قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

نائب البشير: مشاركة السودان في )عاصفة الحزم( دليل على النهج الثابت والقويم

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نائب البشير: مشاركة السودان في )عاصفة الحزم( دليل على النهج الثابت والقويم

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء 19 يناير 2016 - 0:17

نائب البشير: مشاركة السودان في )عاصفة الحزم( دليل على النهج الثابت والقويم
النائب الاول للرئيس السوداني يدشن مؤتمر سفراء السودان السادس الى جانبه وزير الخارجية ..الاثنين 18 يناير 2016 ‏
.
النائب الاول للرئيس السوداني يدشن مؤتمر سفراء السودان السادس الى جانبه وزير الخارجية ..الاثنين 18 يناير 2016 ‏
.
اعتبر النائب الأول للرئيس السوداني، بكري حسن صالح، مشاركة السودان في عاصفة الحزم دليل على النهج الثابت والقويم والناضج تجاه دول المحيط، مؤكداً حرص السودان على القيام بأدوار بناءة على المستويات كافة، وطالب بوضع موجهات تحكم سياسة بلاده الخارجية، ودعا لفتح قنوات الحوار مع العواصم الغربية.

وشدد صالح في فاتحة جلسات مؤتمر سفراء السودان السادس على أن اعتزاز السودان بدول جواره يأتي على رأس الموجهات، ويشكل قيمة إستراتيجية.
وبدأت في الخرطوم، الاثنين، جلسات مؤتمر سفراء السودان لبحث التحديات ووضع الخطط التي تيسر أنشطة الدبلوماسية، وسط حضور مقدر للسفراء الأجانب المعتمدين لدى الخرطوم، علاوة على وزراء الخارجية السابقين تقدمهم علي كرتي، ومنصور خالد، وغازي صلاح الدين ومصطفى عثمان إسماعيل، كما يشارك في المؤتمر الذي سينهي جلساته الخميس أكثر من 80 سفير سوداني وصلوا من شتى عواصم العالم.
وقال صالح إن "إنتماء السودان الأفريقي والعربي محل اعتزاز، ومشاركة السودان في عاصفة الحزم دليل على النهج النابض بالإخاء والمناصرة".
ولفت، إلى أن العلاقة مع دولة جنوب السودان محط اهتمام الخرطوم. وقال:"نسعى لمساعدة دولة الجنوب دون التدخل في شانها الداخلي".
وتمر علاقات الخرطوم وجوبا بمنعطف جديد بعدما رفضت السودان خفض رسوم عبور النفط الجنوبي بأراضيها بالرغم من طلب الجنوب ذلك صراحة.
وقطع النائب الأول، بأن السودان يقبل على إصلاح علاقاته مع الدول الغربية بقلب وعقل مفتوحين، بيد أنه عاد وحث وزارة الخارجية على الحذر مما أسماه الطغيان ومؤامرات المجتمع الدولي، والسياسات التي من شأنها قدح زناد الحرب والتسبب في التشريد والفقر الماحق.
ودعا إلى ضرورة التعاطي بحكمة مع التحديات والمستجدات الدولية لتحقيق المصلحة الوطنية في عالم قال إنه لا مكان فيه لضعيف ولا نصيب فيه لمتوجس.
وتعهد صالح إنابة عن مؤسسة الرئاسة بدعم المؤتمر وتحويله إلى تظاهرة سنوية لتحسين بيئة العمل وسد الثغرات وتصويب اخطاء العمل الخارجي.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى