انتبهوا مؤامرة لتدمير المريخ !! ..العتب مرفوع .. هيثم كابو

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

21012016

مُساهمة 

انتبهوا مؤامرة لتدمير المريخ !! ..العتب مرفوع .. هيثم كابو




العتب مرفوع
هيثم كابو
انتبهوا مؤامرة لتدمير المريخ !!

هيثم كابو
.

*شنّ أحد المطربين المعروفين في خواتيم ثمانينيات القرن المنصرم هجوماً عنيفاً على فنان أفريقيا الراحل محمد وردي الذي كان يتولى رئاسة اتحاد الفنانين آنذاك ..لم يترك المطرب )جنبة لوردي يرقد عليها( .. أقل ما قاله عن )أبو الورود( انه مغرور لا يرى في الكون أحداً سواه .. هاجمه في غنائه لنميري، وقال لو أن وردي يمتلك وعياً سياسياً لما سبّح بحمد الطاغية، ثم عاد لهجائه بعد فوات الأوان .. تطرق لمشكلة وردي مع إسماعيل حسن والألقاب التي يطلقها على زملائه الفنانين، وختم هجومه المدبب ذاك بأن كل ما قاله يمثل رأيه الخاص في وردي )وهو بالطبع حر في رأيه( .!!
*جاء وردي لدار اتحاد الفنانين في مساء ذات اليوم الذي سير فيه المطرب جيش هجومه الجرار، فإذا بأحد الموسيقيين يقول لوردي معلقاً : )والله يا أستاذ قرينا الكلام قبيل لكن حقيقة الزول دا غلطان في كلامو دا( .. وبسخريته المعروفة رد وردي والابتسامة تسبق حروفه: )يا جماعة الزول قال دا رأيو .. وطالما دا رأيو معناها هو ما غلطان(..
-اندهش صاحبنا الموسيقي؛ وسأل فنان افريقيا وعلامات الاستغراب مطبوعة على وجهه : طيب الغلطان منو ؟ فرد وردي متهكماً : )غلطان الصحافي السألو لأنو الزي الزول دا ما عندو رأي عشان يسألو(.!!
*وإذا سألت من ليست لديه وجهة نظر عن رأيه، فبغض النظر عن إجابته فهو حتماً ليس بمخطئ، والخطأ يتحمله كاملاً )طارح السؤال( لا )صاحب الإجابة( .!!
*وبالرجوع لهذه القصة : فإننا لا نلوم المهندس أسامة ونسي على تشبثه بكرسي إدارة نادي المريخ ومطالبته بالتمديد رغم ضعفه الإداري وعدم قدرة لجنته على الإيفاء بالمتطلبات الأساسية؛ ولكننا نلوم وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم اليسع صديق الذي أعلن بالأمس التمديد )خمسة أشهر كاملة( للجنة ونسي وهو يعلم أنها لم تفعل ما تستحق عليه البقاء ليوم واحد..!
*لن نعاتب ونسي فالرجل بابتعاده عن اتحادات الطلاب والوزارة الولائية وغيابه عن المشهد العام تماماً نسيه الناس فإذا به يجد نفسه فجأة رئيساً لنادي المريخ لذا فإن اصراره مبرر على البقاء رغم أنه لم يطرح أفكاراً لقيادة النادي وكل ما نجح فيه هو ترديده لعبارة : )الأمور مرتبة(؛ مع أن الكل يرى التخبط والضعف والهوان وعدم القدرة وغياب المال ويعرف أن )الأمور مقلبة( ..!
*صدور قرار تمديد للجنة التسيير لفترة خمسة أشهر يعنى أن وزير الشباب والرياضة الولائي اليسع صديق يصدر قراراته بلا دراسة ودون أدنى تخطيط ولا تهمه النتائج الكارثية التي تترتب عليها، أو أن الرجل يعرف ضعف لجنة التسيير ويعي حقيقة أنها لن تستطيع القيام بالمهام المطلوب منها انجازها فاراد معاقبة المريخ بالتمديد لها لمدة خمسة أشهر..!
*لو قالوا للكاردينال رئيس نادي الهلال أتخذ لنا قراراً تعطل به مسيرة المريخ تماماً؛ وتُقعِده عن الحركة حتى يصبح صيداً سهلاً لك تخطف من تريد من لاعبيه لتقوي بهم صفوفك؛ وتغير مسار من تهوى لتُضعِف بهم خصمك لما أتخذ هذا القرار الكارثي البتة..!
*إذا كان بعض المسؤولين عن ملفات الرياضة بوزارة الشباب والرياضة وبحزب المؤتمر الوطني أهلة يتباهون بلونهم الأزرق فذاك لا يعطيهم حق تدمير المريخ بهذه القرارات الغريبة والسيناريوهات التأمرية المريبة..!
*إذا كان اليسع يريد أن يعصف بمسيرة المريخ )حامل الكأسات الجوية ورافع رأية السودان( فإننا سنتجاوزه ونوجه خطابنا لوالي الخرطوم الفريق أول ركن مهندس عبد الرحيم محمد الحسين و)نشوف القصة دي نهايتا وين( ..!
*لا نريد أن نقول لليسع ماذا أنجزت في ملف الشباب والرياضة منذ توليك للوزارة حتى نجد لك العذر والتبرير ونفترض أنك )مشغول جداً( ولا تعرف حجم المعاناة التي واجهها المريخ في الثلاثة أشهر التي جاءت فيها لجنة التسيير، ولكننا نقول لك أن هذه القرار فتح على الوزارة أبواباً من جنهم لن تستطيع سدها ما لم تغير خارطة القرار الزمنية و)تضع هذه الفوضى في حدها( ..!
*رحبنا بلجنة التسيير وساندناها عند مقدمها، وعندما اكتشفنا أنها ستنسف اسم المريخ الكبير حاولنا تحملها على مضض ومعالجة أخطائها؛ ولم نكتب عن كثير من عشوائيتها وضعفها وتسلحنا بأكبر قدر من الصبر حتى تنتهي شهورها الثلاثة فإذا باليسع يزرع خنجر قراره المسموم في خاصرة المريخ من جديد ويضع عنق الزعيم في مقصلة التمديد..!
*إن كان اليسع لا يعرف ضعف لجنة التسيير التي أعلنها؛ فكان الأجدر به أن يعرف قدر المريخ؛ وعليه أن يعلم جيداً أننا لن نقبل بالتلاعب بنادي مفخرة انتزع البطولات الجوية وصنع التاريخ..!
* )كل المهام الجسام( التي كان مطلوباً من لجنة التسيير القيام بها عند صدور قرار تعيينها قرر لها الوزير )ثلاثة أشهر( كحد أقصى، فهل يعقل أن يكون )زمن تكملة( ما كان مطلوباً من اللجنة إنفاذه في )ثلاثة أشهر( أكبر من الزمن الأساسي لدرجة أن التمديد وصل ل)خمسة أشهر( ..!
*هل أخطأ اليسع في المرة الأولى عندما منح لجنة التسيير ثلاثة أشهر للقيام بالمهام التي حددها في قراره من عقد للجمعية العمومية وصولاً إلي تسيير النشاط أم أنه أخطأ الآن وهو يمنح اللجنة خمسة أشهر للقيام بما لم تسطع إكماله في الفترة الرسمية التي كانت محددة لها..!
*لأول مرة أعرف أن )الزمن الإضافي( يمكن أن يكون أكبر من )الزمن الرسمي( ..!
*لم يحترم اليسع ومدير الرياضة بالوزارة مولانا محمد عثمان خليفة المريخ فإن قبلنا )مبدأ التمديد( على مضض هل يعقل أن تكون فترة التمديد أطول مما يجب، و)تصل لخمسة شهور هكذا دون أن يرتجف للوزارة جفن( ..!
*شهران كانا مناسبان تماماً لعقد الجمعية العمومية التي هي الخيار والفيصل النهائي لحسم كل هذا الذي يحدث،  فما الحكمة في الخمسة شهور طالما أن لجنة التسيير ستعقد الجمعية ولو بعد عام؛ و)دا كلام وراه كلام( ..!
*اليسع الذي كان يضحك مع الكاردينال حتى الضرس الأخير وهو يزور الجوهرة ويصف ما تم انجازه بالعمل الجبار كان عليه أن يتذكر أن الجمعية العمومية هي الحل الأنجع للفرق الكبيرة وهي التي جاءت برئيس نادي الهلال..!
*هاهي وزارة اليسع  تغتال المريخ بهذا القرار .. صبرنا في التسجيلات الرئيسية تقديراً لظروف لجنة التسيير ووضعنا آمال التعويض على التكميلية .. والآن بالخمسة أشهر التي لا معنى لها )راحت التكميلية في حق الله( ..!
*لا حل لنا الآن سوى حماية الكيان بالمقاومة والضغط على الوزارة وتصعيد الأمر لوالي الخرطوم ولو بمسيرة سلمية مصحوبة بمذكرة احتجاج شديدة اللهجة .. لا خيار أمام الحادبين على مصلحة المريخ سوى قيادة حملة إعلامية وجماهيرية ضارية تبدأ بقرار الوزير وتنتهي بونسي الذي لا يملك غير الوعود وسعى للبقاء رئيساً والتمديد خمسة أشهر كاملة للجنة غير قادرة على التسيير..!
*التصعيد مستمر .. غداً نكتب بمداد مناصحة لا يعرف التطمينات الفارغة فللمريخ هيبته وللصبر حد و)محل الرهيفة التنقد( ..!
نقوش متفرقة
*لم يقل ونسي صراحة انه لا يستطيع جلب دعم من الحكومة، ولكنه بكل براءة قال ان الحكومة لم تدعم لجنة الحاج عطا المنان عندما تسلم الرجل قيادة لجنة تسيير الهلال .. ترك ونسي هموم المريخ وينوي استهلال فترته الحديدة بفتح باب جدال في أمر واضح ومعروف ولا خلاف عليه..!
*إذا لم يكن ونسي متابعاً للمشهد الرياضي ابان فترة الحاج عطا المنان فعليه الا يتحدث عن شئ لا يعرفه لأن الحاج بنفسه ذكر ذلك الكلام و)شكر الحكومة( في مؤتمراته الصحافية ووسائل الإعلام..!
*انت يا ونسي )شكرك للحكومة بجي متين( ..!
*رئيس لجنة التسيير )قنعان من الدعم( وبدأ بالتبرير...!
*متى ستنعقد الجمعية العمومية، وهل التمديد للتسيير سيعقبه تمديد جديد ؟
*إذا كان ونسي يرغب في رئاسة المريخ فعليه أن يعقد الجمعية العمومية في أقرب وقت ويدخل سوح التنافس ويرشح نفسه، لانه كلما زاد عمر هذه اللجنة يوماً كلما زاد الغضب عليها..!
*طبيعي أن يقول الأمين العام في المؤتمر الصحافى انهم لن يسافروا للإمارات وسيكملون المعسكر بالدوحة .. وطبيعي جداً أن يقرروا فجأة السفر لدبي .. وأكثر من طبيعي أن يكون السفر على دفعتين، ولكن غير الطبيعي أن تعود الدفعة الأولى من المطار لان المباراة تم الغائها ..)يا جماعة كفاية مهازل دا ما نادي صغير .. دا المريخ .. دا الجغرافيا والتاريخ( ..!
نقش أخير
*الله يطولك يا روح!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى