الدوري الايطالي .. قطار يوفنتوس يدهس روما ويصل للفوز الحادي عشر على التوالي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

25012016

مُساهمة 

الدوري الايطالي .. قطار يوفنتوس يدهس روما ويصل للفوز الحادي عشر على التوالي




الدوري الايطالي .. قطار يوفنتوس يدهس روما ويصل للفوز الحادي عشر على التوالي
الحديبة نيوز

الحديبة نيوز
.

واصل يوفنتوس مسلسل الإنتصارات المتتالية في الكالتشو بالوصول للفوز الحادي عشر متخطياً فريق إيه إس روما بالفوز بهدف دون مقابل سجله النجم الأرجنتيني باولو ديبالا ليستمر البيانكونيري في مطاردة نابولي المتصدر فيما يواصل روما الغرق في دوامة النتائج السلبية.
هدف المباراة الوحيد جاء في الدقيقة 77 ليرتفع رصيد يوفنتوس إلى 45 نقطة في المركز الثاني فيما توقف رصيد روما عند 35 نقطة في المركز الخامس.
المدرب أليجري المدير الفني لليوفنتوس اختار طريقته المعتادة 3-5-2 دافعاً بتشكيلته المتوقعة دون اي مفاجأت مع عودة المدافع المخضرم بارزالي من الإصابة للتشكيل بعد شفائه من الإصابة أما المدرب لوتشانو سباليتي المدير الفني لروما فقام بتغيير طريقة اللعب إلى 3-4-1-2 لتأمين الجانب الدفاعي في ظل الهجوم الشرس المتوقع من يوفنتوس ليتسبب ذلك في تغيير العديد من مراكز اللاعبين حيث عاد دي روسي للعب كظهير حر خلف قلبي الدفاع فيما منح البلجيكي ناينجولان حرية أكبر في وسط الملعب لمساعدة المهاجمين صلاح ودجيكو.
المباراة بدأت بسيطرة واضحة من قبل لاعبي يوفنتوس على مجريات الأمور ووضح تراجع لاعبي روما للخلف سيكون هو الأسلوب المتبع خلال اللقاء مع الإعتماد على الهجمات المرتدة.
وضح التوتر على لاعبي روما فلجأوا للعب العنيف مبكراً فتحصل الثنائي دي روسي وروديجير على البطاقة الصفراء بعد مرور 13 دقيقة فقط وأصبح استمرار المعدل ذاته يعني صعوبة استكمال فريق العاصمة للمباراة مكتملين.
حافظ لاعبو روما على تركيزهم وتماسكهم الدفاعي مع مرور الوقت ولكن ظلت الكرة دائماً بين أقدام لاعبي يوفنتوس معظم الوقت في إطار سعيهم لتسجيل الهدف الأول الذي يقرب الفريق من الوصول للفوز رقم 11 على التوالي.
مرت الدقائق المتبقية من الشوط على نفس الوتيرة ليطلق الحكم لوكا بانتي صافرته بعد ذلك معلناً نهاية الشوط بالتعادل السلبي بدون أهداف.
الشوط الثاني بدأ دون اي تبديل من قبل كلا المدربين بعدما فضلا الإنتظار بعض الوقت حتى تتضح الرؤية بشكل أكبر قبل اللجوء إلى دكة البدلاء.
الأمور استمرت كما كانت عليه خلال الشوط الأول سيطرة تامة للاعبي يوفنتوس على مجريات اللعب وتراجع كبير للاعبي روما في وسط ملعبهم وسط غياب الخطورة على كلا المرميين.
في الدقيقة 66 يلجأ أليجري لأولى التبديلات بالدفع بالكولمبي كوادرادو بدلاً من السويسري ليشتنشتاينر في محاولة لتنشيط الهجوم في ظل انخفاض إيقاع يوفنتوس بمرور الوقت في الشوط الثاني.
تحسن أداء يوفنتوس بالفعل بعد مشاركة الكولمبي وكاد ان يتسبب في الهدف الأول لفريقه إلا ان الحارس تشيزيني تمكن من التصدي للكرة التي سددها الفرنسي إيفرا.
وفي الدقيقة 77 وللمرة ربما الأولى التي يحاول فيها لاعبو روما في التقدم للأمام بشكل جماعي يصنع لاعبو يوفنتوس هجمة مرتدة سريعة تنتهي عند الأرجنتيني ديبالا الذي لا يتأخر في تسديدها بنجاح في شباك الحارس البولندي تشيزيني لتصبح النتيجة تقدم يوفنتوس بهدف دون مقابل وتشتعل الأجواء في ملعب يوفنتوس.
حاول لاعبو روما بعدها التخلي نسبياً عن اللعب الدفاعي والتقدم للأمام لتعديل النتيجة ولكن ظهر الارهاق على لاعبيه بعد المجهود الدفاعي الكبير الذي بذلوه مما ساعد لاعبي يوفنتوس على مواصلة السيطرة على مجريات اللقاء.
مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم بانتي صافرته معلناً فوز يوفنتوس بهدف دون مقابل.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى