تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

قلم في الساحة .. مامون ابو شيبة .. عودة الإرهاب الأزرق

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

03022016

مُساهمة 

قلم في الساحة .. مامون ابو شيبة .. عودة الإرهاب الأزرق




قلم في الساحة
مامون ابو شيبة
عودة الإرهاب الأزرق
قلم في الساحة مامون ابو شيبة‏ ‏
* عاد الأهلة ورئيسهم وإعلامهم المنفلت لدعوات الفوضى والتمرد والعصيان وتوجيه الإساءات للاتحاد العام وقادته!
* عادوا لغيهم القديم دون أي سبب!! وعلى الرغم من أن الاتحاد العام استجاب لرغباتهم بتوجيه ضربات قاسية على المريخ في لاعبيه ألوك أكيج وشرف شيبون!!
* عطل الاتحاد نشاط لاعب المريخ الجديد ألوك وأبطل تسجيله فأفقد المريخ خانة في كشفيه المحلي والأفريقي على الرغم من وصول شهادة النقل الدولية للاعب!!
* كذلك أفقد الاتحاد المريخ خانة أخرى هي خانة اللاعب شرف شيبون خدمة للهلال.. وغض الاتحاد الطرف عن التجاوزات الكثيرة للاعب شيبون ونادي الهلال الذي استدرج اللاعب وضمه للنادي التونسي ككبري صريح ليعود اللاعب وينضم للهلال في 11 مايو القادم رغم أنف لوائح الفيفا!!
* وقد قرر الاتحاد عدم اعتماد تسجيل اللاعبين الجنوبيين القادمين بهوية منطقة ابيي المتنازع عليها بين دولتي الجنوب والشمال إلا باستخراج رقم وطني سوداني.. وهو قرار فسره الكثيرون بأنه جاء خصيصاً لحرمان المريخ من جهود اللاعب ألوك إرضاءً للإرهابيين الزرق..
* أبيي منطقة متنازع عليها بين دولتين، ويحق لمواطني المنطقة الحصول على الجنسية المزدوجة الشمالية والجنوبية في وقت واحد وإلى حين أن تتقرر تبعية المنطقة..
* وما فعله الاتحاد العام باشتراط الحصول على رقم وطني على لاعبي منطقة أبيي يضر بمصلحة السودان رياضياً وسياسياً.. لأن هؤلاء اللاعبين سيضطرون لاستخدام جنسية الجنوب واللعب كمواطنين لجنوب السودان مما يصب في مصلحة منتخب الجنوب ودولة الجنوب في مطالبتها بتبعية المنطقة.. على الرغم من أن منطقة أبيي أصلاً تقع ضمن محافظة جنوب كردفان حسب التقسيمات الإدارية والجغرافية القديمة لمحافظات السودان.
* إنبطاحاً أمام الإرهاب الأزرق، ومن أجل إرضاء الهلالاب أضر الاتحاد العام بمصالح دولتنا السياسية والرياضية.. والهلالاب أصلاً قصدوا الإضرار بالمريخ وإفقاده للاعب ألوك الذي اختار الأحمر ورفض الإنضمام للأزرق.
* رغم الضربات القاسية التي وجهتها لجنة شئون اللاعبين غير الهواة للمريخ في اللاعبين ألوك وشيبون، يخرج علينا الهلالاب ورئيسهم وإعلامهم المنفلت مرة أخرى بالهجوم على الاتحاد العام والإساءة لقادته ووعد جماهيرهم باسقاط هذا الاتحاد..
* السبب في الهجمة الجديدة على الاتحاد وقادة الاتحاد من قبل المتفلتين لأن فريقهم تعادل في الأبيض.. وهي نتيجة عادية حدثت أيضاً في الموسم الفائت.. ولكنهم يريدون من الاتحاد أن يوجه الحكام كي يعينوا الهلال على حصد نقاط كل المباريات، أو يخرجهم من أي مطب يتعرضون له مثلما حدث في الموسم الفائت أمام مريخ كوستي وركلة الجزاء الظالمة التي منحها لهم شانتير لينالوا بها النقاط الثلاث!! أو ينقذهم التحكيم من الهزيمة مثلما فعل حكم كسلا حافظ عبدالغني في قمة الدورة الأولى الموسم الفائت وهو يتجاهل مخالفة جزاء مساوي مع كوفي! مطبقاً القانون السري ضد المريخ دون وازع أو ضمير..
* أسلوب التخويف والإرهاب وتوجيه الإساءات الذي يمارسه الأهلة وإعلامهم المنفلت على الاتحاد العام وقادته.. ليس جديداً وقد طبقوه في الموسم الفائت بشكل سافر ونجحوا به في إيقاف لاعب المريخ بكري المدينة 6 مباريات تنافسية )حوالي نصف موسم(.. وكانوا يريدون أن ينسفوا الدوري وذلك عبر التمرد والعصيان بعد أن كسب المريخ استئنافيه في الشكويين ضد لاعبي هلال كادوقلي والأمل، ولكن صمد الاتحاد العام وأكمل منافسته.. إلا إنه عجز عن معاقبة الفوضويين والخارجين عن القانون بسبب الحماية التي وجدوها من جهات عليا..
* عدم معاقبة الفوضويين والخارجين عن القانون إثر الحماية التي وجدوها من جهات عليا في الموسم الفائت، من الطبيعي أن يشجعهم على مواصلة أسلوب الغاب والإرهاب مع بداية هذا الموسم.. حتى يكسبوا كل المباريات بسهولة وحتى يخرجوا من أي مطب يواجههم مثل مطب الأبيض الأخير وعلى طريقة ركلة جزاء شانتير الأوانطة أمام مريخ كوستي!
* فرضت قرعة الممتاز للموسم الجديد أن يخوض المريخ 6 مباريات بالعاصمة ما بين ملعبه واستاد الخرطوم قبل أن يخرج للولايات..
* وعند وضع تواريخ المباريات أقدمت لجنة البرمجة على تصرف غريب بتقديم مباراتين للمريخ من الأسبوعين الثامن والسابع )وهما مباراتا المريخ مع هلال الفاشر ومريخ الفاشر( ليلعبهما بدلاً عن مباراتيه مع الأمير والنسور في الأسبوعين الثالث والرابع.. لتكون اللجنة قد ضربت بالقرعة عرض الحائط..
* كان يمكن للمريخ أن يرفض هذا التسويف والتلاعب بما جاءت به القرعة حتى لو دعا الأمر للإنسحاب.. ولكن لم يرفض الجهاز الفني للمريخ ما حدث من تحريف في نتيجة القرعة لأنها )ما فارقة معاه(..
* السيد زكي عباس خرج علينا بتبرير مضحك للتحريف الذي حدث في البرمجة والذي لم يأت بطلب من مجلس المريخ أو الجهاز الفني، فقال نريد أن نجنب المريخ إرهاق السفر للولايات عندما يبدأ خوض مبارياته في البطولة الأفريقية.. فمنذ متى كان زكي عباس يحرف ويعدل في البرمجة علشان خاطر عيون المريخ وراحته؟!
* أعتقد إن السبب في الخطوة الغريبة للجنة البرمجة بتقديم مباراتين للمريخ من الجولتين الثامنة والسابعة لتلعبا قبل مباراتيه في الجولتين الثالثة والرابعة هو تلافي اتهامات الهلال للاتحاد بأنه تعمد خوض المريخ 6 جولات بالخرطوم قبل الخروج للولايات واللعب على الملاعب الرديئة وأمام الجمهور المعادي.. وعلى أساس إن المريخ جاء بإعداد ضعيف وما جاهز وسيكمل جاهزيته بعد خوض 6 مباريات بالعاصمة!!
* هناك من تساءل هل الغرض من التعديل إحراج مجلس المريخ بمصاريف السفر لدارفور، مع أول الشهر الجديد وجهود المجلس لتوفير مرتبات يناير وحقوق اللاعبين؟!
زمن ضافي
* لماذا لا يتحرك الكيان المريخي كله للتصدي لما قام به الاتحاد بشأن اللاعبين ألوك أكيج وشرف شيبون.
* لماذا لا يعمل المريخ على استخراج رقم وطني للاعب ألوك وفقاً للحق الدستوري لمواطني أبيي وأحقيتهم في نيل جنسية مزدوجة وإلى حين تقرير مصير منطقة أبيي؟!
* ومن يقول إن ألوك من أويل، فليعلم إن المنطقة واحدة وقبائل الدينكا هي نفسها، والمسافة بين أويل وأبيي لا تتجاوز 140 كيلو متر ويمكن قطعها بدراجة!!
* إذا كانت سلطات السجل المدني لا تستخرج الرقم الوطني للجنوبيين من منطقة أبيي.. فهذا يعني الإعتراف بعدم تبعية هؤلاء المواطنين لدولة السودان.. مما يضر بقضية الوطن في مطالبته بحقه في تبعية المنطقة لمحافظة جنوب كردفان حسب التقسيم الجغرافي القديم لمحافظات السودان..
* قضية شيبون لا يمكن كسبها إلا بإثبات إن اللاعب تقاضى أموالاً طائلة من المريخ وفق عقد خاص.. ليعامل كمحترف حسب تفسيرات الفيفا..
* مباراتا المريخ في الفاشر على ملعب النقعة تحتاجان لأسلوب لعب خاص بسبب أرضية الملعب السيئة.
* إذا تم توفير أشرطة مباريات المريخ في الموسم السابق بالفاشر للمدرب لوك.. فسيساعد ذلك كثيراً في التعامل مع مباراتي الخميس والأحد على ملعب النقعة.
* يستحسن أن يخوض الفريق المباراتين بطريقة 4/4/2 بتواجد بكري وتراوري في المقدمة الهجومية والإعتماد على الإرسال الطويل والعكسيات من الطرفين.. أي الغزو بالكرات الهوائية..
* ولأن العكسيات مهمة على ملعب النقعة يستحسن إشراك كوفي في الوسط المتقدم بجوار اوكرا.. لأن كوفي بارع في ارسال الكرات العكسية من كرات ثابتة سواء من ركلات حرة جانبية أو ركنيات..
* تكتيك اللعب أعلاه مسئولية أمير دامر.. حتى لا يلعب المريخ بالطريقة التقليدية فيتعثر وبعدها يأتي البلجيكي ليبرر ويشكو من سوء أرضية الملعب!!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى