كأس الملك : برشلونة الي النهائي بعد سحق فالنسيا بسباعية

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

04022016

مُساهمة 

كأس الملك : برشلونة الي النهائي بعد سحق فالنسيا بسباعية




كأس الملك : برشلونة الي النهائي بعد سحق فالنسيا بسباعية
اخبار‏ ‏
وضع نادي برشلونة الإسباني أقدامه بثبات في المباراة النهائية لكأس ملك إسبانيا، وذلك بعد ان سحق ضيفه فالنسيا في ذهاب نصف النهائي بسباعية نظيفة.
على ملعب كامب نو معقل النادي الكتالوني، حقق برشلونة انتصاراً عريضاً بسباعية نظيفة على حساب فالنسيا "الجريح".
سجل لبرشلونة لويس سواريز في 4 مناسبات )7 و12 و82 و88(، واكد ليونيل ميسي المهرجان بثلاثية )هاتريك( في الدقائق )29 و58 و74(.
بدأ برشلونة المباراة مسيطراً رغم محاولة فالنسيا مع الدقائق الخمس الأولى أن يثبت حضوره في الكامب نو.
بيد أنَّ 7 دقائق فقط بعد الصافرة، كانت كافية للفريق الكتالوني ليفتتح التسجيل عبر لويس سواريز بعد تقدم مميز من نيمار الذي انطلق بالكرة ومررها إلى سواريز فتابعها في المرمى.
5 دقائق بعد ذلك عاد النجم الأوروجوياني ليواصل تألقه ويقود الفريق نحو تسجيل الهدف الثاني بعد ثنائية مع أليكس فيدال.
الضغط الكتالوني استمر على مرمى فالنسيا بمحاولات عديدة أثمرت مع الدقيقة 29 عن الهدف الثالث عبر ميسي الذي وصلته كرة مميزة بعد توغل إنييستا في دفاعات فالنسيا.
الفريق الكتالوني كاد أن يقتل كل الآمال مع الشوط الأول إثر ركلة جزاء سددها نيمار لكنه لم يُفلح في تصويبها نحو المرمى مُضيعاً رابع ركلة جزاء له هذا الموسم.
فالنسيا الذي كان كضيف الشرف في الكامب نو، احتاج حتى الدقيقة 41 من الشوط الأول ليقوم بأولى محاولاته التي تستحق الذكر وذلك بتسديدة باريخو التي علت العارضة.
في الشوط الثاني عادت الأمور كما كانت عليه في الشوط الأول بسيطرة كتالونية واضحة.
الفريق الكتالوني كان ذو تنويع في مصادر الخطورة على مرمى الخصم بين الرواق الأيمن والأيسر وأيضاً العمق عبر ثلاثي خط المقدمة.
وبعد ربع ساعة على إنطلاق الشوط استطاع ميسي منح الفريق الهدف الرابع والثاني له شخصياً وذلك بعد دقيقتين من هدف فالنسيا الملغى بداعي التسلل على تشيريشيف.
كتيبة لويس إنريكي لم ترحم فالنسيا على الإطلاق في ربع الساعة الأخير من المباراة، فاستهلَّ ميسي مهرجاناً خاصاً في هذه الفترة المتبقية حين سجل الهدف الخامس قبل أن يعود لويس سواريز مع الدقيقة 82 بتسجيل الهدف الثالث له والسادس لفريقه.
وقبل دقيقتين فقط على نهاية الوقت البديل، عاد سواريز ليختتم المهرجان بهدف رابع له وسابع لفريقه، ويضع فريقه أقدامه بأمان في نهائي المسابقة.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى