قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

ابطال اوروبا : ريال مدريد يهزم روما ويضع قدماً في دور الثمانية

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

18022016

مُساهمة 

ابطال اوروبا : ريال مدريد يهزم روما ويضع قدماً في دور الثمانية




ابطال اوروبا : ريال مدريد يهزم روما ويضع قدماً في دور الثمانية
ابطال اوروبا : ريال مدريد يهزم روما ويضع قدماً في دور الثمانية‏ ‏
إقترب ريال مدريد الإسباني من التأهل الى دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بعد فوزه على مضيفه روما بهدفين دون مقابل، في ذهاب دور الـ16.
واقترب الملكي من انهاء عقدة الأندية الإيطالية في الأدوار التي تُقام بنظام الذهاب والإياب التي لازمت الفريق طوال 26 عاماً.
تقدم رونالدو لريال مدريد في الدقيقة 57، قبل أن يضاعف زميله خيسي النتيجة في الدقيقة 86، ليصبح الميرينجي على أبواب الدور المقبل للبطولة.
المدير الفني لروما سباليتي اعتمد على طريقة 4-2-3-1 مثلما كان متوقعاً، ولكنه فضل الإبقاء على نجمه البوسني دجيكو على مقاعد البدلاء، دافعاً في الأمام باللاعب بيروتي ومن خلفه صلاح والشعراوي وناينجولان.
أما زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد فاستمر في الاعتماد على طريقة 4-3-3، دافعاً بتشكيلة خالية تماماً من المفاجآت، من ضمنها الكولمبي خاميس رودريجيز، بالرغم من التقارير الاعلامية التي أكدت وجوده على مقاعد البدلاء بسبب الإصابة.
المباراة بدأت بإصرار وحماس واضح من كلا الفريقين، خاصة لاعبي الفريق الإسباني الذين ظهر عليهم الرغبة الواضحة في تسجيل هدف مبكر يسهل المهمة، ولكن ظلت التمريرات المقطوعة في الوقت الحاسم من قبل كلا الفريقين كفيلة لقتل الهجمات في مهدها.
بمرور الوقت أصبحت الكرة في حوذة لاعبي ريال مدريد، فيما اعتمد روما على سرعة صلاح وإنطلاقات الشعراوي في الهجمات المرتدة بشكل واضح.
ظل اللعب على نفس الوتيرة، استحواذ واضح لريال مدريد وانكماش دفاعي مع الاعتماد على المرتدات لروما، ولكن ظل غياب الخطورة هو السمة المشتركة بين أداء الفريقين.
مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.
الشوط الثاني بدأ بنفس التشكيلة التي خاض بها كلا الفريقين الشوط الأول، في ظل رغبة كلا المدربين في تأجيل التبديلات بعض الشيء حتى تتضح الرؤية بشكل أكبر.
وبدأ الشوك بنفس الوتيرة التي كان عليها الشوط الأول، دون اي جديد مع وجود تحسن نسبي لريال مدريد على صعيد التحركات والانتشار.
في الدقيقة 57 ومن مجهود فردي رائع تخلص رونالدو من فلورينزي الظهير الأيمن لروما واخرجه من اللعب ثم سدد سريعاً نحو مرمى الحارس تشيزني، مسجلاً هدف التقدم لفريقه وسط فرحة عارمة للاعبي الفريق ومدربهم الفرنسي زين الدين زيدان.
مع وصول الشوط الثاني لمنتصفه تقريباً لجأ كلا المدربين لأوراقهما الاحتياطية، حيث دفع سباليتي بالمهاجم دجيكو بدلاً من الشعراوي لتنشيط الهجوم، فيما دفع زيدان باللاعب كوفاسيتش بدلاً من إيسكو.
تحسن اداء روما نسبياً بعد ذلك، وحاولوا بكل الطرق ادراك التعادل، ولكن غياب التركيز والتسرع وقف حائلاً امام حدوث ذلك، ليستمر ريال مدريد في التقدم بهدف نظيف.
انفتحت المساحات في دفاعات روما مع وصول المباراة لدقائقها الأخيرة، مما قرب كثيراً ريال مدريد من تسجيل الهدف الثاني وحسم التأهل قبل لقاء العودة في ملعب سانتياجو بيرنابيو.
وكما كان متوقعاً نجح البديل خيسي في إضافة الهدف الثاني لريال قبل 4 دقائق على نهاية الوقت الأصلي للمباراة، وسط سكوت تام لجماهير روما المحتشدة في الملعب الأوليمبي بالعاصمة الإيطالية.
مرت الدقائق المتبقية دون جديد، ليطلق الحكم صافرته معلناً فوز ريال مدريد بهدفين دون مقابل.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى