احذر: أجهزة الـ “موبايل” تقتل حيواناتك المنوية!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

26022016

مُساهمة 

احذر: أجهزة الـ “موبايل” تقتل حيواناتك المنوية!




احذر: أجهزة الـ “موبايل” تقتل حيواناتك المنوية!
ـــــــــــــــــ
يحذِّر خبراءُ الخصوبة من استخدام الرجال للهاتف الجوال، حتى ولو لساعة واحدة في اليوم، منذرين أن الـ “موبايل” يقتل الحيوانات المنوية ويخفض عددها بشكل كبير.
وتُظهر الدراسة الجديدة أن وجود الهاتف الجوال بالقرب من الخصيتين – أو على مسافة قدمٍ أو اثنتين من الجسم – يمكن أن يقلِّص عدد الحيوانات المنوية لدرجةٍ يصبح فيها الإنجاب مسألةً صعبةً، وفق تقرير نشرته صحيفة The Telegraph البريطانية.
ودفع هذا الاكتشافُ أحد أشهر خبراء الخصوبة البريطانيين إلى نُصح الرجال بالكفِّ عن إدمانهم على استخدام أجهزة الهاتف الجوال.
فقد وجدت الدراسة التي قام بها مجموعةٌ من الأخصائيين المرموقين أن مستوى الحيوانات المنوية لدى الرجال الذين يبقون هواتفهم في جيوبهم خلال النهار تأثرت بشكل خطير في 47% من الحالات، مقارنة بنسبةٍ لم تتجاوز 11% بين العموم.
وقالت البروفيسورة مارتا ديرنفيلد من جامعة تيكنيون في مدينة حيفا، “حللنا عدد الحيوانات المنوية النشيطة وقوتها، فوجدنا أن عددها تقلص. ونعتقد أن السبب هو تعرض هذه الحيوانات للحرارة والنشاط الكهرومغناطيسي الصادر عن الهواتف”.
الفريق قام بمراقبة أكثر من 100 رجل واظبوا على الحضور إلى عيادة الخصوبة لمدة عام كامل، فوجد أنه بالإضافة إلى احتفاظ الرجال بهواتفهم قريبةً من منطقة الحوض، قام العديدون منهم بالحديث عبر الهاتف أثناء عملية شحنه، وأبقوه خلال الليل على مسافة لا تبعد سوى سنتيمترات قليلة من السرير، فاتضح أن هذا أيضاً يؤثر على عدد حيواناتهم المنوية.
ونُشرت نتائج الدراسة في مجلة Reproductive BioMedicine، وقد جاءت لتؤكد العلاقة التي طالما خشيها العلماء بين انخفاض مستوى الخصوبة عند الرجال والاستخدام المتزايد للأجهزة الخليوية.
فالإحصائيات تُشير إلى أن قوة الحيوانات المنوية بين الرجال في البلدان الغربية تنخفض بشكل مستمر، ويُعد هذا سبباً رئيسياً في 40% من الحالات التي يعاني فيها الأزواج من صعوبة الإنجاب.
ويقول البروفيسور غيديس غرودزينكساس، مستشار الخصوبة في مشفى سانت جورج بلندن، أنه “يتوجب على الرجال أن يفكروا في صحتهم ويتوقفوا عن إدمانهم على هواتفهم. إن كنت ترتدي بدلة في العمل، ضع موبايلك في الجيب العلوي من الجاكيت بدلاً من وضعه في الجيب القريب من خصيتيك. فهذا سيخفف على الأقل من خطر انخفاض عدد حيواناتك المنوية. وهل يتوجب عليك أن تضع موبايلك بجانب سريرك؟ بعض الرجال يحتفظون بهواتفهم في جيب البيجاما في السرير. هل هذا ضروريٌ حقاً؟”.
وتشرح البروفيسورة ديرنفيلد، “أعتقد أن هذا تحذيرٌ للرجال ليغيروا عاداتهم في سبيل تحسين فرصهم في الإنجاب. النساء لا يضعن هواتفهن في جيوبهن، لذا قد لا يؤثر الهاتف على خصوبتهن، والحقيقية هي أننا لم ندرس تأثير أجهزة الموبايل على النساء”.
أما البروفيسور آلان بيسي، العالم في مجال الخصوبة والمدرس بجامعة شيفيلد، فقد سخر من فكرة أن الهواتف الجوالة تضر بخصوبة الرجل، وأصر على أنه سيستمر في حمل موبايله في جيب بنطاله.
وترد عليه ديرنفيلد، “قد لا يحتاج البروفيسور بيسي للقلق على خصوبته، لكن بالنسبة للشباب الأصغر عمراً، لا شك أن هذا الأمر مثارُ قلق. إن كنتَ تحاول إنجاب طفل ولا تتمكن من ذلك خلال عام، فقد تفكر حينها أن إدمانك على موبايلك هو السبب”.
huffpostarabi

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى