كرات عكسية .. بكرة نقعد جنب الحيطة.. ونسمع الزيطة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

03032016

مُساهمة 

كرات عكسية .. بكرة نقعد جنب الحيطة.. ونسمع الزيطة




كرات عكسية
محمد كامل سعيد
)بكرة نقعد جنب الحيطة.. ونسمع الزيطة(..!!
كرات عكسية‏ ‏
* … ولا تزال اصداء )نية( الوالي العودة الى رئاسة المريخ هي العنوان الأبرز والحوار الرئيس الذي فرض نفسه على كل المجالس الكروية بصورة عامة والمريخية على وجه الخصوص خلال اليومين الماضيين..!!
* التناول الجاد للموضوع اختلط بالهزل والهظار وألبسه البعض ثوباً غير ثوبه ليظهر بصورة باهتة وبعيدة عن واقع العودة التي ما كان لها ان تحدث لو لم يتقدم الرجل نفسه بالاستقالة واختار الانسحاب بمباركة الآلة الاعلامية التي سدت كل طرق العودة..!!
* المؤسف ان دوافع الفرحة بعودة الوالي لرئاسة المريخ تبقى على الدوام موغلة في السطحية ولا علاقة لها بالاسباب المنطقية لأننا اذا سألنا احد ابرز المتحمسين للعودة الاخيرة عن اسباب فرحته فانه لن يقدم لنا اي دليل مقنع يبرر الكرنفالات الحالية..!!
* لقد أكدنا من قبل عشرات بل مئات المرات ان الوالي يملك المال الوفير وما قدمه للنادي في البنيات التحتية لا ينكره الاّ مكابر لكن وفي ذات الوقت ظلت الاموال الخرافية تتبدد على مدار )13( سنة بدون اي تخطيط او فهم محدد يعود بالفائدة على النادي..!!
* ولو ان سلبيات الرجل ـ خلال فترة حكمه ـ توقفت عند الصرف العبثي فقط لما انزعجنا بل على العكس تابعنا آثار الفوضى المالية تتمدد وتتطور الى سلبيات متعددة ساهمت في تراجع وتواضع النادي واثرت بصورة مباشرة على هيبته امام الجميع..!!
* غابت الانجازات الملحوظة هذا اذا اعتبرنا ان المريخ فريق كبير ومن الطبيعي ان يفوز بالدوري والكأس المحلية، كما انه ـ أي المريخ ـ سبق له الفوز بالعديد من البطولات الخارجية قبل قدوم الوالي بفضل التخطيط والغيرة والاجتهاد..?!!
* ظاهرة اخرى استجدت على النادي الكبير تمثلت في اللهث المتواصل خلف لاعبي الهلال خاصة المشاطيب تحت ستار ان التعاقد معهم صار يندرج تحت بند الانجازات والبطولات الشخصية لدرجة وصل فيها عدد لاعبي الهلال بالمريخ الى رقم فلكي..!!
* حتى المحترفين الاجانب غابت النظرة الفنية قبل التعاقد معهم، وبجانب اللهث خلف مشاطيب الهلال فقد تحولت قصة التعاقدات برمتها الى ساحة كبرى ينشط خلالها السماسرة الذين لا هم لهم غير تأمين مصالحهم بصرف النظر عن استفادة الفريق..!!
* ومن بين المستجدات الغريبة التي استحدثها الرئيس الطوالي وتمددت في عهده ذلك الاتساع الكبير لمساحة الاجماع السكوتي امام كل القرارات مهما كانت )صحيحة او خاطئة( لدرجة غابت فيها العقول وتوارى الجميع خلف كلمة )موافقون(..!!
* كما ان الوالي ابتعد منذ اليوم الأول لرئاسته للنادي وحتى اليوم الاخير عن كل الملفات المتعلقة بالاستثمار والتي من شأنها انتشال النادي وابعاده عن دائرة الاعتماد على جيب الرجل الواحد الذي يستند على دفعه للاموال في اتخاذ كل القرارات..!!
* الكل يعلم تفاصيل المتغيرات السلبية التي طرأت على المريخ ومن اهمها تمدد المطبلاتية والسماسرة والهتيفة و)الصفاقة( الذين لا يختصر دورهم في تأمين استمرار الرئيس فحسب بل نجدهم الاكثر حرصاً على تغييب المتابعين وتخديرهم..!!
* تخريمة أولى: في ظل الكرنفالات الحالية نخاف ان يتأثر فريق المريخ بالسلب ويبدأ دفع ثمن الهوجة الحالية غالياً سواء امام النسور اليوم او في مباراته الافريقية المرتقبة امام واري وولفز بنيجيريا.. وربنا يجيب العواقب )سليمة(..!!
* تخريمة ثانية: الحقيقة ان المريخ كيان قائم بذاته ومن الطبيعي ان يتطلع اي لاعب لارتداء شعاره وقيادته لمنصات التتويج الدولية.. لكن وفي الآونة الاخيرة صار المريخ وجهة يؤمن فيها النجوم كبار السن مستقبلهم والامثلة لا حصر لها..!!
* تخريمة ثالثة: تعجبني الامثلة الشعبية كثيراً ولو من باب انها تكون الأقرب والأشد التصاقاً ببسطاء الشعوب.. ولعل المثل الذي يثير اهتمامي وأفضّل ترديده باستمرار هو )بكرة نقعد جنب الحيطة.. ونسع الزيطة(..!!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى