قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

الترابي رحلة زعيم سياسي ومفكر بارز

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الترابي رحلة زعيم سياسي ومفكر بارز

مُساهمة من طرف Admin في السبت 5 مارس 2016 - 20:54

الترابي رحلة زعيم سياسي ومفكر بارز
اخبار
الترابي نشأ في بيت مُتديِّن وتعلَّم على يد والده الذي كان قاضياً


أنهى الموت، يوم السبت، رحلة عامرة للزعيم السياسي والمفكر الإسلامي د.حسن الترابي، بدأت من صرخة ميلاده بمدينة كسلا شرقي البلاد في فبراير عام 1932م، وتوَّج فيها نفسه زعيماً بارزاً وسياسياً محنكاً، ليس محلياً، وإنما على مستوى العالم.
نشأ الترابي في بيت مُتديِّن وتعلَّم على يد والده الذي كان قاضياً وشيخ طائفة صوفية، تزوَّج الترابي من شقيقة رئيس الوزراء السابق الصادق المهدي، زعيم حزب الأمة القومي المعارض، وصال الصديق عبدالرحمن المهدي.
درس الترابي الحقوق في جامعة الخرطوم منذ عام 1951 حتى 1955، وحصل على الماجستير من جامعة أكسفورد عام 1957 ودكتوراه الدولة من جامعة سوربون - باريس عام 1964.
ويتقن الترابي أربع لغات بفصاحة وهي العربية، الإنجليزية، الفرنسية، والألمانية. وكان أستاذاً في جامعة الخرطوم، ثم عُيِّن عميداً لكلية الحقوق بها، ثم وزيراً للعدل في السودان في عام 1988 فوزيراً للخارجية، كما اختير رئيساً للبرلمان في السودان عام 1996.
جبهة الميثاق
"
الترابي عمل في ظرف سياسي، اللاعب الأساسي فيه كانت طائفتا الأنصار والختمية ذاتا الخلفية الصوفية اللتان تدعمان حزبي الأمة والاتحادي الديمقراطي
"
بعد إكمال دراسته بفرنسا عاد الترابي إلى السودان، وأصبح أحد أعضاء جبهة الميثاق الإسلامية، وهي تمثل أول حزب أسَّسته الحركة الإسلامية السودانية، وبعد خمس سنوات أصبح لجبهة الميثاق الإسلامية دور سياسي أكثر أهمية، فتقلد الترابي الأمانة العامة بها عام 1964.
وعمل الترابي في ظرف سياسي، اللاعب الأساسي فيه طائفتا الأنصار والختمية ذاتا الخلفية الصوفية اللتان تدعمان حزبي الأمة والاتحادي.
وبقيت جبهة الميثاق الإسلامية حتى عام 1969، حينما قام جعفر نميري بانقلاب وتمَّ اعتقال أعضاء الجبهة. وأمضى الترابي سبع سنوات في السجن قبل أن يطلق سراح الترابي بعد مصالحة الحركة الإسلامية السودانية مع النميري عام 1977.
أسَّس الترابي بعد ذلك الجبهة الإسلامية القومية، كما ترشَّح للبرلمان، ولكنه لم يفُز.
المؤتمر الشعبي
"
الترابي اختلف مع حكومة الإنقاذ في أواخر عام 1999م، وبعدها أصبح الترابي أشهر معارض للحكومة، وشكَّل مع مناصريه حزبه الموتمر الشعبي، في 31 يونيو 2001م
"
في عام 1991 أسَّس الترابي المؤتمر الشعبي العربي الإسلامي الذي يضم ممثلين من 45 دولة عربية وإسلامية، كما انتخب الأمين العام لهذا المؤتمر.
اختلف مع حكومة الإنقاذ في أواخر عام 1999م، وبعدها أصبح الترابي أشهر معارض للحكومة، وشكَّل مع مناصريه حزبه الموتمر الشعبي، في 31 يونيو 2001م.
أُعتقل في 2001م لتوقيع حزبه مذكرة تفاهم مع الحركة الشعبية بقيادة الراحل د. جون قرنق، ثم اعتقل مرة أخرى في مارس 2004 بتهمة تنسيق حزبه لمحاولة قلب السلطة.
ويُعدُّ الترابي من أشهر قادة الإسلاميين في العالم، ومن أشهر المجتهدين على صعيديْ الفكر والفقه الإسلامي المعاصرين، له كتاب في تفسير القرآن وكتاب في أصول الفقه وكتب أخرى كثيرة في مجالات الإصلاح الإسلامي والسياسة.
يتصف الترابي بأنه شخصية سياسية محنكة وبارع في تحريك الإعلام وخطيب مؤثر وداعية ومفكر.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى