الدوري الايطالي اليوفي يهزم اتلانتا ويحافظ على الصدارة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06032016

مُساهمة 

الدوري الايطالي اليوفي يهزم اتلانتا ويحافظ على الصدارة




الدوري الايطالي اليوفي يهزم اتلانتا ويحافظ على الصدارة
اخبارلقطة من المباراة

حافظ يوفنتوس متصدر الدوري الايطالي على فارق النقاط الثلاث مع مطارده نابولي، بعد ان حقق فوزاً صعباً على مضيفه أتلانتا بهدفين دون مقابل، ضمن مباريات الجولة 28.
تقدم ليوفنتوس المدافع أندريا بارزالي في الدقيقة 24، ثم أضاف زميله ليمينا الهدف الثاني في الدقيقة 86.
ارتفع رصيد الفائز إلى 64 نقطة في الصدارة، فيما توقف رصيد الخاسر عند 30 نقطة في المركز 15.
المدرب أليجري اعتمد على طريقة 4-3-1-2، مانحاً الأرجنتيني بيريرا موقعاً في التشكيلة الأساسية وهو الأمر الذي لم يحدث كثيراً هذا الموسم بسبب الإصابات، ليكون هو صانع الألعاب خلفاً للثنائي ديبالا وماندزوكيتش.
المباراة بدأت بسيطرة واضحة للاعبي يوفنتوس وتقدم للأمام نحو مرمى أتلانتا قابلها تمركز دفاعي واضح لأصحاب الأرض مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، والتي لم يبذل خلالها لاعبو أتلانتا مجهودا كبيرا لتهديد مرمى العملاق جيجي بوفون.
وبعد فترة من السيطرة التامة يتوج المدافع أندريا بارزالي سيطرة يوفنتوس على مجريات اللعب بتسجيل الهدف الأول لفريقه بعد متابعة لضربة الرأس التي قام بها زميله ماندزوكيتش، لتصبح النتيجة تقدم الضيوف بهدف دون مقابل.
مرت الدقائق المتبقية على نفس الوتيرة سيطرة تامة من لاعبي يوفنتوس دون خطورة كبيرة على مرمى أتلانتا، وسط محاولات ضعيفة وغير مكتملة من قبل أصحاب الأرض لإدراك التعادل عبر الهجمات المرتدة، ليطلق الحكم صافرته بعد ذلك معلناً نهاية الشوط بتقدم يوفنتوس بهدف دون مقابل.
الشوط الثاني بدأ بنفس التشكيلة التي خاض بها كلا الفريقين الشوط الأول، في ظل رغبة كلا المدربين تأجيل تبديلاتهما بعض الشيء حتى تتضح الرؤية بشكل أكبر.
حاول لاعبو يوفنتوس مع بداية الشوط الثاني تهدئة اللعب تماماً، في ظل الإرهاق الواضح على لاعبي الفريق، مما شجع لاعبو أتلانتا للتقدم للأمام واستغلال الوضع بإدراك التعادل.
واصل لاعبو يوفنتوس الأداء ذاته مما أشعر المدرب أليجري بالقلق في ظل التراجع البدني الواضح للاعبيه ليدفع بلاعب الوسط المدافع ليمينا بدلاً من الألماني سامي خضيرة في محاولة للسيطرة بشكل أكبر على اللقاء وضخ دماء جديدة، قد تحسن من شكل الفريق على أرض الملعب.
بمرور الوقت بدأ العنف يسطير على اداء لاعبي يوفنتوس لقطع الكرة من بين أقدام لاعبي أتلانتا، وهو الأمر الذي كان كفيلاً لتوضيح الإرهاق البدني والذهني الذي يعاني منه لاعبو اليوفي في ظل كثرة المباريات التي خاضوها خلال الفترة الماضية وقلة الفواصل الزمنية بينهم.
كاد لاعبو أتلانتا أن يحققوا المفاجأة في الدقائق الأخيرة ولكن الأمور مرت بسلام على مرمى الحارس بوفون، لينهي البديل ليمينا الأمور في الدقيقة 86 بتسجيل الهدف الثاني لليوفي عبر مجهود فردي رائع، ثم يطلق الحكم صافرته معلناً فوز يوفنتوس بهدفين دون مقابل.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى