بدر الدين حسين علي : عذرا شيخنا الترابي…!!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09032016

مُساهمة 

بدر الدين حسين علي : عذرا شيخنا الترابي…!!




بدر الدين حسين علي : عذرا شيخنا الترابي…!!
ـــــــــــــــــ

> كتبت بالامس بعض كلمات اعتقادا مني بان من الوفاء الا يصبح قلمي مشلولا عند رحيلك، بل يطلق عنانه ليسهم في بحر المداد المكتوب عن احد مفكري عصرنا هذا، غير اني قرأت ماخطه يراعي فشعرت كم كانت كلماتي وضيعة امام الحدث الكبير.
> ما كان لي ان اصف البحر مكتفيا بامواجه وهو زاخر بكل ما هو اروع مما ذهبت اليه، ولكن تعاظم الخطب مع قلة الحيلة جعلت كلمات ترتعش تخرج دونما ترتيب دقيق في الوصف ولا الزمان ولا المكان ولا علو كعب من كتبت فيه علما وفقها وتقي،فاصابني الغثيان مما سطره قلمي، فلم افتأ ابحث عن اعتذار يليق بصاحب المقام ومقام تلامذته الذين يقرأون بجزء من فكره وبصيرته،فما بالي ان كنت ايها الغائب الحاضر من يقرأ.
> اضطراب المشهد امامي جعلني اخط تلك القطرة التي حسبت انها يمكن أن تلخص البحر، وما كنت اعلم ان بحر مسيرك لا يجدي معه التلخيص لان التلخيص يخفي تفاصيل ثمينة ويصيب من يحاول بالجهل العميق، فاي مركب صعب ركبت واي موج يتلاطمني، وانا لا اعرف كيف يكون الخلاص.
> الوجوه الباكية التي شاهدتها شيخنا الجليل، جعلتني استرجع بعض عباراتهم عند منعطف المفاصلة، فعلمت كم كنت تسمو عن ما نراه عظيما لانه لا يساوي عندك شيئا، وكم كان المشهد عظيما وانت تجمع شعث الحركة الاسلامية وانت ترقد مطمئنا باذن الله محمولا علي الاكتاف ترسل لهم رسالتك الاخيرة، لكانك تقول لهم ان موكب اللقاء الاكبر تتراص الصفوف له فما حجتكم هناك.
> شيخنا الجليل كم تمنيت أن تصلهم الرسالة فلا يغادرون سرادق العزاء الا متفقين غير مختلفين وفاء لجهدك الذي لم ينقطع منذ عشرات السنين،ووفاءا لمشروع الحركة الاسلامية في السودان والذي ايقن غالب اهلها انها ضلت الطريق وانت تحدث الناس بان المشروع به هنات يمكن ان تعالج .
> وان بسطت بين يدي الناس جملة اعتذاري وحشدت لهم من جميل المعاني وبديع اللغة و وانتقيت عظيم ادبها ما كفيتك حقك، غير اني اعلم يقيناً اننا جملة من البشر ظلمناك حيا، فما استبان لنا ظلمك جهرة الا عند موكبك الحاشد مودعا، فجرت الدموع لتغسل الظلم عند مقام صفحك، وهل يا تري تغسل تلك الدموع ظلمة النفوس ام انها لحظة صفاء عابرة.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى