قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

الدوري الأوروبي : ليفربول يطيح بمانشستر يونايتد

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

18032016

مُساهمة 

الدوري الأوروبي : ليفربول يطيح بمانشستر يونايتد




الدوري الأوروبي : ليفربول يطيح بمانشستر يونايتد
#الحديبة_نيوز
مانشستر يونايتد يفشل في رد الاعتبار أمام ليفربولفرض التعادل كلمته على المواجهة المثيرة بين مانشستر يونايتد الإنجليزي وضيفه ليفربول بهدف لكل منهما، مساء الخميس، على ملعب "أولد ترافورد" في إياب دور الـ16 ببطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم.
وفشل مانشستر في رد اعتباره بعد هزيمته ذهابا بهدفين دون رد، ورغم تقدم المانيو بهدف من ضربة جزاء عن طريق مارسيال في الدقيقة 32 إلا أن ليفربول سجل هدف التعادل في الدقيقة 45 من خلال كوتينيو، وتفوق الريدز في أغلب مجريات اللقاء وقدم عرضا طيبا ليقتنص بطاقة التأهل.
بدأ مانشستر يونايتد المباراة بضغط هجومي على دفاعات ليفربول أملاً في خطف هدف مبكر، ولكن دفاع الريدز بدا متماسكا بشكل كبير في الربع ساعة الأولى وأوقف محاولات المانيو للتقدم.
ازداد الضغط الهجومي من جانب مانشستر، وضاعت ضربة رأس من جانب راشفورد أبعدها مينيوليه حارس ليفربول ثم وجه ماتا تسديدة بجوار القائم قبل أن ينتفض ليفربول وينظم محاولات هجومية عن طريق فيرمينو ثم تأتي تسديدة قوية تصدى لها الحارس دي خيا من جانب ميلنر.
وفي الدقيقة 32، حصل مارسيال مهاجم المانيو على ضربة جزاء بعد عرقلته من جانب كلاين في منطقة الجزاء ليترجمها بنفسه داخل الشباك محرزا هدف التقدم لصالح مانشستر.
ونال بليند مدافع مانشستر البطاقة الصفراء نتيجة عرقلة فيرمينو، ووجه ستوريدج تسديدة صاروخية ردتها العارضة.
وعاد مانشستر لنشاطه الهجومي بتمريرة عرضية من ماتا أبعدها دفاع الريدز ثم تمريرة متقنة شتتها المدافع كلاين قبل أن تصل إلى راشفورد، وأصبحت المباراة سجالا بين الفريقين بمحاولات هجومية متبادلة وأضاع لوفرين فرصة هدف محقق بتسديدة فوق العارضة من انفراد خطير ثم أهدر ماركوس روخو فرصة قريبة للمانيو بتسديدة من تمريرة عرضية في ضربة ركنية سددها بجوار القائم.
ازداد ضغط ليفربول بتسديدة خطيرة من فيرمينو ثم محاولة من ستوريدج بجوار القائم قبل أن ينجح كوتينيو في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 45 من انطلاقة سريعة من الجبهة اليسرى ومراوغة رائعة لمدافع مانشستر فاريلا ويودعها ببراعة في مرمى دي خيا لينهي الشوط الأول بتعادل مثير بين الفريقين.
بدأ مانشستر الشوط الثاني بتغيير في الجبهة اليمنى بنزول فالنسيا وخروج فاريلا الذي أخطأ في لقطة هدف ليفربول، ثم أهدر فيلايني ضربة رأس قريبة بجوار قائم ليفربول ثم حصل على البطاقة الصفراء.
ونال كلاين مدافع ليفربول البطاقة الصفراء بعد عرقلة راشفورد خارج منطقة الجزاء، وأبعد ميلنر تسديدة قوية من ماتا في الزاوية الضيقة لمرمى الريدز، واستعاد دفاع ليفربول تماسكه في مواجهة تسديدات المانيو.
وفشل ستوريدج في استغلال انطلاقته بعدما عجز عن مراوغة سمولينج، وتألق ساخو مدافع ليفربول في إبعاد فرصة هدف محقق لمانشستر من مراوغة رائعة قام بها مارسيال وأبعدها ساخو ببراعة ثم أضاع راشفورد فرصة خطيرة لمانشستر بتسديدة تحولت إلى ضربة ركنية بعدما اصطدمت في قدم كلاين.
تصدى مينيوليه ضربة رأس من جانب فيلايني ببراعة في الدقيقة 60 ثم انطلق كوتينيو وراوغ لاعبي مانشستر ليمنحها لستوريدج الذي سدد بجوار القائم، وأشرك مانشستر دراميان على حساب روخو ثم أهدر مارسيال تسديدة بعيداً عن المرمى ودفع ليفربول بالمهاجم البلجيكي أوريجي على حساب ستوريدج غير الموفق.
ومع الدقيقة 70، تدخل فان جال بتغيير للمانيو بنزول شفاينشتايجر على حساب كاريك بينما أشرك كلوب جو آلين في وسط ملعب ليفربول على حساب هندرسون.
أضاع فيلايني فرصة محققة بجوار القائم ثم محاولة من راشفورد، وعاد التماسك لصفوف ليفربول وأهدر كوتينيو فرصة لا تضيع بعد هجمة مرتدة نموذجية انتهت بتسديدة ضعيفة من صاحب هدف تعادل ليفربول.
تصدى دي خيا لتسديدة صاروخية من كوتينيو أفضل لاعبي ليفربول ونال شفاينستايجر البطاقة الصفراء بعد أن ارتكب خطأ على حدود منطقة الجزاء ولكن البرازيلي أهدر الكرة فوق العارضة.
وحصل فيرمينو على البطاقة الصفراء ثم خرج اللاعب البرازيلي من اللقاء وشارك بدلاً منه بينتيكي في الدقيقة 85.
ليفربول فرض إيقاعه في الدقائق الخمس الأخيرة من عمر المباراة ونجح أبناء المدرب يورجن كلوب في استهلاك اللحظات الأخيرة وأنقذ دي خيا فرصة من ضربة رأس وأوقف دفاع ليفربول محاولة راشفورد لينتهي اللقاء بتعادل الفريقين وتأهل الريدز.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى