تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

خارطة الطريق .. ناصر بابكر .. السحر الحلال في ليالي الأبطال

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

18032016

مُساهمة 

خارطة الطريق .. ناصر بابكر .. السحر الحلال في ليالي الأبطال




خارطة الطريق
ناصر بابكر
السحر الحلال في ليالي الأبطال
ـــــــــــــــــ
* بعد قرابة الأسبوعين من الغياب عن قراء خارطة الطريق بسبب التفرغ الكامل لإنجاز مهمة التغطية الصحفية لمعسكر المريخ بموفمبيك مروراً برحلته إلى نيجيريا لخوض مباراة ذهاب الدور الأول من دوري أبطال أفريقيا موفداً لـ)الزعيم( التي حرصت على وضع قراءها في الصورة منذ اليوم الأول الذي غادر فيه الزعيم مطار الخرطوم نحو القاهرة حتى لحظة عودته إلى العاصمة السودانية مع مبادرة إستحقت عليها إدارة الصحيفة كل الثناء عندما تصدت لمهمة ربط الجمهور الرياضي عامة وجماهير المريخ على وجه الخصوص بأحداث ومجريات مواجهة ملعب واري تاون شيب بتكفلها برعاية نقل المباراة إذاعياً.
* وبعد طول غياب.. يسعدني جداً العودة من جديد لمعانقة قراء )خارطة الطريق( الذين ألتمس منهم العذر على طول فترة الإحتجاب ومن الجميل أن تأتي العودة لكتابة هذه الزاوية متزامنة مع إقتراب موعد أول نزال أفريقي للمريخ على معقله في العام الحالي وتبقى ساعات لموقعة السبت المرتقبة في إياب الدور الأول.
* نعود اليوم وفي البال مشاهد السنة الفائتة التي ستظل عالقة في ذاكرة كل مريخي.. وكل المعطيات وكل المؤشرات تؤكد أن القلعة الحمراء ستكون غدًا قبلة للعشاق الذي سيتوافدون من كل الولايات قبل العاصمة.. من كل مدن الخرطوم البعيدة قبل القريبة.. لتضج قلعة النار والإنتصار بالمحبين وعشاق المتعة لتكون كعادتها في ليالي الأبطال الساحرة مسرحاً للإبداع ومقراً للسحر الحلال وموقعاً لإقامة كرنفالات الفرح الحمراء.
* أعود وكلي شوق لمتابعة اللوحات البديعة لبركان المدرجات في الكورفا سورد.. لمشاهدة جديد الجوارح من دخلات في المدرج الشرقي ومفاجآت الأسود في الجانب الشمالي الشرقي وما سيقدمه الرد ستار في الكورفا نورد وما يحضره ساس وأساس وتجمع الروابط ولجنة التعبئة وبقية التجمعات الجماهيرية لتحويل القلعة الحمراء إلى مرجل يغلي بالتشجيع وينفجر كالبركان في وجه المنافسين صانعاً أجواء رهيبة تمنح النجوم دافعاً بلا حدود لقهر من تضعهم الظروف في مواجهته.. وأجواء توفر للفرسان راحة لا مثيل لها تساعدهم على تفجير شلالات إبداعهم وتقديم الروائع لتنافس روعة الأداء في المستطيل الأخضر روعة الأداء في مدرجات المسرح الأحمر وتكون النشوة هي العنوان والفرح هو القاسم المشترك بين كل المنتمين إلى الكوكب الجميل كوكب المريخ.
* )يا يوم بكره ما تسرع( يرددها خلال ساعات اليوم كل عاشق ومحب للمريخ والجميع يعدون الساعات والدقائق في إنتظار موعد فتح أبواب القلعة الحمراء لأخذ مواقعهم وعشرات الأسباب تدفع جحافل أنصار الزعيم في كل مكان للتواجد في قلعة النار والإنتصار.. فمؤازرة وتشجيع الفرسان ومساعدتهم على التأهل سبب.. ودعم الخزينة الحمراء بالمال الذي يساعد على إستكمال المشوار بنجاح سبب.. والمشاركة في صناعة أجواء تشجيعية رهيبة سبب والإستمتاع بمقدار المتعة والراحة النفسية التي تغطي كل جنبات القلعة الحمراء سبب.
* شخصياً.. لديّ قناعة تامة وثقة لا تحدها حدود أن أي مشجع تواجد في قلعة المريخ في ليلة عزام.. أو في مواجهة كابوسكورب.. أو موقعة الترجي.. أو إفتتاحية المجموعات أمام العلمة.. أو في أمسية الإطاحة بحامل اللقب وفاق سطيف أو في ليلة الكرنفال أمام إتحاد العاصمة.. أو في مواجهة مازيمبي.. أن أي مشجع تواجد في أي من تلك اللقاءت لن يفوت بأي حال من الأحوال متابعة موقعة الغد من داخل القلعة الحمراء وأن أي مشجع حضر في واحدة من تلك الأمسيات سينتظر وعلى أحر من الجمر لحظة فتح أبواب قلعة الزعيم الحمراء غداً لحجز موقعه مبكراً حتى لا تفوته متعة المريخ في تلك المواجهات وسحر القلعة الحمراء في تلك الليالي.
* ويا يوم بكرة ما تسرع.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى