تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

إنتر ميلان يوقف قطار روما بتعادل يشعل صراع المركز الثالث

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20032016

مُساهمة 

إنتر ميلان يوقف قطار روما بتعادل يشعل صراع المركز الثالث




إنتر ميلان يوقف قطار روما بتعادل يشعل صراع المركز الثالث
#الحديبة_نيوز
أوقف إنتر ميلان قطار روما عند 8 انتصارات متتالية بتعادل الفريقين إيجابيًا بهدف لكل منهما، في إطار مباريات الجولة رقم 30 من الكالتشو ليشتعل الصراع على المركز الثالث.
تقدم للإنتر اللاعب الكرواتي بيريسيتش في الدقيقة 53، فيما أدرك البلجيكي ناينجولان التعادل لروما في الدقيقة 84، ليرتفع رصيد روما إلى 60 نقطة في المركز الثالث، فيما ارتفع رصيد الإنتر إلى 55 نقطة في انتظار ما ستستفر عنه مواجهة فريقي فيورنتينا وفروزينوني عصر الأحد، حيث يملك الأول في رصيده 54 نقطة.
المدرب سباليتي اعتمد على طريقته المفضلة 4-3-3 بوجود الثلاثي صلاح وبيروتي والشعراوي في المقدمة فيما لجأ المدرب مانشيني لطريقة 4-2-3-1 بوجود إيدير في المقدمة ومن خلفه الثلاثي ليايتش وبيابياني وبريسيتش.
موقف المنافسة على المركز الثالث بين الفريقين جعل اللقاء يبدأ بقوة وحماس من قبل كلا الفريقين مع وجود حذر واضح من كلاهما في عدم منح الآخر مساحات واسعة في الدفاع حتى لا يجد أي من الفريقين نفسه متأخرًا بهدف مبكر.
بمرور الوقت بدأ لاعبو روما في السيطرة على مجريات اللعب والضغط على لاعبي الإنتر قدر الإمكان فيما تمركز لاعبو الفريق الضيف بشكل جيد وضيقوا كل المساحات، وأغلقوا كل الطرق أمام لاعبي روما.
بوصول الشوط الأول لمنتصفه تقريبًا بدأ لاعبو الإنتر في شن هجمات مرتدة سريعة وأجبروا لاعبي روما على التراجع بعض الشيء والابتعاد عن منطقة جزاء الإنتر.
وفي الدقيقة 35 كاد محمد صلاح أن يمنح فريقه روما المقدمة بتسجيله هدف رائع في شباك هندانوفيتش، ولكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل ليستمر التعادل السلبي بين الفريقين.
مرت الدقائق المتبقية دون جديد ليطلق الحكم أورساتو صافرته معلنًا نهاية الشوط بالتعادل السلبي دون أهداف بين الفريقين.
الشوط الثاني بدأ بنفس التشكيل الذي خاض به كلا الفريقين الشوط الأول في ظل رغبة كلا المدربين في تأجيل تبديلاتهما بعض الوقت حتى تتضح الرؤية بشكل أكبر.
في الدقيقة 53 يمنح الكرواتي بريسيتش التقدم للإنتر بعد تمريرة رائعة من زميله بروزوفيتش لتظهر ملامح القلق بوضوح على وجه المدرب سباليتي المدير الفني لفريق روما.
يضطر المدرب سباليتي بعدها لإجراء تبديل هجومي فيدفع بالمهاجم دجيكو بدلاً من لاعب الوسط سيدو كيتا في محاولة لإدراك التعادل سريعًا عبر مخاطرة واضحة قد تكلفه الكثير على صعيد صراع وسط الملعب بين الفريقين.
سيطر التوتر والارتباك على أداء روما بوضوح بعد الهدف خاصة مع التنظيم الجيد للاعبي الإنتر على أرض الملعب ليظل التسرع هو السمة الأساسية لأداء روما وغياب القدرة على فك التمركز الدفاعي للاعبي الإنتر في كل أنحاء الملعب.
مع وصول الشوط الثاني لمنتصفه ضغط لاعبو روما بشدة بحثًا عن التعادل فيما تراجع لاعبو الإنتر معتمدين على الهجمات المرتدة في ظل تقدم معظم لاعبي روما للامام.
في الدقيقة 84 ينجح اللاعب البلجيكي ناينجولان في إدراك التعادل لروما بعد العديد من المحاولات غير الناجحة لتشتعل الأجواء خلال الدقائق المتبقية ولكنها مرت دون جديد ليطلق الحكم صافرته معلناً تعادل الفريقان بهدف لكل منهما.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى