حكم البيع قبل الشراء، والبديل عنه

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

28032016

مُساهمة 

حكم البيع قبل الشراء، والبديل عنه




حكم البيع قبل الشراء، والبديل عنه
.
السؤال:
أتاجر في لعبة، يعطيني الشخص 10 دولارات، ويقول لي: أريد أشياء في لعبة ما، فأشتري هذه الأشياء من موقع ب 9 دولارات، أو أكثر، ويكون ربحي دولارا، أو أقل. هل هذا حرام أم لا؟ أتمنى الرد علي في أسرع وقت، مع العلم أن اللعبة في الإنترنت، والأموال في الإنترنت، يعني أستطيع أن أشتري بها أي شيء في الإنترنت فقط. وأتمنى الرد علي في أسرع وقت. .
الفتوى:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: فإذا كانت اللعبة مباحة، فلا حرج -من حيث الأصل- في المعاوضة بيعا وشراء على ما فيها من منافع إضافية، كما سبق في الفتوى رقم: 237352 وإحالاتها. وواضح من السؤال أنك لا تملك هذه الأشياء، وإنما تشتريها عندما يعطيك الشخص المال. وعليه؛ فلا يصح أن تعقد معه البيع قبل شرائك لها، وإنما بعد ذلك، أو تكون وكيلا عنه في الشراء بأجرة معلومة، فتخبره بالثمن الحقيقي، والعمولة التي تريد، وتتراضيان عليها، وليس لك إخباره بثمن غير حقيقي؛ لتأخذ من الثمن العمولة دون علمه. والله أعلم.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى