قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

الارجنتين تكتفي بهدفين وتواصل صحوتها بالفوز الثالث

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الارجنتين تكتفي بهدفين وتواصل صحوتها بالفوز الثالث

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء 30 مارس 2016 - 6:25

الارجنتين تكتفي بهدفين وتواصل صحوتها بالفوز الثالث
#الحديبة_نيوز
اكتفى المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم بهدفين ليحقق فوزه الثالث على التوالي في تصفيات أمريكا الجنوبية بكرة القدم والمؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بفوز ثمين 2-صفر على ضيفه البوليفي )فجر الأربعاء( في الجولة السادسة من التصفيات.
ورفع المنتخب الأرجنتين الملقب بـ )راقصي التانجو( رصيده إلى 11 نقطة ليقفز إلى المركز الثالث بفارق نقطتين خلف منتخبي أوروجواي والإكوادور وتجمد رصيد بوليفيا عند ثلاث نقاط في المركز التاسع قبل الأخير بجدول التصفيات.
وأنهى المنتخب الأرجنتيني الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما جابرييل ميركادو وليونيل ميسي في الدقيقتين 20 و30 من ضربة جزاء ولم يستطع الفريق زيادة رصيده من الأهداف في الشوط الثاني بعدما تسابق لاعبوه في إهدار الفرص التي سنحت لهم.
ومنح ميسي قدرا من الاطمئنان والتفاؤل لجماهير برشلونة الأسباني بعدما ظهر بمستوى رائع في هذه المباراة قبل المشاركة مع برشلونة السبت المقبل في لقاء القمة )كلاسيكو( أمام ريال مدريد في الدوري الأسباني.
وبدأ المنتخب الأرجنتيني المباراة بفرصة خطيرة كادت تسفر عن هدف التقدم بعد عشر ثوان فقط من بداية اللقاء عندما ضغط لاعبوه على الدفاع البوليفي وخطفوا الكرة لينطلق بها آنخل دي ماريا وينفرد تماما بالحارس ولكن الحارس تصدى له وتهيأت الكرة أمام إيفر بانيجا داخل منطقة الجزاء ولكنه سددها فوق العارضة مباشرة.
ورد المنتخب البوليفي في الدقيقة الثالثة بتسديدة قوية أطلقها مارتن سميدبيرج من زاوية صعبة من الناحية اليسرى ولكن الكرة ذهبت مباشرة في يد الحارس الأرجنتيني سيرخيو روميرو.
وسدد ميسي ضربة حرة من مسافة بعيدة في الدقيقة السابعة ولكن زميله خافيير بينولا لم يستطع اللحاق بالكرة داخل منطقة الجزاء لتذهب الكرة في يد الحارس.
وواصل المنتخب الأرجنتيني سيطرته على مجريات اللعب وضغطه الهجومي ووصلت الكرة لجونزالو هيجواين داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 11 ومررها في اتجاه بانيجا ولكن الدفاع البوليفي أخرجها لركنية لم تستغل كما أهدر ماركوس روخو فرصة أخرى للتانجو في الدقيقة التالية.
وتلاعب ميسي بالدفاع البوليفي ثم مرر الكرة لزميله دي ماريا على حدود المنطقة وأعاد دي ماريا الكرة في اتجاه ميسي الذي كان في طريقه للانفراد بالحارس ولكن الدفاع البوليفي أبعد الكرة في الوقت المناسب.
ولعب ميسي ضربة حرة من الناحية اليسرى في الدقيقة 17 وقابلها جابرييل ميركادو بضربة رأس وهو على بعد خطوات من المرمى لكن الكرة ذهبت عاليا.
وكثف المنتخب الأرجنتيني ضغطه الهجومي في الدقائق التالية وأسفر هذا الضغط عن هدف التقدم الذي سجله ميركادو في الدقيقة 20 .
وتلاعب ميسي بالدفاع البوليفي خارج منطقة الجزاء وحصل على ضربة حرة لعبها سريعا بمهارة فلائقة لتصل الكرة ساقطة إلى هيجواين خلف دفاع بوليفيا ليلعبها هيجواين ساقطة بدوره من فوق الحارس قبل أن تنشق الأرض عن اللاعب لويس جوتيريز ليبعد الكرة قبل اجتيازها خط المرمى لكنها تهيأت مجددا أمام هيجواين الذي مررها زاحفة إلى زميله ميركادو الذي سددها مباشرة في المرمى قبل استعادة الحارس لاتزانه.
وفشلت محاولات المنتخب البوليفي للعودة في المباراة.
ونال لويس جوتيريز إنذارا في الدقيقة 24 للخشونة مع هيجواين في محاولة لإيقاف هجمة سريعة للتانجو.
واستأنف التانجو ضغطه الهجومي وحصل بينولا على ضربة حرة خارج حدود منطقة الجزاء مباشرة في الدقيقة 25 وسددها ميسي قوية وتصدى لها الحارس بقبضة يده.
وشهدت الدقيقة 28 احتساب ضربة جزاء للتانجو اثر هجمة مرتدة سريعة قادها ميسي ومرر منها الكرة إلى بانيجا الذي تعرض للإعاقة من قبل اللاعب رونالد إجوينو داخل المنطقة.
وسدد ميسي ضربة الجزاء رائعة قوية على يسار الحارس البوليفي محرزا الهدف الثاني للتانجو في الدقيقة 30 .
وأجرى خيراردو مارتينو المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني تغييرا اضطراريا في الدقيقة 31 بنزول آنخل كوريا بدلا من دي ماريا للإصابة.
وواصل المنتخب الأرجنتيني ضغطه الهجومي في الدقائق التالية وسجل ميسي هدفا بضربة رأس في الدقيقة 35 ألغاه الحكم بداعي تسلل بانيجا الذي مرر الكرة لميسي.
ولم يختلف الحال كثيرا في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول حيث واصل التانجو سيطرته على مجريات اللعب.
وسدد ميسي كرة قوية من ضربة حرة في الدقيقة 43 ولكن الحارس تصدى لها ثم تلاعب ميسي بالدفاع البوليفي بعدها بثوان قليلة ومرر الكرة لهيجواين خارج حدود المنطقة ليسددها الاخير صاروخية ولكن خارج القائم الأيسر لينتهي الشوط الأول بتقدم التانجو بهدفين نظيفين.
ورغم التغييرات التي أجراها المنتخب البوليفي في بداية الشوط الثاني، استأنف التانجو ضغطه الهجومي مع بداية الشوط الثاني ولعب ميركادو تمريرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة 49 قابلها ميسي بضربة رأس رائعة ولكن الكرة مرت خارج القائم الأيمن مباشرة.
ورد سميدبيرج بتسديدة رائعة من ضربة حرة للمنتخب البوليفي في الدقيقة 54 ولكن روميرو أبعدها ببراعة.
ولجأ المنتخب الأرجنتيني لتهدئة اللعب نسبيا في الشوط الثاني ولكن ضيفه البوليفي لم يغير طريقة الأداء عما كان في الشوط الأول ليظل بعيدا عن تشكيل خطورة حقيقية على مرمى التانجو.
وشهدت الدقيقة 60 فرصة أخرى ضائعة للتانجو اثر هجمة منظمة من الناحية اليسرى وتمريرة بينية من بانيجا إلى كوريا الذي راوغ الدفاع البوليفي وسدد الكرة من داخل المنطقة ولكن الحارس البوليفي كان لها بالمرصاد.
وأهدر لوكاس بيليا فرصة رائعة للتانجو اثر هجمة سريعة منظمة في الدقيقة 64 مرر منها هيجوين الكرة خلفية إلى بيليا الذي سددها بيسراه من حدود منطقة الجزاء ولكن بجوار القائم الايمن.
وأنهى بانيجا هجمة سريعة للتانجو في الدقيقة 66 بتسديدة غير متقنة إلى خارج الملعب.
وواصل التانجو ضغطه الهجومي ، وأجرى مارتينو تغييرا في الدقيقة 78 لتنشيط الهجوم بنزول سيرخيو أجويرو بدلا من جونزالو هيجوين.
ولم يتغير الحال في الدقائق الأخيرة من المباراة حيث واصل التانجو سيطرته وتسابق لاعبوه في إهدار الفرص تباعا لينتهي المباراة بنفس نتيجة الشوط الأول.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى