فولفسبورج يحرج ريال مدريد بفوز ثمين في دوري الأبطال

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06042016

مُساهمة 

فولفسبورج يحرج ريال مدريد بفوز ثمين في دوري الأبطال




فولفسبورج يحرج ريال مدريد بفوز ثمين في دوري الأبطال
#الحديبة_نيوز
حقق فريق فولفسبورج فوزًا ثمينًا، على ضيفه ريال مدريد الإسباني بهدفين دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الأربعاء بملعب فولكسفاجن أرينا ضمن منافسات ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.
سجل هدفي اللقاء ريكاردو رودريجيز من ركلة جزاء، وماكسيمليان أرنولد في الدقيقتين 18 و25، لتتعقد مهمة الميرينجي في تعويض النتيجة خلال مباراة العودة يوم الثلاثاء المقبل بمعقله سانتياجو برنابيو.
أجرى زين الدين زيدان تعديلاً وحيدًا على تشكيلة الفريق الملكي التي حسم بها الكلاسيكو، في حراسة المرمى كيلور نافاس، أمامه مارسيلو، سيرخيو راموس، بيبي، ودانيلو مكان داني كارباخال، وفي الوسط توني كروس وكاسيميرو ومودريتش، خلف كريم بنزيما وجاريث بيل وكريستيانو رونالدو.
بدأ ريال مدريد اللقاء بضغط هجومي مكثف، ولم يمنح منافسه فرصة لالتقاط الأنفاس، حيث هز كريستيانو رونالدو الشباك، ولكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل، بعدها أضاع كريم بنزيما فرصة مؤكدة من انفراد تام، مسدداً الكرة في جسد الحارس دييجو بيناليو.
إلا أن المحاولات المدريدية عابها البطء في تحضير الهجمة، والأنانية الشديدة لكريم بنزيما، بتسديد الكرة بأوضاع شبه صعبة بدلاً من التمرير لزميليه رونالدو وبيل في مواقع أفضل لتسجيل أهداف.
نجا فولفسبورج ومدربه ديتير هيكينج من طوفان البداية لريال مدريد، وبدأ إعادة ترتيب أوراقه، وحصل فريقه على ركلة جزاء نتيجة مخالفة ضد كاسيميرو، سددها ريكاردو رودريجيز في الزاوية اليمنى لكيلور نافاس.
اهتز ريال مدريد كثيراً بعد الهدف، وارتبك دفاعه في صد انطلاقات جوليان دراكسلر ووبرونو هنريكي الذي كان شعلة نشاط في الجبهة اليمنى، وهدد كيلور نافاس بتسديدة قوية، قبل أن يصنع الهدف الثاني من هجمة مرتدة منظمة انتهت بأقدام ماكسميليان أرنولد في الشباك مسجلا الهدف الثاني لأصحاب الأرض، وكاد أندري شورله أن يزيد معاناة الريال، ولكنه تبأطأ في إنهاء فرصة خطيرة من شبه انفراد.
وصلت نسبة استحواذ ريال مدريد على الكرة أكثر من 60% وحصل على عدة ركلات ركنية دون خطورة على مرمى الحارس دييجو بيناليو، كما اضطر زين الدين زيدان لإجراء تبديل اضطراري بإشراك خيسي رودريجيز مكان بنزيما الذي تأثر بالإصابة.
في الشوط الثاني استفاد ديتير هيكينج مدرب فولفسبورج من خبرات لاعبيه، خاصة قلبي الدفاع نالدو ودانتي، ولاعب الوسط لويس جوستافو ودراكسلر، والنشيط للغاية ديلافوجي في إبطال خطورة مفاتيح لعب الريال، بينما جاءت خطورة الملكي من ثلاث محاولات، أخطرها تسديدة في جسد الحارس من انفراد تام.
خاطر زيدان ورمى بكل أوراقه الهجومية على مقاعد البدلاء أملاً في تعديل النتيجة حيث أشرك إيسكو مكان مودريتش ثم خاميس رودريجيز مكان توني كروس، إلا أن الخطورة الحقيقية جاءت من الهجمات المرتدة لفولفسبورج، حيث أضاع أندري شورله فرصة خطيرة للغاية بتسديدة فوق العارضة، ثم تصدى كيلور نافاس ببراعة لكرة ماكس كروس الذي شارك بديلاً لأندري شورله.
فشل ريال مدريد في مجاراة الألمان بدنياً، واستسلم نجومه لرقابة دفاع فولفسبورج، ولم يهدد المرمى في آخر 15 دقيقة من اللقاء، في الوقت الذي كان يخرج دراكسلر أحد نجوم اللقاء ليشارك مكانه مارسيل شيفر وسط تصفيق حاد من الجماهير.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى