مشاهد رياضية .. عبد الله ابو وائل .. هل يلحق المريخ بالهلال ويودع الأبطال؟!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

13042016

مُساهمة 

مشاهد رياضية .. عبد الله ابو وائل .. هل يلحق المريخ بالهلال ويودع الأبطال؟!




مشاهد رياضية
عبد الله ابو وائل
هل يلحق المريخ بالهلال ويودع الأبطال؟!
#الحديبة_نيوز
]غابت هذه الزاوية عقب نتيجة التعادل التي انتهت عليها مباراة المريخ ووفاق سطيف وقد يتساءل البعض عن أسباب الاحتجاب وماذا كان للإحباط الذي سيطر على المريخاب بما فيهم كاتب هذه السطور علاقة بغياب “مشاهد رياضية” لأيام وأقول إن النتيجة التي انتهت عليه المواجهة لم تكن متوقعة بأي حال من الأحوال.
]اهتزاز الشباك الحمراء مرتين نتج عن أخطاء فردية لو لم تحدث لاقترب الأحمر من العبور لدور المجموعات ولما تحدث أحد عن إمكانية مغادرته البطولة الكبرى .
]هل تضاءلت فرصة عبور المريخ للمجموعات وهل يمكن للأحمر أن يلحق بالهلال فيودع الأبطال؟
]الإجابة على هذا التساؤل تعيدنا إلى ما قبل مباراة الذهاب وتحديداً تعامل الجميع مع وفاق سطيف باعتباره خصماً ضعيفاً ويعاني مشاكل إدارية ومالية.
]هل كان وفاق سطيف خصماً سهل المراس؟
]الإجابة نعم خاصة وقد كشفت المواجهة عن عدم خطورة هذا الفريق الذي خدمه الحظ في استغلال هفوة “أمير كمال”.
]إعلام المريخ الذي نعتبر جزءاً منه ساهم في عدم احترام لاعبي المريخ للفريق الجزائري للدرجة التي جعلت “أمير كمال”يؤدي بتلك الثقة المفرطة والتي كلفت المريخ الكثير.
]اهتزت شباك المريخ نتيجة لأخطاء فردية .
]وفقد المريخ نقطتين بسبب الاستهتار الذي تعامل به الجميع تجاه الوفاق.
]الجهاز الفني يتحمل جزءاً من المسؤولية بتبديلاته الخاطئة وهو يستغنى عن اللاعب الذي صنع الهدفين وكان بإمكانه صنع المزيد من السوانح .
]استبدال “كوفي” كان بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير.
]السؤال الذي نريد الإجابة عليه هو هل يلحق المريخ بالهلال ويودع الأبطال؟
]والإجابة تقول لا!!!
]لا يزال الأحمر في قلب المنافسة وبإمكانه العبور لدور المجموعات في حالة استشعر اللاعبون الخطر وأدوا بمسؤولية وابتعدوا عن ارتكاب الأخطاء.
]بإمكان المريخ العودة لو تحلى لاعبوه بالروح القتالية واعتبروا مباراة الإياب هي بمثابة الحصول على لقب الأميرة السمراء.
]لن يلحق المريخ بالهلال لأن الأخير لا يملك من مقومات البطل شيئاً بل ما عاد ذلك الفريق الذي تخشاه الفرق الوافدة إلى الممتاز دعك من فرق أفريقية تشبعت بالخبرات المطلوبة.
]اهتزاز شباك المريخ منح “الشمات” فرصة الخروج من “مخبأ” الحزن الذي لم يبارحوه بأمر الأهلي طرابلس الليبي.
]ينتظر الهلالاب وداع المريخ للأبطال لكن انتظارهم سيطول.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى