الكلام الساخن .. مبارك البلال .. رحيل سعد الدين ابراهيم

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

13052016

مُساهمة 

الكلام الساخن .. مبارك البلال .. رحيل سعد الدين ابراهيم




الكلام الساخن
مبارك البلال
رحيل سعد الدين ابراهيم
#الحديبة_نيوز
ماذا اكتب اليوم عن رحيلك يا اعز عزيز
} حقيقة لا اعرف كيف اكتب اليوم عن رجل مبدع جمعتني به علاقة اجتماعية ورحلة كفاح في العمل الصحفي وفوق ذلك خوة في الله ومحبة .. لم نختلف رغم انني اشتهرت بالحدة .. جاءني سعد الدين ابراهيم المبدع والشاعر الرقيق وتولي رئاسة تحرير الدار فتوقع الجميع ان تنهار العلاقة بيننا من اول وهلة ولكن حدث العكس تماما وكان يحكي عن ذلك الراحل دائما ويقول لم اتوقع ما سمعته بل وجدت اجمل معاملة وافضل اخوان .. في اول عمله بصحيفة الدار كان متخوفا من البلاغات واوامر القبض لانه حساس ومرهف ومبدع وطمأنته بان ذلك لن يحدث وسأقف معه ولكن قبل ان يجلس علي كرسي رئاسة التحرير القت نيابة بحري القبض علينا سويا في جريمة كان ابطالها اطباء بمستشفي بحري وظل الراحل يحكي قصة المواجهة مع وكيل النيابة لاصدقائه بل كتب عنها اكثر من مرة .. سعد الدين انسان بسيط لمن لا يعرفه ومبدع حقيقي الا يكفي اغنية ) عن حبيبتي بقول لكم( للمبدع ابو عركي البخيت و) العزيزة الما بتسأل عن حروفنا( والتي ابدع في غنائها الصديق العزيز الطيب مدثر وآخر تعاون جمعه بالعملاق الراحل وردي اغنية ) نختلف او نتفق( حاول احد الاشخاص ان يعكر العلاقة المتميزة والاسرية التي جمعتني باسرته وتشهد عليها ابنته سارة حيث القي القبض عليّ في نيابة الملكية الفكرية حيث ادعي احد الاشخاص ان فكرة الامتحانات التي ننشرها بالدار فكرته ووجدت شاهده الاساسي في القضية العزيز الراحل اخي سعد الدين ابراهيم وغضبت غضبا شديدا واتصلت به وقلت له لا اريد معك اي علاقة بعد اليوم فانت الصديق والاخ تغدر بي وتقف ضدي في قضية بالملكية الفكرية وانت تعرف ان الامتحانات ليست فكرة بل هي منهج لوزارة التربية والتعليم وهي الوحيدة لها الحق في تقديم شكوي اذا تم التحريف او التعديل فشرح لي بهدوءه المعروف ان الشاكي احضره بامر من النيابة وهو محرج من ذلك وتفهمت الامر وزالت الازمة وضحكنا وزارني في المكتب واجترينا الذكريات الجميلة وما اروعها عندما سجل لي الهرم الراحل المبدع حسن خليفة العطبراوي فنان الوطن الاول زيارة بمكتبي ليشيد بصحيفة الدار وكان وقتها سعد الدين ابراهيم قد جاء للعمل معنا في بداياته ودار حديث مطول بين المبدعين الراحلين نشرناه في حينه وسنسعي للبحث عنه في الارشيف من اجل التوثيق وقبل ايام اجرت معي الاذاعة الرياضية بواسطة المذيعة النابهة المتألقة شادية عطا المنان حوارا هاتفيا وكان يتحدث ممثلا للدار من داخل استديو الاذاعة صديقي العزيز المبدع الاخر عبد المنعم شجرابي وجاء الحديث عن الدار ودون ان ادري بدأت اسرد في بعض الطرائف حول الراحل سعد الدين عندما كان يعمل بالدار وتخوفه في البداية من اوامر القبض وغيرها .. هذا المبدع في احدي المرات فقدت صديقا عزيزا فطلبت منه ان يكتب لي معبرا عن نفسي حول هذا الفقد في هذه المساحة فكتب اروع ما يكون وبعد فترة كشفت الموضوع بان كاتبه هو صديقي سعد الدين .. اللهم ارحم صديقنا وحبيبنا واخونا الكبير واستاذنا سعد الدين ابراهيم في هذه الجمعة المباركة ونسألكم الدعاء له بكل ما هو جمل ونحن في شهر شعبان الجميل ومنه ننتقل لرمضان الاجمل لك الرحمة والعتقمن النار استاذنا سعد الدين ابراهيم وعلي طريقة صديقي الاستاذ الراحل الشاعر الدبلوماسي سيد احمد الحاردلو ) تاني قام واحد جميل في بلدنا مات ( وبالمناسبة تلك القصيدة كتبها سيد احمد الحاردلو عليه رحمة الله في رحيل مصطفي سيد احمد واول صحيفة نشرت فيها كانت صحيفة الدار وكان عليه رحمة الله يغضب جدا عندما يحاول البعض ان يتجاهل ذكر اسمه او يذكرها لغيره اللهم ارحم حبيبنا واخونا واستاذنا ومعلمنا شاعرنا الكبير سيد احمد الحاردلو الذي شرفني بالكتابة في احدي قصائده عندما رافقته في رحلة الي العراق مرض فيها .
حاجة اخيرة
} هذه الدنيا لا تساوي شيئا ونتمني ان نتصالح جميعا مع انفسنا قبل ان نضع ايدينا علي الاخرين .

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى