تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

وهج المنبر .. زاكي الدين الصادق .. بالتوفيق لمريخ السودان

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

14052016

مُساهمة 

وهج المنبر .. زاكي الدين الصادق .. بالتوفيق لمريخ السودان




.
وهج المنبر
زاكي الدين الصادق
بالتوفيق لمريخ السودان

*غادرتنا ليلة أمس بعثة فريق الكرة بنادي المريخ إلي المغرب من أجل أداء المباراة الحاسمة والمصيرية في مشوار المريخ الأفريقي هذا الموسم الذي يجب ان يستمر فيه الفريق على المستوى الأفريقي حتى تخمد الكثير من الثورات التي وجدت في سوح المريخ أمكنة خصبة للإنفجار خاصة اننا نعلم مدى وحجم معاناة المريخ إدارياً في ظل وجود مرحلة إدارية إنتقالية ألقى على عاتقها هم ان تحمل المريخ بكل ذلك الزخم والضغط على ظهرها كي تعبر به جسور مهترئة وبعضها ردم بمتاريس لا أول لها ولا أخر ومع كل ذلك نجدها تواصل ذلك الكفاح في تسير شؤون النادي الكبير الذي تحولت فيه جميع الأوضاع بين ليلة وضحاها لعواصف لا تهدأ حتى تعاود من جديد ذلك العصف الذي إستمر بجميع الألوان والصور بل بات بالإمكان ان نطلق عليه ذلك البيت الشعري من قصيدة تغنت بها عقد الجلاد للشاعر جمال عبدالرحيم)المناظر هي زاتا والصور نفس المشاهد(ففي إعتقادي ان هذه الجزئية من تلك القصيد تمثل لسان حال تناول القضايا المريخية مؤخراً خاصة من قبل بعض الإعلاميين الذين درجوا منذ مدة على الإسترسال في تصوير ان واقع المريخ سيكون سادة لا ألوان فيه ولا حياة طالما ان الوضع الإداري الحالي لم يبارح مكانه الذي أصبح مرتبطاً بتحقيق النجاح أو الفشل نعم الفشل الإداري الذي عرفه هؤلاء الأن فقط مع اللجنة الحالية وكأني بهم كان يغطوا في نوم عميق من قبل فالمريخ رغم حراجة الأوضاع فيه لكني أجزم ان من ظلوا ينبشون حراجة هذه الأوضاع بعنفوان في تناول الجوانب الإدارية وإخفاقاتها يضاعفوا كل ذلك ليلقى في طريق المريخ الذي يتفنن الأن البعض في سوقه لمرحلة متأخرة قد نشهد معها نقطة اللاعودة للمريخ خاصة في رحلته الكروية المحفوفة بالصعاب امام المغربي بمراكش.
*ظللت أشير دوما لسلبية عكس الواقع في المريخ اي كان ذلك الواقع وأن ظللت أميل كثيراً للإداري منه لانني ظللت على قناعة لم تتولد الأن ولدي ضمير لم يصحو من ثباته فجأة كي يطيح يمنة ويسرة مقلبا دفتر الوضع الإدري بتلك العقلية التي يمتلئ قطاع كبير منها وبتعمق في تشخيص الإدارين ووضعهم المادي وخلافوا من أمور شخصية ظلت كمقياس لدي ثوار النقد الأن في عوالم المريخ التي باتت الأن بفضل هؤلاء منطقة خطرة يفر منها أبناء المريخ الأوفياء والقادرون على العطاء خاصة أنهم سيواجهوا بذات اللغة وستثور في وجههم ذات الثورات لان هنالك معيارية محددة رسمها هؤلاء لمن يدير المريخ ولمن لا ينتقد أبداً ولمن يصمت دوماً عن إثارة القلاقل والعواصف الهوجاء في حال وجوده وهذا الواقع لعمري قد أورث المريخ تلك الحيرة التي جعلت عشرات الأفواه فاغرة من دهشة الصدمة التي تقول ان المريخ بكل ذلك الوجود المجتمعي الجارف يعاني ان أراد إيجاد من يتقدم الصفوف وهذا الأمر أصبح ورطة حقيقية وليس مرحلة عابرة ستغبرها السنوات التي أصبحت في المريخ متوقفة بفضل ذلك التحجر المغلظ في مفاهيم بعض من يلونو الرأي العام المريخي كيفا ما إتفقوا خاصة انهم ظلوا ولسنوات يغردو في سرب موحد حول كيفية تناول القضايا والأوضاع في المريخ ولهذا لا أتعجب من تلك الكورالية المجمعة الأن على ان المريخ ليس بخير ولن يكون بخير حتي تأتي معايرهم المطلوبة فيمن يدير المريخ وليست معاير من يمكن ان يدير النادي الكبير بفكره وخططه وإستراتيجياته المستقبلية والتي عادتا ما يختفي الحديث عنها طالما عاد معيارهم المطلوب والذي سيكون وحده قادراً على إخفاء تلك الصور القبيحة والشائهة التي يرون بها الأن الأوضاع في المريخ.
وهج اخير
*المريخ تنتظره مباراة مصيرية بالمغرب ولا مجال فيها للإخفاق الذي سيدخل المريخ في صيف ساخن تلاحقه فيه أشباح الإخفاق خاصة ان الوضع الراهن يؤكد انه في حال لم يتمكن المريخ من تخطي خصمه المغربي حتماً سيعانى المريخ الامرين في جميع المناحي لهذا لا بد من بذل الجهد في مباراة العبور لدور المجموعتين.
*المريخ بإمكانه تخطي منافسه في أرضه وبين جماهيره لكن كل الخوف من ذلك التصور المحبط الذي جعله كثر مقيما في كل التفاصيل المتعلقة بالمريخ ووضعه المالي والإداري.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى