وهج المنبر .. زاكي الدين الصادق .. ثم ماذا بعد الخروج)3ـ3(

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

22052016

مُساهمة 

وهج المنبر .. زاكي الدين الصادق .. ثم ماذا بعد الخروج)3ـ3(




.
وهج المنبر
زاكي الدين الصادق
ثم ماذا بعد الخروج)3ـ3(


*في خاتمة مقال الأمس أشرت إلى ان المجلس القادم سيكون مطالب بالتدقيق في حقيقة وطبيعة المشكلات التي أورثت المريخ الخروج المستمر من دائرة الإستقرار والنجاح كالوصول مثلا في الموسم الماضي لمربع الذهب الأفريقي إلى دائرة جهنمية من الإخفاق الذي تتحول فيه الأوضاع تماما لينهار كل ما سبق ويتلاشي كأنه لم يكن من قبل، فالمريخ سادتي لا يعقل أبدا ان يكون في الموسم الماضي من أبرز المنافسين ويأتي في الموسم الحالي ليعكس صورة تراجيدية بعيدة عن الإجادة تماما، فما حدث هذا الموسم يجب ان يوضع بكل تفاصيله في حسبان كل من يتقدم الصفوف لإدار النادي الكبير المحتاج حقا لرؤي وأفكار تجلب معها ذلك الإستقرار المفقود في كل شئ بالمريخ فنحن عندما نرى ونشاهد ثقف طموحات الملاين من عشاق المريخ يجب ان يتبادر إلى عقولنا سؤال منطقي ومشروع لماذا تكون الأمنيات كبيرة دوما دون ان تتحقق هذه الأمنيات فهنا توجد حلقة مهمة ظلت مفقودة للأمانة ولابد من إيجاد هذه الحلقة التي يفتقد إليها المريخ حتي تتحقق اماني الملاين من عشاق المريخ وأعتقد ان الحلقة المفقود تتمثل في العقليات الإدارية وطريقة إدارتها للنادي فهذا الأمر لابد ان تحدث فيه مراجعات كبيرة وشاملة فنحن ان أردنا حقا ان نغير هذا الواقع لابد ان نغير مفاهيمنا ولا بد ان ننظر حولنا لنرى كيف ينجح الأخرون فهذه نقطة مهمة هي الأخرى وللأسف لم يكترث لها أحد فنحن عندما نشارك في البطولات تحديدا القاري منها نواجه أندية تعمل بجد وتخطط بفكر عالي وتتفوق علينا كثيرا في جزئيات ظللنا نهملها بعاطفة جياشة أورثتنا إخفاقات لا حصر لها، فالمريخ نعم فريق كبير ويملك من المقومات الكثير لكن اين تذهب تلك المقومات ولماذا يضيع هذا الأسم الكبير عندما يواجه أندية تقل عنه كثيرا من حيث التقيم في الظاهر لكنها عمليا قطعت أشواط بعيدة لهذا يحدث الفارق الذي نفاجأ به فقط عندما نخسر ونغادر البطولات امامها فمثلا الكوكب المراكشي الذي أطاح بالمريخ يقل كثيرا عن المريخ بل هو فريق أكثر متواضع والجميع شاهد المهزلة التحكمية التي منحته بطاقة العبور لكن مع ذلك سنأتي لنلوم أنفسنا بشدة لاننا ببساطة لم نقدم أمامه ما نستحق عليه التأهل والأمثلة كثيرة والمريخ تحديدا لديه الكثير من التجارب التي لو وضعت بصورة واضحة امام ناظر الإعلام والإدارات لكنا تجاوزنا كل هذا التكرار الممل من الإخفاق الذي يمكن ان نتجاوزه بل يمكن ان ننتقل لنقطة النجاحات وتحقيق الأماني المنشودة من قبل القاعدة المريخية التي أعتقد انها قد وصلت لقناعات كبيرة حول ما يدور وحول الطريقة التي ظلت في إعتقادي واحدة من أبرز نقاط الإخفاق وأقصد طريقة كيف يدار المريخ وفريق الكرة تحديدا لهذا سننتظر من المجلس القادم ان يعمل على وضع حلول جذرية لنقاط بعينها ظلت تعيق فريق الكرة وتكبله و أولى هذه النقاط هي جزئية الإستقرار الفني الذي يجب ان يكون أولوية قبل كل شي والجهاز الفني لا يمكن ان يتم إختياره عبثا أو بذات الطرق القديمة والتي في رأي أسهمت في ان لايحدث اي إستقرار في جانب التدريب في المريخ الذي ظل لسنوات يعامل الأجهزة الفنية سيان ان كان مخفق يقال وان كان ناجح أيضا تتم إقالته لأسباب ليست لها علاقة بالإحترافية ولا تراعي ظروف الفريق وأخر مثال لهذه المتلازمة تمثل في إقالة غارزيتو الذي صنع في رأي ربيع الفرقة الحمراء أفريقيا بعد ان أعاد لها هيبة ظلت مفقودة لسنوات، لكن كل ذلك لم يشفع له بالإستمرار لياتي بعده مدرب سيمثل إستمراره في رأي الشخصي أكبر كوارث المريخ فأنا ظللت لسنوات أتناول أمرالإستقرار الفني وكنت دائما ما اطالب بإيجاد حلول لهذه المعضلة لكن في رأي ايميال تحديدا يجب ان يقال اليوم قبل الغد فهذا المدرب لم يتبقى شئ كي نتأكد من أنه مدرب ضعيف القدرات.
وهج أخير
*النقطة الثانية يشترك فيها الجميع إعلام وجمهور وإدارة وتتمثل أولا في الصبر على بناء فريق وتهيئة المناخ لذلك الأمر فنحن أكثر ما أضرنا هو التقيم بالقطعة والبحث المستمر عن تحقيق نجاحات لا نوفر لها أساس يدعم تحقق ولو جزء منها ونأتي في الأخير لنصطدم بمثل الواقع الراهن والذي يمكن ان نتجاوزه ان عملنا على ذلك بعقلية مختلفة تلتزم بمعطيات ومتطلبات النجاح الحقيقي وليس العاطفي والمفترض إفتراضا في عقولنا.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى