مداد وأوراق ..محمد غبوش .. فرية إستهداف كبار اللاعبين ..!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

24052016

مُساهمة 

مداد وأوراق ..محمد غبوش .. فرية إستهداف كبار اللاعبين ..!




.
مداد وأوراق
محمد غبوش
فرية إستهداف كبار اللاعبين ..!

* هناك بعض من الزملاء للأسف الشديد لا يستحون أن يقولوا أي شئ حتي ولو كان كذباً وبهتاناً في سبيل إظهار مجلس الهلال الحالي بالمجلس الضعيف الشخصية .
* وهناك أيضاً للأسف الشديد من يطلقون الكذبة في المجلس الهلالي ثم يصدقونها ويبدؤون في مهاجمة المجلس الكاردينالي علي أساسها دون خوف من عتاب ضمير أو إنفضاح أمرهم عند الجماهير .
* هؤلاء البعض ينطلقون كما يعلم الجميع من مرارات شخصية .. سببها تجاهل هذا المجلس في وقت من الأوقات .. فظنوا وهماً أن معاداته بالشتل والفتل يمكن أن ترهبه وتعيده إلي بيت الطاعة الذي هم فيه منتظرون .
* وحتي لا نطلق الحديث علي عواهنه نشير إلي أكبر فريه .. وأضخم أكذوبه حاول أن يروج لها البعض من أجل أن ينال من المجلس والمتمثلة في معاداة مجلس الهلال الحالي لكبار اللاعبين في الفريق .. وسعيه الحثيث كما ظلوا يهرطقون ليل نهار لإبعادهم والإستغناء عنهم .
* قبل كل شي دعوني أبدئ وجهة نظري الخاصة في مسألة تقسيم اللاعبين هذه إلي لاعبين كبار وآخرون صغار .. فهي تعبيرات وأوصاف ظالمة للغاية لأن أي لاعب إرتدي شعار الهلال يعتبر عندنا لاعباً كبيراً في الموهبة وفي المكانة حتي وإن كان صغيراً في السن .. ووصف اللاعبين القدامي بالكبار تقسيم عنصري يمكن أن يخلق الكثير من المشاكل داخل البيت الهلالي .
* نعود ونقول أن تلك الفرية والخاصة بمحاربة كبار اللاعبين ضحك عليها الجمهور الهلالي كثيراً بعد أن كشفت الأيام كذب من أطلقها وروج لها .. فالمجلس الهلالي الحالي يعتبر من أكثر المجالس الهلالية التي إهتمت بلاعبي الفريق كباراً وصغاراً دون فرز بصورة لم يسبقه عليها مجلس آخر .. فكل المطالب المالية من مرتبات وحوافز ونثريات مجابة أولاً بأول .. وكل الأجواء المشجعة للإبداع وتقديم كل الجهد في المستطيلات الزرقاء من معسكرات علي أعلي مستوي وأجهزة فنية عالمية ومباريات إعدادية موفره تماماً .
* مجلس الهلال الحالي منذ أن أتي لسدة الحكم في الأزرق لم يخرج مسئول واحد فيه ليهاجم لاعب في الهلال كبيراً كان أو صغيراً .. ولم يحدث أن أشتكي أي لاعب كبيراً كان أم صغيراً من تهميش أو عدم تلبيه أي حقوق واجبة .. بل الكل كبيراً كان أو صغيراً يلهج بالثناء لرجالات هذا المجلس ولتعاملهم الراقي معهم .
* هل سمع واحد منكم يوماً أن كاريكا أو بشة أو مساوي أو أي لاعب من الذين تطلقون عليهم مسمي كبار اللاعبين إشتكي يوماص من تأخر راتبه؟؟ .. أو مضايقه إداري له ؟؟ أو إبعاده من أي مران أو مباراة بدون أي سبب معقول ؟؟ .. الإجابة قطعاً ستكون لا .. ولا كبيرة للغاية .. فعن أي حرب تتحدثون ؟؟.
* مجلس الهلال الذي قالوا أنه يحارب في كبار اللاعبين قام بالتجديد لكاريكا وفداسي وأتير توماس الذين أقتربت أو إنتهت عقوداتهم .. ومجلس الهلال المفترئ عليه قام بتسفير عبد اللطيف سعيد بوي للإمارات من أجل العلاج .. ومجلس الهلال المفترئ عليه رفض إعارة الثنائي بوي وصلاح الجزولي للفرسان لأن اللاعبين لم يوافقوا علي الإعارة .. فعن أي ظلم وعن أي إستهداف وحرب يتحدثون ؟؟.
* الغريب للغاية أن هؤلاء يقولون أن عدم مشاركة اللاعبين في بعض المباريات دليل علي تلك الحرب ولا أدري هنا هل هم يضحكون علي عقولنا أم علي عقول الجماهير ؟؟ فالجهاز الفني في أي نادي هو المسئول الأول والآخير عن مشاركة اللاعبين في المباريات .. فهل يريدون أن يتدخل المجلس ويفرض علي الجهاز الفني إشراكهم في كل مباراة ؟؟ وإن فعل ذلك من يضمن لنا أنهم لن يخرجوا غداً ويقولون أن المجلس يتدخل في عمل الجهاز الفني ويملي عليه تعليماته ؟؟ .
* حكاية الحرب الإدارية علي من يطلقون عليهم كبار اللاعبين فرية مضحكة للغاية .. ووسيلة لتكبير الكوم وإستدرار عطف سذج الجماهير بالعزف علي وتر حبها لقدامي اللاعبين .. فالمنطق يقول أنه لا يوجد مجلس إدارة عاقل يمكن أن يحارب لاعبي الخبرة في النادي والذين يشكلون العمود الفقري للفريق .. ومجلس الهلال الحالي أكثر من عاقل لو يعلمون .
* كونوا معي فللمداد بقايا
.. بقايا مداد ..!
* بعيداً عن حسابات الهلال والمريخ .. وقريباً جداً من منطق وواقع الكرة في كل العالم خاصة بعد إنتشار الإحتراف الفعلي فإن الإختيار للمنتخبات الوطنية .. وإنطلاقة إعدادها للمباريات التي تلعبها بأرضها وخارج أرضها تحكمه ضوابط صارمة للغاية .
* منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم يتأهب لأداء مباراة مهمة للغاية أمام نظيره السيراليوني هناك بأرضه ووسط جماهيره في إطار تصفيات أفريقيا المؤهلة لنهائيات الأمم التي ستقام العام المقبل بالجابون .. تلك حقيقة نعم ولكن هل تتطلب من الهلال أن يدفع ثمن أخطاء الإتحاد فيها ؟؟.
* المنتخب كما تابعنا جميعاً فرط في مباريات سهلة للغاية بسبب أخطاء الإتحاد العام في الإعداد لتلك المباريات مما صعب موقفه في مباراة سيراليون القادمة لذلك جاءت فكرة بداية الإعداد للمباراة قبل إسبوعين منها دون النظر لمصلحة الأندية .
* كل المنتخبات في العالم يتم تجميع لاعبيها قبل أسبوع علي الأكثر من المباريات الكبيرة ليحدث الإنسجام فقط بين اللاعبين إلا عندنا هنا في السودان .. فإما أن يكون التجمع قبل يوم واحد من السفر أو قبل اسبوعين كاملين من المباراة .
* الأندية في حالة إعداد للنصف الثاني من الموسم حالياً .. وهذا الإعداد يتطلب تواجد كل اللاعبين خاصة إن كان الجهاز الفني للفريق جديداً مثلما هو الحالي في الهلال الآن .
* أكتب قبل إجتماع مازدا وبلاتشي أمس وأتمني أن يكون إنتهي علي السماح للاعبي الهلال بالمشاركة أمام سان جورج ومن ثم اللحاق بالمنتخب في كينيا .
* إعداد المنتخب المتضارب هذا أفشل معسكر الهلال في كينيا .. ونتمني ألا يفشل مباراته الودية التي إستعاض بها عن المعسكر أمام سان جورج .
* وعدم مشاركة ثمانية من عظم الفرقة الهلالية في هذه التجربة المهمة إفشال كبير لها .
* إدارة الوصيف قالت أنها في طريقها لتقديم شكوي ضد الكوكب المراكشي متهمة أياه وجماهيره بممارسة العنصرية ضد بعثته التي لطخت سمعة الكرة السودانية كثيراً ببمارساتها القبيحة في الرحلة الآخيرة هناك .
* شكاوي العنصرية هذه تحتاج أن تثبت خلال المباراة وفي تقرير الحكم والمراقب فهل فعلت البعثة الإدارية هذا الأمر ؟؟؟.
* أكدنا من قبل أن إدارة الوصيف لن تقوي علي معاقبة المتفلتين الذين أساءوا لسمعة الوطن والمريخ في المغرب وهاهي الأيام تثبت حديثنا .. بل أننا نتابع محاولات تلك الإدارة لتبرئة من قام بكل تلك التصرفات بمبررات فطيرة للغاية خاصة وأننا جميعاً شاهدنا المباراة وعلي الهواء مباشرة .
آخر مداد ..!
لو ببسمه قول أحبك لو بنظره .. نظره حتى لو عابره قول أحبك لو بتحلم فى منامك قول أحبك .. لو ترسل لى سلامك قول احبك.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى