قلم في الساحة .. مامون ابو شيبة .. استقالة طبيعية

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

27052016

مُساهمة 

قلم في الساحة .. مامون ابو شيبة .. استقالة طبيعية




.
قلم في الساحة
مامون ابو شيبة
استقالة طبيعية

.
* استقالة مجلس التسيير المريخي شئ طبيعي.. لأنه مجلس مكلف ويعمل طوعياً ولا يعقل أن يتعرض قادته للإعتقال والإذلال في بلاغات الديون القديمة على النادي.
* سبق أن دعمت الدولة مجلس الحاج عطا المنان في الهلال بتسوية كل الديون على النادي حتى تتمكن اللجنة من القيام بمهامها في التسيير بل ونال مجلس عطا المنان عشرات المليارات.. بينما لم تدعم الدولة لجنة تسيير المريخ ولم تقم بحلحلة الديون بل حتى نفرة القصر الأخيرة لم يتم الإيفاء بها لنادي المريخ إلا بمقدار 10% فقط، والأدهى من ذلك تركوا قادة المجلس عرضة للإعتقالات!! ولهذا من الطبيعي أن يستقيلوا ويرفضوا التكليف حفاظاً على كرامتهم..
* الاستقالة كان يفترض أن يقدمها المجلس منذ وقت طويل بعد أن هربت السلطة عن دعم النادي لتسيير الأمور والإيفاء باستحقاقات لاعبي الكرة والجهاز الفني من متأخرات مقدمات عقود ومرتبات وحوافز مباريات.. ولكن مجلس التسيير تمسك بالاستمرار مما قاد لهذا الوضع المتردي الذي يشهده النادي اليوم.. بجانب هزائم فريق الكرة على كل الجبهات والتدهور المريع الذي شهده فريق كرة القدم بالنادي..
* والآن بعد أن استقال مجلس التسيير.. سيكون النادي في حالة فراغ إداري خطير.. ويفترض أن يكون فريق الكرة الآن في حالة إعداد مكثف لخوض المباريات الصعبة المؤجلة من الدورة الأولى للممتاز خلال النصف الأول من شهر رمضان بجانب إنطلاقة الدورة الثانية للممتاز في الأسبوع الثالث من رمضان..
* لا نريد أن يخرج علينا ناس المفوضية بأحاديث وسفسطائية قانونية تشكل عقبات ومتاريس أمام تكوين لجنة تسيير جديدة على جناح السرعة..
* على جماهير المريخ أن تسير مسيرة إلى مكتب والي ولاية الخرطوم لتطالبه بالتدخل السريع لحل الأزمة الإدارية في المريخ.. بتكوين مجلس تسيير من شخصيات مقتدرة مالياً..
* لا أحبذ فكرة تسيير مسيرة إلى منزل الرئيس السابق جمال الوالي.. لأن هذا سيحرج الوالي والذي كان واضحاً عندما استقال لأنه لن يستطيع تمويل النادي لوحده بعد التدهور الإقتصادي الذي شهدته البلاد والارتفاع الخرافي في سعر الدولار.. وقد اشترط الوالي للعودة رعاية نادي المريخ عبر شركة كبرى بجانب إنشاء مشاريع استثمارية مضمونة تساهم فيها ولاية الخرطوم.. ويدور حديث الآن بأن الوالي ينوي رئاسة الاتحاد العام..
* على مجلس الشورى المريخي وكل أهل المريخ إعلان حالة طوارئ قصوى لمواجهة الفراغ الإداري الذي يشهده النادي..
* ويمكن الاتفاق مع الوزير أو والي الخرطوم لتكوين لجنة مؤقتة من خمسة أفراد لتسيير النشاط.. إلى حين تكوين مجلس تسيير جديد..
* والمطلوب من السلطة دعم اللجنة المؤقتة بالمال، وأيضاً تمكينها من استلام كامل مبلغ نفرة القصر كي تتمكن من حل كافة مشاكل اللاعبين القدامى والجدد..
* وتقوم اللجنة أيضاً بإعفاء المدرب البلجيكي لوك ايمال ومنحه استحقاقاته، وتعيين المدربين الوطنيين برهان ومحسن سيد للإشراف على فريق الكرة في المرحلة القادمة والإعلان فوراً عن انطلاقة التمارين للحاق بالإعداد للمباريات المؤجلة وانطلاقة الدورة الثانية.
* وعلى اللجنة المؤقتة أن تمنح المحترفين الأجانب كافة استحقاقاتهم المالية وتلغي إجازة الذين لم يسافروا لبلادهم بعد، نسبة لضيق الزمن واقتراب موعد المباريات التنافسية.. وتعمل اللجنة على إعادة الذين سافروا بأسرع وقت ممكن.. وأيضاً تجلس اللجنة مع اللاعب ألوك لوضع تفاهمات جديدة حول الأمور المالية.. وطرد الخزعبلات التي زرعها الأهلة في رأسه..
* ينبغي صرف النظر عن قيام الجمعية العمومية لضيق الوقت.. كما أن الجمعية التي تتحكم فيها عضوية مستجلبة لن تحقق أي استقرار للنادي..
* ومع احترامنا للإخوة في التحالف نعتقد إنهم لا يملكون شيئاً يقدمونه للنادي لافتقادهم للمال.. بدليل فشلهم في تقديم رئيس من مجموعتهم فقدموا سوداكال البعيد كل البعد عن التحالف..
* إذا كان ناس التحالف يملكون المال الوفير وقادرون على حلحلة كل مشاكل اللاعبين والجهاز الفني المالية والإيفاء بمستحقات اللاعبين الجدد فسنرحب بالتحالف ونطالب بمنحه الفرصة لإنقاذ الوضع المتردي في المريخ..
* نحن لسنا مع أحد ولا ضد أحد في المريخ.. ويهمنا فقط أن يأتي لإدارة المريخ من يملكون القدرة المالية على تسيير كافة أمور النادي وعلى رأس ذلك الإيفاء الكامل بمستحقات اللاعبين والجهاز الفني وهو المرتكز الأساسي في تحقيق الانتصارات..
* لا نريد منظراتية مفلسين لايجيدون إلا النميمة والتقليل من قدر المخلصين والإساءة للذين يخدمون المريخ أكثر مما يتكلمون.. ولا نريد حاقدين يتربصون بأخوانهم.. ويحفرون لهم ويمارسون كل الوسائل لابعادهم.. فمثل هؤلاء هم آفة المجتمع والخراب الذي يحدث في كل مكان..
* المباراة التي خاضها الهلال أمس كان يفترض أن يكون طرفها المنتخب الوطني الأحق بخوض تجربة إعدادية قبل مواجهة سيراليون.. ولكن منتخبنا أو )سعد اليتيم( لا حيلة له ولا يهتم به أحد!!
* في داخل هذا العدد يكتب الأستاذ أمير عوض )نبض الصفوة( عن وضعية اللاعب ألوك أكيج ساخراً من إدعاءات الإعلام الأزرق بأن تسجيل ألوك للمريخ غير

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى