إنجلترا تصعق ويلز في الوقت القاتل

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

16062016

مُساهمة 

إنجلترا تصعق ويلز في الوقت القاتل




إنجلترا تصعق ويلز في الوقت القاتل
#الحديبة_نيوز
حققت إنجلترا فوزًا قاتلاً على ويلز )2ـ1(، مساء الخميس، في المباراة التي أقيمت بينهما، على ملعب "بولارت ديليليس"، ضمن منافسات المجموعة الثانية، بالدور الأول من بطولة كأس أوروبا 2016 لكرة القدم، المقامة في فرنسا.
افتتحت ويلز، التسجيل في الدقيقة 42 من ركلة حرة مباشرة، نفذها بنجاح المتألق جاريث بيل، وعادل جايمي فاردي للمنتخب الإنجليزي، في الدقيقة 56، قبل أن يسجل دانييل ستوريدج، هدف الفوز في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.
بهذه النتيجة، تصدر المنتخب الإنجليزي، المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط مع انتهاء الجولة الثانية، متفوقًا على ويلز، بفارق نقطة وسلوفاكيا التي فازت على روسيا 2-1 يوم الأربعاء ولها 3 نقاط أيضًا.
وجدد مدرب المنتخب الإنجليزي، روي هودجسون، ثقته بتشكيلته الأساسية التي تعادلت مع روسيا في المباراة السابقة، ولعب القائد واين روني، كصانع ألعاب وأمامه لاعب الوسط المهاجم ديلي آلي، فيما يشكل المثلث الهجومي كل من آدم لالانا، ورحيم سترلينغ، وهاري كاين.
من ناحيته، أجرى مدرب المنتخب الويلزي كريس كولمان، 3 تغييرات على تشكيلته التي تغلبت على سلوفاكيا في الجولة الأولى، فأشرك الحارس الأساسي واين هينيسي، بعد غيابه عن المباراة الأولى بسبب آلام في الظهر، وورد اسم جو ليدلي والمهاجم صاحب هدف الفوز في مرمى سلوفاكيا هال روبسون-كانو بدلا من جوني ويليامز وديفيد إدواردز.
أول تهديد حقيقي على المرميين، جاء في الدقيقة السابعة عن طريق توغل خطير لآدم لالانا في الجهة اليمنى وتمريرة على طبق ذهبي داخل منطقة الجزاء لسترلينغ الذي تابع الكرة من اللمسة الأولى بعيدًا عن المرمى المشرع أمامه، رد عليه بايل بتسديدة ارتدت من قدم المدافع الإنجليزي، غاري كاهيل إلى ركنية إثر تمريرة من روبسون كانو.
وتقوقع الويلزيون، كثيرا في ملعبهم ما دفع روني لتجريب حظه بالتسديد البعيد المدى دون جدوى في الدقيقة 12، بعدها تحولت المباراة إلى معركة بدنية في منتصف الملعب وسط مساعي الإنحليزي لخلخلة دفاعات ويلز.
مرت الدقائق التالية، دون وجود تهديد حقيقي على مرمى الفريقين، وسدد الإنجليزي هاري كاين ركلة حرة مباشرة بطريقة مخيبة نحو المدرجات، ثم سنحت للإنجليز ركلة حرة أخرى، نفذها روني وتابعها كاهيل برأسه بين يدي الحارس الويلزي هينيسي في الدقيقة 26.
وطالب الإنجليز بركلة جزاء في الدقيقة 32 عندما ارتقى هاري كاين لكرة عالية داخل منطقة الجزاء، فتعرض للشد قبل أن تلمس الكرة يد المدافع بن ديفيس دون أن يعلن الحكم عن شيء، وبعدها بأربع دقائق نفذ روني ركلة ركنية على رأس زميله المدافع كريس سمولينغ الذي مرته بكرته بجانب المرمى الويلزي.
وفي وقت ظهر فيه المنتخب الويلزي حذرا وغير مهتم بالتقدم للأمام، حصل الفريق على ركلة حرة مباشرة على بعد 35 يارده، سددها المتخصص بايل قوية على يسار الحارس جو هارت معلنا تقدما ويلز بهدغ نظيف في الدقيقة 42.
وقبل بداية الشوط الثاني، أجرى هودجسون تبديلين دفعة واحدة على تشكيلة إنجلترا فأخرج كل من هاري كاين ورحيم سترلينغ، وأشرك مكانهما جايمي فاردي ودانييل ستوريدج، وسدد الأخير من خارج منقطة الجزاء بعيدا عن المرمى في الدقيقة 52، رد عليه أرون رامزي بتسديدة من لمسة واحدة بين يدي الحارس هارت.
وأنقذ الحارس هينيسي، مرماه من كرة خطيرة في الدقيقة 55 إثر تسديدة محكمة من روني، ثم عادل الإنجليز النتيجة عبر البديل فاردي إثر دربكة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 56، وسط احتجاج من لاعبي ويلز بحجة وجود فاردي في موقف تسلل، لكن الإعادة التلفزيونية أثبتت أن الكرة ارتدت إلى المهاجم من رأس المدافع أشلي ويليامز.
بعد الهدف، واصل المنتخب الإنجليزي هجومه الهادر في حين لم يتجرأ المنتخب اليولزي على التقدم نحو الأمام، ومرة أخرى اخترق ستوريدج من اليمين وسدد بيسراه فوق المرمى، ليخرج بعدها الويلزي المصاب جو ليدلي ويدخل مكانه ديفيد إدواردز.
وفي الدقيقة 71، أجرى مدرب ويلز كريس كولمان تبديلا ثانيا بخروج روبسون-كانو ودخول جوناثان ويليامز، فيما استنفذ الإنجليز تبديلاتهم بإشراك الصاعد ماركوس راشفورد مكان آدم لالانا، وكاد البديل ويليامز يستغل خطأ دفاعيا لكايهيل لكن الكرة وصلت إلى جو هارت دون مشاكل.
استمرت مساعي انجلترا لإحراز هدف التقدم، وتخلص روني بحركة فنية مميزة من أرون رامزي قبل أن يسدد في قدم المدافع بالدقيقة 78، وعاد ويليامز لتشكيل خطورة على مرمى انجلترا بتسديدة قوية علت العارضة.
وأغلق المنتخب الويلزي في الدقائق الأخيرة كافة المنافذ أمام مرماه، وسدد ووكر كرة قوية أبعدها الدفاع إلى ركنية سدد على اثرها كايهيل الكرة برأسه فوق المرمى في الدقيقة 88، ثم جاء الفرج عن طريق ستوريدج الذي مرر الكرة داخل منطقة الجزاء إلى فاردي الذي أراد نقلها إلى ديلي ألي لكنها وصلت مجددا إلى ستوريدج الذي سدد في الزاية الضيقة معلنا فوز انجلترا.

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى