كرات عكسية _ محمد كامل سعيد _ التطبيل ودق الطار والاجماع السكوتي..!!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

01072016

مُساهمة 

كرات عكسية _ محمد كامل سعيد _ التطبيل ودق الطار والاجماع السكوتي..!!




.
كرات عكسية
محمد كامل سعيد
التطبيل ودق الطار والاجماع السكوتي..!!

* ليس بغريب ان نتابع الدهشة والتعجب تفرض نفسها على جل المنتمين للمريخ العظيم عقب القرارات القوية التي صدرت في حق ثنائي الهلال السابق علاء وبكري.. والظن ان هنالك مجموعة من الزملاء لم يجدوا غير الخلعة امام اجراءات فرض الهيبة..!!
* نعم هنالك مجموعة من الزملاء لم يعرفوا المريخ ولم يشجعوه الاّ خلال السنوات العشر الاخيرة وهم بالتالي )تربوا( وعشقوا الاحمر على عبارات التخدير التي فرضت نفسها وساهمت في تشويه الصورة المثالية التي يجب ان يأتي عليها النقد الرياضي..!!
* الحقيقة ان هنالك بعض الزملاء يعتقدون ان )التطبيل ودق الطار( يعتبر من أهم وابرز معطيات نجاح الصحافي الرياضي لذلك نجدهم لا يعرفون غير التعامل بتلك المسميات حيث حجزوا بكتاباتهم مكاناً مميزاً في طابور القطيع الذي يعرفه المريخاب!!
* من جانبنا فاننا نجد لهم العذر ولا ولن نتعجب من ما نتابعه من فرحة خرافية فرضت نفسها عليهم على اعتبار انهم خرجوا ـ بالصدفة ـ من دائرة التطبيل والمدح المتواصل.. واظن انهم عرفوا الان فقط ان للعمل الصحافي اوجه اخرى غير التي خبروها..!!
* ابجديات النقد الرياضي ـ يا اعزائي ـ تفرض على صاحب القلم ابعاد ميوله وعاطفته عندما يمسك بالقلم.. وحتى لو سايرنا المتغيرات والمستجدات التي فرضها بعض المتصوحفين الذين ولجوا هذا المجال في غفلة من الزمان فان النقد لا يعني التطبيل..!!
* لكن كيف نحلم بالعمل الحيادي والنقد البناء في ظل ظهور صحافة المصالح التي لا تعرف غير التطبيل والاستعانة بكل اصحاب المواهب ـ ليس في المهنية ـ الذين باستطاعتهم تحقيق وتنفيذ الأوامر وبس وصولاً للمكاسب الذاتية..!!
* انه من المؤسف ان نتابع البعض يستنسخ ذات العبارات الرتيبة المملة والجمل الموغلة في المدح ليظهر الينا بذات الاصوات الشاذة والتي لا علاقة لها بمهنة الصحفي الذي صارت معطياتها في السودان متعددة ومختلفة عن تلك التي يعرفها الجميع..!!
* لم اتعجب من التأييد المطلق وشبه الجماعي للقرارات الاخيرة.. ولكنني على ثقة بأن الجميع بامكانكم الانقلاب فجأة للسير في الاتجاه المعاكس للموقف الذي اتخذوه حالياً اي بمعنى اننا لا ولن نتعجب اذا تابعنا صغار المطبلاتية وهم يبدولون مواقفهم الحالية..!!
* والظن ان كلمات التأييد المنتظرة والمرتقبة حال تبدل الاحوال وتغيير )الهواء لاتجاهه الحالي( ستتحول ايضاً الى عبارات توسل عاطفية عنوانها ان الاعتراف بالخطأ يعني اول ما يعني ان لون الدنيا صار )بمبياً( وبالتالي تتبدل عبارات التشاؤم الى تفاؤل..!!
* سادتي اننا وعندما ظللنا نطالب بفرض الانضباط واظهار هيبة المريخ خاصة امام اللاعبين الذين جاءوا الى الكشوفات الحمراء من الهلال كنا على ثقة بأن في ذلك مصلحة ستفيد المريخ وتضعه في مكانة مغايرة عن بقية الاندية بما فيها الهلال..!!
* لكن كانت عاطفة البعض الجياشة وسطحيتهم في تناول الاحداث والتعامل معها هي الأعلى صوتاً على اعتبار ان اصحابها هم الاقرب لاصحاب القرار فكان من الطبيعي ان نتابعهم يروجون للاكاذيب ومن خلفهم يسير هواة الاجماع السكوتي..!!
* وهواة الاجماع السكوتي ـ الذين يعرفون أنفسهم ونعرفهم وتعرفهم الجماهير المريخية ـ سيكونوا في قمة الجاهزية لتحويل اشرعة اقلامهم الى حيث ترتبط مصالحهم الشخصية او في المكان الذي يريده لهم كبار الهتيفة وحملة الدكتوراة في فن التطبيل..!!
* تخريمة أولى: لأنه السودان لم نتعجب من قيام محسن سيد بمخاطبة وزارة الشباب )بنفسه( ومطالبته لها بدعم المنتخب.. اما الوزارة فوافقت على الطلب وسلمت منتخب الناشئين الدعم في شكل معدات رياضية.. قمة الفوضى والله من المدرب والوزارة..!!
* تخريمة ثانية: وقفت التحركات التي يقوم بها البعض لإنهاء ازمة بكري وعلاء في محطة رفض الثنائي للاعتذار وهو الشرط الذي اصّر عليه من يمثلون المجلس امام الوسطاء.. ولا نستبعد ان يتنازل وفد المجلس في سبيل انهاء الازمة.. وربنا يستر..!!
* تخريمة ثالثة: رحم الله الخبير الكروي صاحب أبرز الانجازات الراحل سيد سليم والذي انتقل الى جوار ربه الخميس.. ولعل الحشود الخرافية التي شيّعت الراحل عبرت ولو بصورة مختصرة عن مكانته الكبيرة.. للفقيد الرحمة ولآله الصبر وحسن العزاء..!!

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى