تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

القول الفصل _ ياسر بشير _ لا تعاطف مع الخانقين

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

04072016

مُساهمة 

القول الفصل _ ياسر بشير _ لا تعاطف مع الخانقين




.
القول الفصل
ياسر بشير
لا تعاطف مع الخانقين

* لم أستطع إخفاء إعجابي وغبطتي بالغضب الجميل الذي أظهرته جماهير المريخ وهي تواجه أحد اللاعبين المتلاعبين دوماً بأعصاب المريخاب.
* مع الملاحظ أنه بعد الغضب هذا إنبرى عدد من الناس لتخفيف حدته، بل تبرع البعض بإدانته على إعتبار أن الأخطاء في كرة القدم واردة.
* هذا الموقف – موقف الداعمين- سببه حالة العطف الشديدة التي تملّكت البعض بعد الهجوم الجماهيري )الفعّال( على اللاعب مصعب عمر، وهو سبب عندي- حالة العطف- غير منطقي.
* وما يجعلني أرى أنه سبب غير منطقي أن هذا اللاعب بالتحديد استنفد كل أسباب التعاطف معه سواء بكثرة أخطائه المُرة التي كلّفت المريخ الخروج من البطولات الافريقية في السابق أو بسبب خنقه للمريخ الذي منحه الأمجاد، ومطالبته بحقوقه المالية.
* في مارس الماضي رفض هذا اللاعب أن يسافر مع المريخ إلى نيجيريا لأداء مباراة الذهاب في دور ال32 في دوري ابطال افريقيا إلا بعد الحصول على مستحقاته فتخلف عن السفر.
* نسي كثير من المتعاطفين مع مصعب ذلك الموقف الحرج الذي عاشه النادي بسببه قبل السفر إلى نيجيريا في الفترة المذكورة ورفض اللاعب كل الرجاءات والتّوسلات من أجل أن يمنح المريخ – فقط- مهلة حتى يعود من نيجيريا.
* أدخل – اللاعب مصعب- الجهاز الفني للمريخ في تجربة ليبحث له عن بديل قبل مباراته المصيرية أمام واري ولفز.
* بالطبع هناك أن اللاعب محترف ومن حقه المطالبة بمستحقاته، وعطفاً على ذلك نقول: من حق الجماهير أن تحاسبه على أخطائه المتكررة والتي لن تنتهي إلا بمغادرته لكشف المريخ غير مأسوف عليه.
* أين كان دعاة السماح والرحمة عندما فعل مصعب فعلته مع الادارة المريخية وأذل النادي في الصحف بإستحقاقاته المالية والتي وضعها كشرط للسفر إلى نيجيريا وإلا )فليطير( المريخ من البطولة الأفريقية.
* والحقيقة أن ما فعله مصعب قبل السفر إلى نيجيريا يمكن أن يحدث من عدد كبير من لاعبي المريخ الموجودين بالكشف الأحمر حالياً.
* بصريح العبارة هناك عدد من )الخانقين( الذين لن يتهاونوا في إذلال المريخ متى ما سنحت لهم الفرصة؛ ولذلك لا توجد أي مبررات للتعاطف معهم عندما تحدث لهم أي ظروف كتلك التي حدثت لمصعب.
* نعلم أن جماهير المريخ هي الأكثر تعاطفاً ومسامحة مع من يخطئ وهي لا تعاقب لاعباً أو تثور في وجهه منذ أول خطأ كما ذكرنا ذلك بالأمس.
* فالمريخ غادر دوري أبطال افريقيا لهذا العام بسبب خطأ مزدوج بين أمير كمال والحارس جمال سالم الذي كان خارج مرماه عندما تلقى مهاجم الوفاق هدية أمير كمال ومع ذلك وجد أميراً الدعم من الجماهير.
* وقبله الحارس بهاء الدين، والضو قدم الخير، وبلة جابر، وموسى الزومة، وعلي جعفر، وغيرهم.
* وهذا الجيل الحالي من لاعبي المريخ يجب أن يعامل بطريقة خاصة طالما أن لديه الإستعداد على فضح النادي وكشف حاله في وسائل الإعلام كافة.
* نال أمير كمال أكثر من مليارين من المريخ ونال مصعب مليار وعلي جعفر مليار وإذا تأخر المريخ عن سداد فلس ) تقوم الدنيا وما تقعد( بل ويمكن الضغط بالتخلف عن مباراة مهمة للفريق إذا لم يستلم اللاعب مستحقاته وعليه لا تعاطف مع الخانقين عند أي إخفاق.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى