المواضيع الأخيرة
» الصراخ يبدأ - اخر الليل ‏‏‏‏إسحق احمد فضل الله
الأحد 15 أبريل 2018 - 20:59 من طرف Admin

» ورونا شطارتكم !
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» العودة لهذه البدائل
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» عُذرا أيها الحمير !!
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:39 من طرف Admin

» ‏‏‏‏أكثر من عبور.. افتتاح جسر النيل الأزرق
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» شكرا أخوات بصمة
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» ضد التيار - هيثم كابو - ‏‏‏‏اليمني.. “نخلات الشمال اتماصن”..!!
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:30 من طرف Admin

» حميدتي يدعو المجتمع الدولي لرفع اسم السودان من قائمة الإرهاب
الجمعة 13 أبريل 2018 - 5:35 من طرف Admin

احدث الملفات بالموقع
تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language
شارك

سودانيون عائدون من دولة الجنوب يطالبون بإقالة والي سنار

اذهب الى الأسفل

22072016

مُساهمة 

سودانيون عائدون من دولة الجنوب يطالبون بإقالة والي سنار




بدأ سودانيون عائدون من دولة جنوب السودان،في جمع توقيعات من المواطنين توطئة للدفع بها الى رئاسة الجمهورية لإستجواب والي الولاية وسحب الثقة عنه.
ويتهم المواطنين السودانيون وهم رُحل عائدون من جنوب السودان عقب الإنفصال في العام 2011، واستقروا بولاية سنار الحدودية مع جنوب السودان، حكومة الولاية بالمماطلة في إعادة توطينهم ومخالفتها توجيهات رئاسة الجمهورية الصادرة في عام 2013 بتوطينهم باراض بالولاية.
وطالب نحو )60( ألف شخص من العائدين من جنوب السودان بإقالة والي سنار، الضو الماحي، لما اسموه فشله في توطين الرحل عقب عودتهم من دولة الجنوب، كاشفين عن جمع توقيعات من المواطننين لإستجواب الوالي وسحب الثقة عنه من رئاسة الجمهورية.
وقال ناظر عموم قبائل رفاعة الهوي، يوسف أحمد يوسف أبوروف، في مؤتمر صحفي بالخرطوم "الأربعاء" إن قرارات رئيس الجمهورية بتوطين الرحل لم تنفذ منذ العام 2013م. وإن العائدين من جنوب السودان يعيشون اووضاعاً سيئة، مضيفاً "أنهم يفتقرون لأبسط مقومات الحياة ـ المياة النقية، والتعليم والصحة منذ 2005.
وطالب أبوروف رئاسة الجمهورية بتشكيل لجنة تحقيق محايدة من حكومة المركز في قضية العائدين، مشككاً في قدرة حكومة سنار في حل المشكلة، واتهمها بالتماهي مع المزارعين. مطالبا بفتح المسارات لتلافي الإحتكاك بين المزارعين، واضاف "لانريد أن تكون هنالك دارفور جديدة فقط نطالب بحقوقنا".
وإستنكر النائب البرلماني السابق ما ذهبت إليه لجنة أمن الولاية وتدوينها بلاغات كيدية في مواجهتهم، مؤكداً أن فتح البلاغات ضدهم ليس من إختصاص أمن الولاية، كما أن قراراتها تستند لمعلومات كاذبة. مطالباً وزارة الداخلية بتشكيل لجنة تحقيق لما بدر من بعض النظامين من سلوك منافي للواقع في مناطق الرحل

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى