تمريرات قصيرة - يعقوب حاج ادم - لك الله ياهلال

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

30072016

مُساهمة 

تمريرات قصيرة - يعقوب حاج ادم - لك الله ياهلال





للاسبوع الثاني على التوالي يواصل سيد البلد هلال الملايين مسلسل العك والعراك والخرمجه والضحك على الدقون واللعب باعصاب جماهيره في صوره قاتمة اكدت وبما لايدع مجالا للشك بان الفريق يعيش محنة كروية كبرى تدعو الى الرثاء على الحال الذي وصل اليه فريق الهلال تحت قيادة الروماني بيلاتشي ولاعبيه الاشباح وبلاشك فان المستوى الذي قدمه الهلال في لقاء اهلي مدني ومن قبله مريخ البحير وقبله هلال التبلدي فان تلك المستويات تؤكد بان الهلال لايختلف كثيرا عن نده التقليدي فريق المريخ ان لم يكن الهلال اسواء حالا من وصيفه ولك ان تتخيل بان الهلال قد واجه فريق يلعب بعشرة لاعبين فترة طويلة من الوقت ومن ثم يواجه الهلال فريق يلعب بتسعه لاعبين مقابل احدي عشرة لتعبا دون ان تكون هنالك استفادة فعلية من لاعبي الهلال للاستفادة من النقص الكبير الذي يعاني منه الفريق المقابل وهو امر لم نجد له تفسير لا من لاعبي الهلال ولا من مدربهم الروماني بيلاتشي والذي سبق وان قلت في اكثر من مناسبه بانه مدرب لايعرف كيف يتفاعل مع مجريات المباريات ولايجيد القراءة السليمة فكان من الطبيعي ان يستمر الفريق في اسلون اللت والعجن وعكننة امزجة الجماهير المغلوب على امرها والتي تتكبد مشاق السفر من الخرطوم وضواحي الخرطوم وضواحي مدني لكي تقف خلف الفريق مساندة ومؤازرة دون ان تجد من يرسم لها اكاليل الفرح واستطيع ان اقول بان الفريق الهلالي وبوضعه المزري الذي شهدناه عليه لو استمرت المباراة مائه وثمانون دقيقة لما نجح لاعبيه في احراز هدفا في مرمى الحارس الدش وحتى الركلة الجزائية المحتسبه والمشكوك فيها والتي احتج عليها لاعبي اهلي مدني وانسحبوا على اثرها من الملعب والغيت المباراة على اثرها فلو قدر لها ان تسدد لما عانقت الشباك لان اعصاب لاعبي الهلال كانت مشدوده والتوتر كان سيد الموقف والاعصاب كانت في قمة بوظانها ونقول الحمد لله على انسحاب الاهلاوية ولولا هذا الانسحاب لما نجحنا في اقتناص النقاط الثلاثة لأننا بالجد لم نكن نستحق الفوز بها ولك ان تتخيل عزيزي القاري بان الحكم السمؤل محمد الفاتح قد كان كريما معنا وهو يحرم فريق الاهلي من ركلة جزاء اوضح من الشمس بعد اعاقة لاعب اهلي مدني من قبل حسين الجريف الى جانب الراسية الخطيرة التي مرت جوار القائم والانفراد الصريح للاعب رحال والذي لعب الكرة بين احضان مكسيم واخيرا فاننا نقولها وبملء الفيه بان الفريق الهلالي بوضعه الراهن لن يقوي على المحافظة على الفارق النقطي الذي يفصل بينه وبين الوصيف الواهن الضعيف برغم ايماننا التام بان الوصيف هو الاخر غير قادر على ان يحقق الفوز في مبارياته الدورية القادمة خصوصا مبارياته في الولايات ولو استمرينا في صدارة الفرق بهذا الشكل فهذا يعني بان فرقنا كلها مريضة وتحتاج الى عمليات انعاش لكي تفيق من سباتها العميق"
التمريرة .. الاخيرة
* حتى لو كانت ركلة الجزاء التي احتسبها الامبراطور السمؤل غير صحيحه ومشكوك في صحتها فهل كان ذلك مبررا لكي يجعل لاعبي اهلي مدني يخرجوا عن طورهم ويعلنوا الانسحاب ويرفضوا العودة للملعب بمباركة من مجلس ادارتهم الذي فشل في اعادة اللاعبين الى ارضية الملعب ليعرضوا فريقهم لعقوبة كبيرة هم في غني عنها لماذا كل هذا ياابناء سيد الاتيام انكم بذلك تسيئوا كثيرا لاسم هذا النادي العريق الذي تشهد له دور الرياضة بسمو الاخلاق وصفاء السريرة والخلق القويم فلماذا عمدتم الى تشويه تلك الصورة الجمالية التي رسمها نفر عزيز من ابناء الاهلي في نفوس عشاق الرياضة على اختلاف مشاربهم والوانهم"

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى