قطوف - ابراهيم باترا - رمضان .. مهارة اسبان وجدية ألمان .!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

15082016

مُساهمة 

قطوف - ابراهيم باترا - رمضان .. مهارة اسبان وجدية ألمان .!




.
قطوف
ابراهيم باترا
رمضان .. مهارة اسبان وجدية ألمان .!

رمضان عجب يجبرك على التحدث عنه في اي مجمع .. والكتابة عنه في اي زمان ومكان .. وتأمل ما يقدمه باستمرار .. فهو لاعب كرة بمواصفات غير عادية – يلعب كرة القدم كما يلعبها من اسسوها وطوروها .. جدية ونشاط ورغبة وشغف .. لا يمل احراز الأهداف اطلاقا ولا يتراجع عن اهدافه مهما كانت الظروف ..!
في بعض الاحيان يتقدم المريخ بنتيجة خرافية مع عرض اكتر خرافي – هنا تقل رغبة اللاعبين في تقديم افضل ما لديهم .. خبراء كرة القدم يعتبرون ذلك امرا طبيعيا .. ورمضان عجب لا يتراجع ولا يتراخى حتى وان كان المريخ فائزا بنصف دستة من الاهداف .. رغبته في التسجيل تجعله يصل الشباك بسهولة ويحرز اهداف لا يحرزها الا امثاله وهم قلة في ملاعبنا ..!
لا احد يذكر متى توقف رمضان عن التألق .. او تراجع تراجعا واضحا .. ولا احد يذكر متى توقف رمضان عجب متمردا لأي سبب من الأسباب .. ولا احد يمكنه ان يتذكر غبار اثاره رمضان عجب في مسيرته الكروية العامرة الملئية بالنجاحات والاشراقات ..!
قبل انضمام النجم الفنان رمضان عجب للمريخ طالعت مقال للكاتب الرائع الاستاذ ابو عاقلة اماسا تحدث فيه بتفاصيل عن رمضان .. اذكر ان اماسا تحدث عن امكانات رمضان التهديفية وركز كثيرا على اخلاقه العالية والتزامه الكبير .. ولأني اعرف اماسا واعرف معرفة باسرار كرة القدم تمنيت رمضان في القلعة الحمراء قبل ان اشاهده للمرة الأولى .. بل ذهبت ذات مرة لأتابع رمضان عقب مطالعة مقال اماسا .!
رمضان لاعب استثنائي .. يلعب كما ينبغي للاعب الكرة ان يعمل .. يخدم ناديه بكل اخلاص .. يشكل حضور قوي في الوقت المناسب .. وتواجده في المركز الثاني في قائمة هدافي الدوري خير دليل على تميز واجتهاد النجم رمضان عجب .. وبما انه وزملائه يقدمون كل هذا العطاء الثر فأننا لا نتوقع اقل من التتويج بلقب الدوري الممتاز هذا العام ..!
لا نطالب رمضان بالابتعاد عن )الغرور( لأننا نعرفه جيدا – لاعب خلوق ومهذب يحب مهنته بطريقة كبيرة ويعمل باجتهاد لتطوير مستواه ويعمل من اجل الغد باستمرار لذلك نقول بتكرار لا خوف على رمضان حتى وان نال نجومية كل المباريات ..!
في موقعة هلال الفاشر تألق عجب بطريقة رائعة واحرز هدفين .. وفعل ذات الشيء النجم الغاني اوغستين اوكراه الذي سجل في شباك هلال المحمل ايضا هدفين ليتساوى اللاعبين في عددية الاهداف المحرزة هذا الموسم ..!
اوكراه ورمضان يقدمان مستويات مبهرة هذا الموسم ويساهمان بشكل واضح في حصد النقاط .. وبمناسبة اوغستين اتمنى ان نسمع صوتا للمدرب الفرنسي دييغو غارزيتو الذي اكد ان اوكراه لن يفيد المريخ لا محليا ولا قاريا .. اسألوه عن الاهداف التي يحرزها الغاني في الدوري وجوائز سوداني التي يحصدها باستمرار ..!
النجم الغاني اكد ان الفرنسي لم يكن صادقا في تقييمه لنجوم الفرقة الحمراء .. نقول ذلك رغم قناعتنا بما قدمه غارزيتو للفرقة الحمراء في موسم 2015 والذي كان فيه الاحمر قاب قوسين او ادنى من التاجي الافريقي ..!
خلاصة .. كتبنا كثيرا عن رمضان لأنه تألق كثيرا .. تغزلنا فيه كثيرا لأنه افرحنا كثيرا .. ولأننا لا نتوقع منه الا المزيد من التألق نتوقع مزيد من الكتابة عن رمضان الذي يداعب المستديرة )بحنان البرازيليين( و يقذها داخل الشباك بجدية الألمان .. ويا رمضان سير وعين الله ترعاك ..!



ـــــــــــــــــــــــ


اضغط اعجبني واحصل علي الاخبار بسرعة وبسهولة دون جهد

.
سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنه عرشه و مداد كلماته(3 مرات)

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى