قلم في الساحة - مامون ابو شيبة - انسوا البطولة وساندوا الشباب

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

24082016

مُساهمة 

قلم في الساحة - مامون ابو شيبة - انسوا البطولة وساندوا الشباب






* في مباراة المريخ والأهلي بعطبرة وعقب الهدف الثاني للأهلي وأثناء المرور على قروبات جماهير المريخ لمسنا إحباطاً وغضباً شديداً وبدأ البعض يطلق النيران في كل الاتجاهات ضد الجهاز الفني واللاعبين ومجلس الإدارة..
* إذا خسر الفريق المباراة كانت ستحدث هزة عنيفة في المريخ تقضي على الأخضر واليابس وتدمر كل الجهود التي بذلت في بناء فريق جديد يكون مرتكزاً وأساساً للفريق الذي يمثل النادي في المواسم المقبلة..
* واضح إن جماهير المريخ لا زالت تحلم بالفوز بالدوري وإلا لما انعكس كل هذا الغضب الجماهيري عقب تقدم الأهلي على المريخ بهدفين وشعور الجميع بتلاشي كل آمال الفوز بالدوري خاصة بعد التعادل المخيب مع الأمل في المباراة السابقة..
* المشكلة إن المريخ تنتظره سبع مباريات صعبة للغاية على أرضه وخارج أرضه أمام الخرطوم الوطني وهلال الأبيض وهلال كادوقلي ومريخ نيالا )بنيالا( وأهلي مدني )بمدني( وأهلي شندي والهلال..
* وكل من هذه المباريات يصعب التكهن بنتيجتها، بل تقبل نتائجها كل الاحتمالات.. وتعثر المريخ في بعض هذه المباريات السبع وارد جداً لأنها المباريات الأصعب على الإطلاق في الدورة الثانية..
* كرة القدم لعبة تقبل كل الاحتمالات ولا تخضع لحسابات معينة.. كما أن المريخ لا يجد محاباة من التحكيم المنحاز بنسبة 100% للمنافس الهلال.. ولهذا فتعثر المريخ في المباريات المقبلة أمر وارد..
* إذا لا قدر الله تعثر المريخ، ينبغي أن تتقبل جماهيره النتائج، من منطلق إنها كرة القدم التي تخضع لكل الاحتمالات، كما قد يتحكم الحظ وسوء الطالع في النتائج..
* لا ينبغي أن تصدم جماهير المريخ بأي نتيجة سلبية في المباريات القادمة.. وألا تحدث أي انفعالات وردود أفعال ضارة حتى لا ينهد كل ما تم بناؤه خلال الفترة الأخيرة بدخول عناصر شابة عديدة في التشكيلة يتم العمل على تثبيتها لتصبح أساساً ومرتكزاً لمريخ المستقبل..
* نعلم إن الجماهير ستصدم إذا حدث أي تعثر للفريق وعندما يتولد الشعور بضياع بطولة الدوري.. علماً إن بطولة الدوري قد ضاعت بالفعل إلا إذا حدثت معجزة..
* أحاول هنا أن أهيئ جماهير المريخ كي تتقبل أي نتيجة سلبية بهدوء وأن تواصل مؤازرتها ودعمها للفريق الجديد، وألا تفكر كثيراً في البطولة التي تسبب التحكيم في ضياعها من المريخ وإهدائها للهلال..
* مساع توجيه بطولة الدوري للهلال انكشفت منذ أن حرم الحكم عادل مختار المريخ من ركلة جزاء في لقاء القمة ليمنح الهلال الفوز ويهديه نقطتين أوانطة في مباراة كان يمكن أن تنتهي بالتعادل..
* ومنذ أن ساهم الحكم محمد بلال كركة في فوز الهلال على الأسود بكادوقلي مع بداية الدوري، عندما حرم الأسود من ركلة جزاء ومنح هدف الأمان للهلال الذي أحرزه الشعلة من تسلل، لينال الهلال نقطتين )أوانطة( في مباراة كان يمكن أن تنتهي بالتعادل!!
* ومنذ أن حرم نفس الحكم محمد بلال كركة المريخ من هدف الفوز الذي أحرزه عبده جابر في مباراة أسود الجبال بكادوقلي ليحرم المريخ من نقطتين..
* ومنذ منح الحكم معتز تمشيطية ركلتي جزاء مشكوك في صحتهما، إن لم تكنا ظالمتين، للهلال في مباراة أهلي مدني في الدورة الأولى بامدرمان حقق بهما الهلال الفوز.. ولن نقول هنا إن الهلال نال 3 نقاط )أوانطة(..
* ومنذ أن حرم الحكم شانتير، بإشارة هيثم النور، أهلي شندي من هدف التعادل الذي أحرزه محمد كوكو في مرمى الهلال بأمدرمان مما منح الهلال نقطتين )أوانطة(..
* ومنذ أن منح الحكم السموأل ثلاث نقاط )أوانطة( للهلال بإدارته الفضيحة لمباراة أهلي مدني والهلال في مدني.. وهي المباراة التي كان يفترض أن يكسبها أهلي مدني أو تنتهي بالتعادل على أسوأ الفروض..
* وبعملية حسابية بسيطة نجد إن الحكام منحوا الهلال 10 نقاط )أوانطة( وحرموا المريخ من نقطتين في كادوقلي ونقطة في لقاء القمة.. وهذا بالطبع يكفي لمنح البطولة للهلال..
* هدايا الحكام المذعورين للهلال يمكن أن تتواصل في بقية المباريات إذا حدث أي طارئ.. خاصة في مباراتي الفاشر.. أما بقية مباريات الهلال في العاصمة نجدها سهلة ولا تحتاج لدعم من التحكيم.. حيث سيلعب الهلال أمام أهلي الخرطوم ونيل شندي قبل السفر لأداء مباراتي الفاشر ثم العودة لاستضافة أهلي عطبرة والأمل ثم الخرطوم الوطني قبل مواجهة المريخ في الختام.
* حتى إذا لم يتعثر المريخ في المباريات الصعبة القادمة وتمكن من الفوز فيها كلها.. من المحتمل جداً أن يأتي الهلال للقاء القمة بعد أن يحسم البطولة لصالحه مبكراً، وذلك بالفوز في بقية مبارياته بما فيها مباراتي الفاشر.. أما إذا تعثر المريخ فسيسهل مهمة الهلال في حسم البطولة قبل عدة أسابيع من الختام.
زمن إضافي
* بعد هجوم لاعبي هلال كادوقلي على حكم مباراتهم في الفاشر انفعل جهاز التحكيم وهدد بالإضراب وقرر رفض إدارة مباريات هلال كادوقلي مالم تصدر قرارات حاسمة من اللجنة المنظمة..
* وأكثر من ذلك عاد الجهاز لترديد اسطوانته الممجوجة عن مخاطبة الأجهزة المختصة حول ما يكتب في الصحف الرياضية وحول فقرتي التحكيم بقناتي النيلين والسودان!!
* يريد الجهاز تكميم الأفواه ومنع الإشارة لأخطاء الحكام في الأجهزة الإعلامية من صحف وقنوات تلفزيونية..
* فقرات تحليل التحكيم موجودة في كل دول العالم.. وهذه الفقرات تساعد على تثقيف الحكام وتقلل الأخطاء، كما تحرضهم على الإجادة وتجنب الأخطاء عندما يشعرون أنهم مرصودون أمام الكاميرات.. كما أن كشف الأخطاء إعلامياً له تأثير سايكلوجي مهم، حيث يساعد على تنفيس غضب المظلومين.. أما الكبت فحتماً سيولد الإنفجار وأسألوا خبراء علم النفس..
* تكميم الأفواه والتعتيم على أخطاء الحكام ربما يشجعهم على التمادي في الظلم وهذا سيقود تلقائياً للشغب الميداني والإعتداء على الحكام..
* عندما تم الإعتداء الدموي على المساعد الطريفي يوسف بحجر من جهة جماهير الهلال في مباراة الهلال وأهلي شندي لم يتم إلغاء المباراة على الفور واعتبار الهلال مهزوماً.. ولذلك كان من الطبيعي أن يتكرر الإعتداء الدموي على المساعد في مباراة التأهيلي أمس الأول..
* نتمنى أن تنجحوا في تكميم الأفواه ومنع الصحف من انتقاد الحكام وإيقاف فقرات تحليل التحكيم في القنوات التلفزيونية.. وعندها سترون إن هذا الإجراء لن يجدي بل ربما قاد لنتائج عكسية خطيرة وأخطر مما تتصورون..
* أجهزة الموبايل وبرامج الواتساب والفيس أصبحت أخطر من الصحف والتلفزيون في سرعة نقل المعلومة والانتشار الجماهيري وفي حالة الكبت يمكن أن تدعو للتفلت أو الاتفاق على عمل جماعي لا يحمد عقباه.. فهل سيطالب جهاز التحكيم بإيقاف برامج التواصل على أجهزة الهاتف؟.. واحسبوها صاح يا قادة التحكيم..



ـــــــــــــــــــــــ


اضغط اعجبني واحصل علي الاخبار بسرعة وبسهولة دون جهد

.
سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنه عرشه و مداد كلماته(3 مرات)

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى