تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

كبد الحقيقة - مزمل ابوالقاسم - إما أن يتغير.. أو يتم تغييره

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

31082016

مُساهمة 

كبد الحقيقة - مزمل ابوالقاسم - إما أن يتغير.. أو يتم تغييره





_
_
* لا يمكن لأي عمل أن يتكلل بالنجاح ما لم تتوافر له معينات النجاح والاستقرار.
* صمتنا طيلة الفترة السابقة على ما يحدث في القطاع الرياضي للمريخ، سعياً للحفاظ على الاستقرار، وحرصاً على توفير الهدوء في محيط الفريق الذي يمثل سيف الزعيم الذي ينازل به الخصوم، لكن الصمت ما عاد مجدياً على الإطلاق.
* رفض الأخ عبد الصمد محمد عثمان نائب الرئيس، وجود الكابتن محمد موسى معه في القطاع الرياضي، ورفض خدماته، واجتهد لإبعاده، وأمعن في استفزازه إلى درجة المطالبة بترحيله من غرفته في معسكر كنانة وتخصيصها لآخرين، يحظون برضا نائب الرئيس.
* تفجر الخلاف بعد أن عجز محمود موسى عن تحمل الاستفزازات، ورفض التهميش، وتصعدت اللهجة وبرز النزاع إلى العلن، فحرصنا على إطفاء نيرانه، وسعينا للصلح بين عبد الصمد والباشمهندس، وطالبنا الأخير بأن يبتعد عن القطاع الرياضي حفاظاً على الاستقرار.
* توقعنا أن يرد عبد الصمد التحية بأحسن منها، لمحمد موسى الذي استجاب لطلبنا، وذهب إلى عبد الصمد في مكانه طالباً منه السماح، وعانقه بحرارة، لكن نائب الرئيس لم يستجب للمبادرة، وأصر على إبعاد موسى من القطاع الرياضي.
* حتى في جلسة التصافي التي تمت في حفل صغير أقيم لاستقبال قطب المريخ أمجد الظريف لم يفوت عبد الصمد الفرصة، وتحدث مهاجماً إعلام المريخ، وتحدث عن مؤامرات لا توجد إلا في خياله، ومررنا حديثه وتحملناه ولم نعلق عليه.. حرصاً على إكمال الصلح سعياً لتوفير الهدوء للفريق.
* خلال الأيام الماضية أعلن عبد الرحيم الشفيع، المدير الإداري لفرقة المريخ ابتعاده عن الفريق.
* الطريقة الهادئة التي ابتعد بها عبد الرحيم تشبهه، لأنه شاب خلوق ومهذب، يتفانى في أداء واجبه من دون أن تسمع له صوتاً.
* ظل يعمل متطوعاً، ويخدم اللاعبين، ويوفر احتياجات الفريق، ويحرس المعسكرات قبل أن يذهب إلى داره في ساعة متأخرة من الليل، لأن رئيس القطاع رفض توفير غرفة له في المعسكرات، ومع ذلك لم يشتك، ولم يتوقف عن عمله إلا بعد أن فاض به، وعجز عن تحمل ما يتعرض له من ظلمٍ مرير فانزوى بهدوء.
* خلال الأيام الماضية انتقلت حروب عبد الصمد الكونية إلى سليمان بشير، مسئول المعدات، الفتى المهذب الطموح، الذي أمضى معظم سنوات عمره في خدمة المريخ والعناية بمعداته وأطقمه وأزيائه وكل معيناته.
* عمل سليمان مسئولاً عن المعدات لسنوات طويلة، وحرص على تأهيل نفسه خلال فترة عمله في النادي، وحصل على الشهادة السودانية، وشهادة البكلاريوس، ثم نال درجة الماجستير في اللغة الإنجليزية، وتم تعيينه محاضراً في قسم اللغة الإنجليزية بجامعة النيلين، ومع ذلك لم يجد حرجاً في أن يستمر خادماً للمريخ.
* )يعتل( معدات يبلغ وزنها أكثر من طن في كل رحلة، ويجهزها قبل كل تدريب ومباراة، من دون أن يتأفف أو يشعر بأن الدرجة العلمية الرفيعة التي حازها بكده واجتهاده وطموحه الوثاب جعلته أكبر من تلك المهمة الصعبة، ويعمل مترجماً للمدربين الأجانب الذين تعاقبوا على تدريب المريخ، من دون أن يطلب مليماً.
* كانت كل جريرة سليمان اتهامه بعدم المحافظة على )أربطة طبية( يستخدمها اللاعبون في حماية أقدامهم في التدريبات والمباريات، وقيمتها زهيدة للغاية.
* تعرض� سليمان إلى شتائم مقذعة، مباشرةً وهمزاً ولمزاً، وتم دمغه بألفاظ قبيحة، لا تشبهه، ورفض أن يرد عليها، لأنها صدرت من نائب رئيس نادي المريخ.
* مؤخراً قرر سليمان أن يتخلى عن العمل مشرفاً للمعدات، بعد أن فاض به الكيل، وعجز عن احتمال ما يتعرض له من ظلمٍ واستهداف وإساءات.
* حتى مسئول العلاج الطبيعي أحمد العابد، التونسي الهادئ المحترم المؤهل، الذي يعالج إصابات اللاعبين ويوفر لهم العناية بلا كلل ولا ملل، لم يسلم من غضبة رئيس القطاع الرياضي، الذي حرمه من مرتباته ومخصصاته، حتى تدخل المستر علاء الدين يس، وتوسط لرفع العقوبة القاسية عن العابد، كي يتمكن من دفع قيمة إيجار الشقة التي يسكن فيها.
* أمس علمت أن العابد قرر الابتعاد عن المريخ والانتقال للعمل مع أحد الأندية المنافسة بعد نهاية الموسم الحالي، وابتعاده يمثل خسارة لا تقدر بثمن للفريق.
* ما يفعله عبد الصمد لا يمكن احتماله.
* من الواضح أنه يريد أن يعمل منفرداً، ولا يرغب في الاستعانة بأي معاون، ولا أدل على ذلك من أن نزاعاته التي لا تنتهي لم تستثن أحداً من العاملين في القطاع.
* قبلنا إصراره على احتكار رئاسة كل البعثات، وقبلنا إصراره على تولي رئاسة اللجنة التنفيذية للمجلس، بدلاً من الأمين العام، وتعاملنا بهدوء مع إصراره على تحديد هوية من يوقعون معه على الشيكات، وقبلنا احتكاره لسلطة التصديق على أوامر الصرف، وقبلنا تجاوزه لقرارات المجلس وإبعاده لمحمد موسى، وقبلنا رفضه لعقد اجتماعات المجلس لفترة طويلة، حتى تدخل الفريق عبد الله وأعلنها بمبادرة ذاتية.
* قبلنا أن يكون الكل في الكل داخل مجلس يضم قرابة الثلاثين عضواً، لكننا لا نستطيع أن نستوعب محاربته لمن هم دونه وظيفياً، ولن نصمت على ظلمه للموظفين والعمال والمتطوعين لخدمة الفريق، ولا يمكن أن نتسامح مع إساءاته لهم، وتخوينه إياهم ورميهم بما ليس فيهم.
* البيئة الخلافية التي تحيط بالفريق حالياً لا يمكن أن تنتج أي نجاح.
* ما لم يغير الأخ عبد الصمد نهجه ويتصالح مع الآخرين، ويتعود على العمل ضمن منظومة تجمعه مع آخرين فلن يحقق أي نجاح، وستنعكس خلافاته المستمرة، وحروبه الدائمة وحرائقه المشتعلة باستمرار على الفريق.
* إما أن يتغير عبد الصمد، ويعود نفسه على العمل الجماعي، أو يتم تغييره، لأن استمراره بنهجه الحالي يشكل خطراً على فرقة المريخ والمجلس على حد السواء.
آخر الحقائق
* ابتعاد إداري بتفاني وإخلاص وتهذيب عبد الرحيم الشفيع يمثل خسارة كبيرة للمريخ.
* نشكره على ما قدمه للنادي، ونتمنى ألا يؤثر ما حدث له على رغبته في خدمة الزعيم.
* هل يعقل أن يدخل نائب رئيس نادي المريخ في نزاع مع عامل معدات؟
* هل يعقل أن يرفض اصطحاب من يعين سليمان على حمل المعدات الثقيلة ثم يسمح لآخرين لا علاقة لهم بالفريق بالسفر مع البعثات؟
* هل يعقل أن يشغل نائب الرئيس نفسه بمنازعة فني علاج طبيعي؟
* من يرفع شعار الانضباط في صرف المال ويتحدث عن قفل البلف يصطحب معه شخصيات لا علاقة لها بالفريق في بعثات رسمية.
* من يرفض تخصيص غرفة للمدير الإداري للفريق في المعسكرات بدعوى ترشيد الإنفاق يخصص غرفاً في الفنادق التي تحل بها البعثات بالولايات لأصدقائه ومحاسيبه.
* أمس عقد الأخ عوض رمرم أمين مال المريخ مؤتمراً صحافياً وضح فيه التفاصيل المالية لعمل المجلس.
* الصحيح أن تتم مناقشة التقرير المالي في المجلس أولاً لإجازته قبل عرضه على الإعلام.
* ذلك لم يحدث.
* معظم أعضاء المجلس فوجئوا بالأرقام التي وردت في التقرير.
* الشفافية في الأمور المالية مطلوبة، وقد أمن المجلس في آخر اجتماعاته على أن يتم إعلان أي فلس يدخل خزينة النادي، وإشهار أي مليم يصرف منها.
* لكن الشفافية لا تعني تجاوز المؤسسية.
* المريخ مواجه بنزال قوي أمام أفضل فريق في الدوري الحالي، والمشاكل تحيط بفريقه من كل جانب.
* أعني هلال الأبيض قاهر المريخ والهلال في الدوري الحالي.
* انتبهوا.. الفارق بين المريخ وهلال التبلدي ست نقاط فقط.
* إذا خسر المريخ المباراة المقبلة سيصبح مهدداً بفقدان المركز الثاني.
* مطلوب من المجلس أن يهتم بفريقه ويحل مشكلاته، ويوجه الجهاز الفني بتجهيز البعيدين عبر برنامج خاص استعداداً للبطولة العربية.
* عودة بكري وجابسون تشكل دعماً قوياً لخطي الوسط والهجوم.
* السؤال المهم: متى سيعود راجي من القاهرة؟
* ولماذا بقي فيها حتى اللحظة؟
* المريخ لن يستفيد شيئاً من الاستئناف الذي قدمه للكاف، لأنه سيرفض غالباً.
* الصحيح أن يبادر المجلس بتقديم استرحام لرفع العقوبة عن اللاعبين الموقوفين.
* لجان الكاف ستجتمع في القاهرة مطلع الشهر المقبل، وفي الوقت متسع لتقديم الاسترحام.
* آخر خبر: الاسترحام أجدى من الاستئناف



ـــــــــــــــــــــــ


اضغط اعجبني واحصل علي الاخبار بسرعة وبسهولة دون جهد

.
سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنه عرشه و مداد كلماته(3 مرات)

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى