مانشستر يونايتد يواصل الاداء الباهت ويخسر من فينورد فينورد روتردام الهولندي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

15092016

مُساهمة 

مانشستر يونايتد يواصل الاداء الباهت ويخسر من فينورد فينورد روتردام الهولندي





#الحديبة_نيوز

#الحديبة_نيوز
خسر مانشستر يونايتد 0-1 أمام فينورد روتردام الهولندي في المباراة التي جمعت الفريقين بملعب "دي كويب" مساء اليوم الخميس في الجولة الأولى من المجموعة الأولى لبطولة الدوري الأوروبي "يوروبا ليج".
سجل لاعب الوسط توني فيلينا، هدف اللقاء الوحيد بعد مرور 78 دقيقة، في واحدة من أسوأ مباريات مانشستر يونايتد هذا الموسم تحت قيادة مديره الفني البرتغالي جوزيه مورينيو، الذي لم يجد أي حيلة في كسر خطة المدرب الشاب برونكهورست المدير الفني للفريق الهولندي.
لعب مورينيو بخطة 4-5-1، حيث أجرى 8 تعديلات على التشكيلة الأساسية التي خاضت المباراة الأخيرة في الدوري أمام مانشستر سيتي، بإشراك دي خيا في حراسة المرمى، أمامه رباعي الدفاع روخو، سمولينج، بيلي ودارميان، وفي خط الوسط شنايدرلين، بوجبا، أندير هيريرا، خوان ماتا، مارسيال خلف رأس الحربة الوحيد ماركوس راشفورد.
وقدم الشياطين الحمر، مستوى باهت للغاية طوال الشوط الأول، وكان الأداء عشوائيًا للغاية، ولم يهدد المرمى سوى مرتين بركلة حرة سددها بول بوجبا، وأمسكها براد جونز حارس مرمى فينورد بثبات، وتسديدة أخرى لمارسيال بجوار القائم الأيسر.
أما برونكهورست مدرب فينورد، خاض اللقاء بخطة 4-3-3، فريقه كان أكثر نشاطًا وحصل على 4 ركلات ركنية في الشوط الأول، وكان اللاعب المغربي كريم الأحمدي والظهير الأيسر كونجولو شعلة نشاط في الملعب، بينما لم يشكل المخضرم ديرك كاوت أي خطورة، وجاءت أخطر المحاولات بتسديدة تورنسترا فوق العارضة.
الإيقاع لم يتغير كثيرًا في الشوط الثاني، وظل الفريق الهولندي أكثر سعيًا لتحقيق الفوز واستغلال عاملي الأرض والجمهور، حيث هدد المرمى بتسديدتين لثنائي الوسط فيلينا وكريم الأحمدي أحد نجوم اللقاء على مدار 90 دقيقة.
تحرك مورينيو لتنشيط الصفوف وتحسين الأداء بثلاثة تبديلات دفعة واحدة في الدقيقة 63، حيث أشرك إبراهيموفيتش وممفيس ديباي وآشلي يونج مكان راشفورد، مارسيال وماتا، ورد مدرب فينورد بإشراك بلال باشكوجولو مكان ستيفن بيرجيس.
ومن أحد المحاولات، انطلق رأس الحربة يورجنسن في الجهة اليمنى، ولعب كرة عرضية أرضية للقادم من الخلف توني فيلينا، ليسددها مباشرة في الشباك، مسجلاً هدف اللقاء الوحيد على يسار دي خيا.
انتفض مانشستر يونايتد، وضغط بكل قوة بحثًا عن هدف التعادل، وحصل على 5 ركلات ركنية في الدقائق الأخيرة، وأضاع أشلي يونج فرصة خطيرة، كما سدد زلاتان إبراهيموفيتش ركلة حرة أمسكها حارس فينورد بثبات.
وصمد دفاع الفريق الهولندي أمام الضغط الهجومي الشديد لمانشستر يونايتد، ليقتنص أصحاب الأرض فوزًا ثمينًا ومستحقًا، ونال الشياطين الحمر الخسارة الثانية له على التوالي بعد السقوط في الديربي أمام مانشستر سيتي في الجولة الخامسة من البريميير ليج.

____________
اضغط اعجبني واحصل علي الاخبار بسرعة وبسهولة دون جهد

.
سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنه عرشه و مداد كلماته(3 مرات)

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى