أبقوا ناس كونفدرالية ساكت ياوصفاء تمريرات قصيرة يعقوب حاج ادم

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06042015

مُساهمة 

أبقوا ناس كونفدرالية ساكت ياوصفاء تمريرات قصيرة يعقوب حاج ادم




تمريرات قصيرة
يعقوب حاج ادم
أبقوا ناس كونفدرالية ساكت ياوصفاء
يقيني بان عدد من عقلاء الصفوة قد كانوا يمنوا النفس بان يعود الفريق خاسرا من لقاء الاياب امام الفريق الانجولي ليغادر الفريق اسوار البطولة غير ماسوفا عليه لانهم يدركون جيدا بان تخطيهم لعقبة الفريق الانجولي ستضعهم وجها لوجه امام فريق الترجي التونسي الخطير المخيف وهم يعلمون جيدا بان مواجهتهم لفريق الترجي لن تمر مرور الكرام بل هي ستحمل ببن طياتها فضيحة وحداوية جديدة قد تتعدى حاجز ال الاهداف السبعة التي كان بطلها الحارس الرقاص كرومي الله يطراه بالخير فقد افتقدتاه كثيرا ومن هنا كان التخوف ولكن البعض الاخر منهم وهم الاكثر عقلانية كانوا سعيدين بالتاهل الى مرحلة دور الستة عشر على اعتبار انها مرحلة متقدمة في البطولة وهي حتى وان لم يتقدم الفريق عبرها الى مرحلة دوري المجموعات وطبعا ده حلم ابليس في الجنة فان الفريق سيتحول اتوماتيكي الى بطولة الترضية ))الكونفدرالية(( وهي بطولة محببة للوصفاء وسبق لهم ان وصلوا الى مباراتها الاخيرة في المسابقة عندما واجهوا فريق الصفاقصي التونسي ونالوا على يديه علقه ساخنة وهزيمة مذلة من داخل قلعة الرد كاسل قوامها اربعة اهداف بالتمام والكمال وضعت القوم في حجمهم الطبيعي وجعلتهم يتواروا خجلا وكسوفا ولااظنني اضيف جديدا ان قلت بان الكونفدرالية محمداهم وهي ستبقى قدرهم ومصيرهم بعد ان رمتهم الاقدار في فوهة المدفع امام فريق الترجي الذي لايرحم ونبشرهم جميعا مجلس ادارة ولاعبين واجهزة تدريبية وجماهير صفوة او جماهير الحجارة نبشرهم جميعا بان الخبت الجد الماكضب راجيهم رايح جاي في تونس وفي ام درمان ضرب في المليان مش خمج ويقيني بان من تلقى الهزيمة امام فريق متواضع مثل الفريق الانجولي الذي لايعرف لاعبيه طريق الشباك لااظنه سيقوى على الصمود أمام فريق الترجي الذائع الصيت بكل سطوته وجبروته ولو نجح نجوم الوصيف في الخروج بالتعادل السلبي او الايجابي في أم درمان فسوف يكونوا قد حققوا انجاز واعجاز تتحدث بذكره الركبان اما حكاية اقصاء فريق الترجي والتاهل على حسابه الى دوري المجموعات والقذف به الى احضان الكونفدرالية فان هذا ان حدث فسوف يكون من عجائب الدنيا الثمانية اى ان فتية الوصيف الاماجد سيضيفوا لنا بدعة جديدة من عجائب الدنيا لتضاف الى العجائب السبعة وحقيقة فنحن نتحرق شوقا للقاءات الترجي مع الوصفاء لاننانريد ان نرى الحجم الحقيقي لمريخ العرضة الذي يملأ الدنيا جعجعة بلا طحين وكلها ايام قلائل ويتضح الخيط الأبيض من الاسود وساعتها سيعرف القوم بانهم ناس كونفدرالية وسيكافيه ومن كانت سيكافا كل طموحاته فلا يحزن !!!
هلال مايهزك ريح
عاد سيد البلد من رحلة الاياب بتعادل ثمين بعد ان حول تخلفه بالهدف الجزائي الى تعادل عادل ليحصد البطاقة الاهم المؤدية الى دور ال 16 في الطريق الى دوري المجموعات وليصبح في مواجهة شرسة مع قاهر القطن الكاميروني فريق سانغا الكنغولي وهو وكما يبدو فريق شرس وصعب المراس وبكل تاكيد فان من يتخطى القطن الكاميروني العنيد يصبح بلاشك من الفرق التي يجب ان يعمل لها الف حساب وحساب ولابد لمجلس الادارة من ان يعمل على تجهيز الفريق بصورة مثالية لموقعة دور الستة عشر طمعا في الوصول الى دوري المجموعات الذي يعتبر الهلال فارس من امضى فرسانه ونحن حقيقة لايشرفنا الانحدار مع ابناء العمومه الى بطولة الترضية في الكونفدرالية لانها وبكل صدق غير مفصلة علينا ولاتشبهنا لامن بعيد ولا من قريب وطموحاتنا بلاشك لن تتوقف في دوري المجموعات والخروج منه صفر اليدين بل تتعداه الى اكبر من ذلك وهو الوصول الى منصة التتويج ومغازاة البطولة المتمردة التي كان من المفترض ان تكون في دواليب الهلال منذ العام الميلادي 1987 في موقعة لاراش الشهيرة يرحمه الله وبعفى عنه ويسامحه وكان من المفترض ان نغازل ذلك الانجاز الاكبر قبل ان يعرف عطاشى الارض بطولات الصدفة وركلات الترجيح ولكنها مشيئة الله ولاراد لمشيئته ومانرجوه هو ان يعمل المجلس على استقدام فريق قوي يتبارى مع الهلال قبيل الدخول في مواجهة الدب الكنغولي لكي تكون خير اعداد لتلك المواجهة المنتظرة وعلى اتحاد الكرة ان يبدي تعاونه مع سيد البلد بتجميد كل مبارياته الدورية الى حين الفراغ من مواجهتي الذهاب والاياب امام بطل الكنغو فالزعيم الهلالي في مهمة وطنية كبرى يجب ان تتضافر كل الجهود معه رسميا وشعبيا حتى يجتازها بنجاح وبتاهل الى دوري المجموعات وبعدها فليكن مايكون"
التمريرة الاخيرة
للرئيس الهلالي اشرف الكاردنالي هذا الرئيس الاستثنائي قي تاريخ الهلال نقول شهر مايو على الابواب ونحن نتمنى ونطمع في ان تدعم صفوف الفريق بمهاجم قناص من الدرجة الاولى مهاجم يعرف طريق الشباك من اقصر الطرق يتمتع بالسرعة والقوة والانفلات من المدافعين والمهارات العالية وليس مهاجم ريلاكس يسلم نفسه للمدافعين وينام بين احضانهم ومع المهاجم فالفريق في حاجة ماسة الى صانع العاب من الطراز العالي فالفريق لايزال يعاني من عدم وجود صانع الالعاب الذي يحدث الفارق ويقدم الكرات المقشرة بدون قشر للمهاجمين لمغازلة شباك الفريق المقابل واحراز الاهداف فيها وفض عذريتها فكونوا لها اخي الكاردنالي ولاتزحموا الكشوفات بانصاف اللاعبين الكومبارس الذين يكونوا خصما على الفريق ويقعدوا لينا في قلوبنا وانت اهلا لها ياكردنة وان شاء الله ال 500 مليون الدفعتها لي ناس بنك الثواب لازالة عثرة المعسرين تبقى في ميزان حسناتك وتملأ جسمك عافية ورفاهية وهناء وصدقني ياكردنة من يعمل الخير لن يعدم جوازيه وجزاؤك عند الله وحده فانت فاعل خير والخير فالك بأذن واحد أحد"

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى