كبد الحقيقة - مزمل ابوالقاسم - أسئلة محرجة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

05102016

مُساهمة 

كبد الحقيقة - مزمل ابوالقاسم - أسئلة محرجة




#الحديبة_نيوز
* من الذي اتخذ قرار تأجيل مباراة الخرطوم الوطني والهلال من أمس الأول إلى أمس؟
* كانت المباراة معلنة يوم أمس الأول الاثنين، ولم يتلق الناديان أي مكتوب من الاتحاد يفيد تأجيلها، بدرجة دفعت بعض إداريي نادي الخرطوم إلى التفكير في إحراج الاتحاد بالذهاب إلى الملعب برفقة فريق الهلال أمس، طالما أن الاتحاد لم يتكرم بمخاطبتهم لإخطارهم بتأجيل المباراة، لكن الهلال لم يتحمس للمقترح!
* نسأل أعضاء اللجنة المنظمة، الذين تدافعوا بالمناكب لإلغاء البرمجة التي أعلنها الأخ أسامة عطا المنان، يوم الأحد، وأخطر بها المريخ وأندية أخرى، عبر الدكتور حسن أبو جبل.
* نسألهم عن الكيفية التي تم بها تأجيل اللقاء المذكور.
* لماذا لم يغضبوا لإقدام أسامة على تأجيله؟
* لماذا لم يحرصوا على إقامة المباراة في وقتها أم إن غضبهم محصور في تأجيل مباريات المريخ فقط؟
* أمس رشحت أخبار جديدة، تفيد أن رئيس الاتحاد معتصم جعفر تدخل وأمر بتأجيل مباراة المريخ وأهلي شندي إلى يوم 9 الجاري، بدلاً من 8، وبإقامة مباراة القمة يوم 13!
* هل جمع معتصم اللجنة المنظمة واستشارها ونال موافقتها قبل أن يصدر برمجته الجديدة؟
* لماذا يقبل أعضاء اللجنة )بقيادة الأخ طارق عطا( ما فعله معتصم، ويرفضون ما فعله أسامة؟
* ومنذ متى كانوا يغضبون من إقدام أسامة على برمجة المباريات منفرداً؟
* ما الجديد في ذلك يا ترى؟
* قبل يومين كتب أحد الزملاء الهلالاب مقالاً بعنوان )فضحتهم يا أسامة(، ونحن نتفق معه تماماً، لأن أسامة فضحهم تماماً، وأوضح ميولهم وأكد أنهم لا ينقضون قراراته المنفردة إلا إذا تعلقت بالمريخ.
* من يزعمون أن نادي المريخ يرغب في افتعال أزمة خوفاً من فقدان المركز الثاني في الدوري لمصلحة أهلي شندي، نقول لهم إن المريخ هزم الأهلي في شندي بهدفين نظيفين في مباراة الدورة الأولى التي خاضها الزعيم بفريق منقوص من أفضل لاعبيه.
* لا يوجد ما يستدعي خوف المريخ من الخسارة أو التعادل أمام الأهلي، لأن خصمه فريق كبير ومحترم، سبق له أن هزم المريخ والهلال في الدوري، كما تعادل معهماً مراراً.
* هزم الأهلي المريخ في الرد كاسل، وصرع الهلال في المعبرة وأجبره على الاعتداء على الحكم المساعد.
* في الموسم الحالي فرض الأهلي التعادل على الهلال في شندي، وكان بمقدوره أن يحصل على التعادل في المعبرة لولا الظلم التحكيمي الفاحش الذي وقع عليه بنقض هدف صحيح سجله مهاجمه محمد كوكو.
* خسارة المريخ أمام الأهلي لا تعني فقدانه للمركز الثاني، لأنه يمتلك مباراة أخرى مع الهلال، وفوزه في القمة سيؤمن له المركز المذكور.
* الأهلي نفسه قد لا يحصل على المركز  الثالث، بل قد يفقد المركز الرابع وفرصة التمثيل الخارجي، إذا خسر أمام المريخ والخرطوم، وفاز الأخير على أهلي الخرطوم، لأن الخرطوم وقتها سيرتفع بنقاطه إلى 70 ويتساوى مع الأهلي في النقاط، ويتفوق عليه بالمواجهات المباشرة، حال فوز هلال الأبيض على أهلي مدني!
* لذلك ننبه سعادة الفريق شرطة أحمد عطا المنان، رئيس النادي الأهلي شندي إلى ضرورة أن يتفرغ لخدمة النادي الذي يرأسه، وينسى انتماءه للهلال، بعد أن ظهر تعصبه له بجلاء في حديثه لقناة سودانية 24 أمس!
* كل قادة ورموز أهلي شندي لديهم انتماءات شخصية للقمة، لأنهم عملوا في الوسط الرياضي سنين طويلة قبل أن يصل الأهلي إلى الممتاز، لكنهم وضعوها جانباً بمجرد وصول ناديهم إلى الممتاز، وأصبحوا انتماءهم الأول للأرسنال.. فقط، بخلاف رئيس النادي المرتبط بالهلال أكثر من الأهلي حتى اللحظة!
* رئيس أهلي شندي رافق الهلال في رحلته الأخيرة إلى العيلفون، وحرص على حضور مباراة الأزرق مع اتحاد الكرنوس في منافسة كأس السودان!
* تصرفه والحديث الذي أدلى به أمس يدل على أنه ما زال يرتدي جلباب الهلال، بخلاف كل قادة الأهلي الذين جمدوا انتماءاتهم السابقة لطرفي القمة فور وصول الأهلي إلى الممتاز، ونحن لا نستغرب ذلك من عطا المنان، لأنه لا يمتلك أي سابق انتماء للأهلي، ولولا ترشيح الأرباب له لما بلغ رئاسة النادي ولا حتى عضوية مجلسه!
* علاقة المريخ بالأهلي قوية وراسخة ومتينة، ولم يحدث أن تعرضت لأي هزة من قبل، لكن ما يفعله رئيس الأهلي الحالي قد يقود تلك العلاقة إلى منعرجات حرجة لا نتمناها مطلقاً.
* رئيس الأهلي السابق )ابن عمي( سعادة العقيد حسن العقيد كان مريخي الهوى، لكنه لم يجاهر بانتمائه للمريخ مطلقاً بعد أن تسنم قيادة الأرسنال.
* نحن نعلم انتماءات معظم قادة الأهلي ورموزه البارزة، أمثال خضر أبو السعود ووليد فايت وسيد أبشر )أبو السيد( وهاشم أحمدونا وحيدر عبد العزيز وعبد المنعم محمد أحمد وعبد المنعم الخير ومحمد عمر حجو وعلي أبو جوخ وعوض التيجاني والأستاذ سراج الدين الشيخ وعصام حسن توفيق وعمر عبد المطلب وغيرهم.
* منهم المريخاب ومنهم الهلالاب، وانتماءاتهم السابقة مكتومة في جوانب قصية من صدورهم لأن حب الأهلي لم يترك لهم مجالاً لأي عشقٍ آخر، فلماذا يصرح رئيس أهلي شندي بانتمائه للهلال على الملأ، على حساب رئاسته لأحد أقوى وأفضل أندية الدوري الممتاز؟
آخر الحقائق
* عد إلى أستوديوهاتك الرئيسية يا سعادتو!
* رئاستك للأهلي وتعصبك للهلال صورة مقلوبة ينبغي على الأهلاوية أن يصححوها فوراً.
* المريخ لديه استئناف قانوني، قدمه بعد أن رفضت اللجنة المنظمة الشكوى التي قدمها ضد الهلال، طعناً في قانونية مشاركة اللاعب شرف شيبون.
* تم تقديم الاستئناف في شهر أغسطس الماضي.
* نحن الآن في بواكير شهر أكتوبر.
* هل يحتاج حسم استئناف استوفى فيه المريخ كل الشروط الواردة في القواعد العامة إلى شهرين؟
* هل مطلوب من المريخ أن يسلم بخسارة قضيته قبل أن تبت فيها الجهة المكلفة بحسم الاستئنافات؟
* مجلس إدارة نادي المريخ طالب الاتحاد بحسم الاستئناف قبل تنفيذ برمجة بقية مباريات فريقه في الدوري، وهذا مطلب طبيعي ومشروع، ولا يحوي أي تعنت من نادي المريخ.
* بخلاف ذلك المريخ لديه شكوى مقدمة للجنة شئون اللاعبين غير الهواة، ضد اللاعب شرف شيبون، ظلت معلقة منذ يوم 17 مايو الماضي ولم يتم الرد عليها حتى اللحظة.
* ماذا نسمي عدم اهتمام الاتحاد بحسم الشكاوى المقدمة من نادي المريخ؟
* مجلس إدارة نادي المريخ سلم الاتحاد مذكرة قانونية، تحوي مطلب شرعي محددة، يتلخص في حسم الاستئناف قبل برمجة مباراتي المريخ أمام الأهلي والهلال.
* مطلب عادل،لأن نتيجة الاستئناف ستحدد ما إذا كان المريخ سيلعب للمنافسة على اللقب أو يلعب للاحتفاظ بمركزه الحالي، فما الصعب في حسم الاستئناف؟
* وما الغريب في الطلب المذكور؟
* شنو الصعب في حسم الاستئناف يا اتحاد مشجعي المدعوم؟
* وماذا نسمي مسارعة اللجنة إلى عقد اجتماعها لحسم الاستئناف أمس؟
* هل كان الأمر يتطلب من الاتحاد أن يتسلم مذكرة من المريخ ليطلب من اللجنة أن تحسم القضية؟
* هناك حقيقة مهمة، لابد أن نثبتها هنا لترسخ في الأذهان.
* المريخ لم يطلب تعديل البرمجة.
* بل إن وفد المريخ تلقى البرمجة الجديدة التي أجراها الأخ أسامة عطا المنان قبل أن يتحرك إلى الاتحاد.
* لا غرابة ولا جديد في إقدام أسامة على تعديل برمجة أي منافسة.
* الجديد حقاً هو أن يسارع أعضاء اللجنة إلى عقد اجتماع طارئ )بمن حضر( كي ينقضوا برمجة أسامة، كرهاً في المريخ!
* تعاملوا بانتماءاتهم، ويتحدثون عن انتماء أسامة للمريخ!
* كم مرة أجل أسامة مباريات للهلال؟
* هل اجتمعت اللجنة المنظمة لتؤجل مباراتي الهلال الأخيرتين في الفاشر أم أجلها أسامة منفرداً؟
* لماذا لم يحتجوا وقتها؟
* المريخ يرغب في تصحيح هذا الوضع المختل.
* وسيصححه بحول الله.
* آخر خبر: فريق.. الهلال!!
جميع اعمدة مزمل ابوالقاسم

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى