تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

إيطاليا تنتزع تعادلاً من إسبانيا في تصفيات المونديال

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

07102016

مُساهمة 

إيطاليا تنتزع تعادلاً من إسبانيا في تصفيات المونديال





#الحديبة_نيوز
نجح منتخب ايطاليا في خطف هدف التعادل امام إسبانيا في المواجهة انتهت بالتعادل 1/1 التي على ملعب يوفنتوس بمدينة تورينو ضمن مباريات المجموعة السابعة لتصفيات مونديال 2018 المقرر إقامته في روسيا.
تقدمت إسبانيا في الدقيقة 55 عبر اللاعب فيتولو قبل أن يدرك دي روسي التعادل في الدقيقة 82 من ركلة جزاء ليرتفع رصيد المنتخبين إلى 4 نقاط ليحتل المنتخب الإسباني المركز الثاني بفارق الأهداف عن المنتخب الإيطالي الذي احتل المركز الثالث خلفاً لمنتخب ألبانيا المتصدر برصيد ست نقاط.
المدرب فينتورا لجأ إلى طريقة 3-5-2 التي كان الأزوري ينتهجها مع المدرب السابق أنطونيو كونتي مانحاً رومانيولي مدافع الميلان مشاركته الأولى مع المنتخب الإيطالي ضمن التشكيلة الأساسية بدلاً من كيليني الموقوف.
أما المدرب لوبتيجوي فاختار طريقة 4-3-3 بوجود الثلاثي كوستا وسيلفا وفيتولو في المقدمة مفضلاً الإبقاء على موراتا نجم ريال مدريد على مقاعد البدلاء في أول زيارة للملعب الذي تألق عليه لمدة عامين مع يوفنتوس.
المباراة بدأت بسيطرة واضحة للاعبي المنتخب الإسباني على الكرة وفرض سيطرتهم على منطقة وسط الملعب ولكن ظلت الخطورة غائبة عن كلا المرميين.
مع وصول الشوط لمنتصفه تقريباً اضطر المدرب لوبتيجوي لإجراء أولى تبديلاته بشكل اضطراري بعد تعرض لاعبه خوردي ألبا للإصابة فدفع بدلاً منه باللاعب نوتشو ليفعل المدرب فينتورا الشيء ذاته بعد دقائق بعد تعرض مونتوليفو للإصابة فيدفع بدلاً منه باللاعب بونافينتورا.
استمرت الأمور على نفس الوتيرة، سيطرة إسبانية دون خطورة يقابلها هجمات مرتدة غير مكتملة من قبل إيطاليا ليطلق الحكم صافرته معلناً نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي دون أهداف.
الشوط الثاني بدأ بنفس التشكيلة التي أنهى بها كلا المنتخبين الشوط الأول في ظل رغبة كلا المدربين في تأجيل التبديلات بعض الوقت حتى تتضح الرؤية بشكل أكبر.
واصلت إسبانيا سيطرتها على مجريات اللعب وبعد مرور عشر دقائق على بداية الشوط ترجم فيتولو ذلك إلى تقدم على صعيد النتيجة لتصبح النتيجة تقدم الضيوف بهدف دون مقابل.
تحسن أداء إيطاليا نسبياً بعد الهدف وتخلى الفريق عن لعبه الدفاعي وبدأ يحاول بشتى الطرق إدراك التعادل ولكن ظل التسرع السمة المميزة لأداء لاعبيه في الثُلث الأخير من الملعب.
وفي الدقيقة 81 يحصل المنتخب الإيطالي على ركلة جزاء لصالح إيدير بناء على تعليمات من الحكم المساعد يتصدى لها دي روسي بنجاح ليصبح التعادل سيد الموقف من جديد.
ضغط المنتخب الإيطالي بقوة وسط تشجيع جنوني من الجماهير في الدقائق الأخيرة بحثاً عن هدف الفوز ولكنه لم ينجح في ذلك ليطلق الحكم صافرته معلناً نهاية المباراة بتعادل المنتخبين بهدف لكل منهما.



ـــــــــــــــــــــــ


.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى