المواضيع الأخيرة
» الصراخ يبدأ - اخر الليل ‏‏‏‏إسحق احمد فضل الله
الأحد 15 أبريل 2018 - 20:59 من طرف Admin

» ورونا شطارتكم !
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» العودة لهذه البدائل
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» عُذرا أيها الحمير !!
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:39 من طرف Admin

» ‏‏‏‏أكثر من عبور.. افتتاح جسر النيل الأزرق
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» شكرا أخوات بصمة
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» ضد التيار - هيثم كابو - ‏‏‏‏اليمني.. “نخلات الشمال اتماصن”..!!
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:30 من طرف Admin

» حميدتي يدعو المجتمع الدولي لرفع اسم السودان من قائمة الإرهاب
الجمعة 13 أبريل 2018 - 5:35 من طرف Admin

احدث الملفات بالموقع
تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language
شارك

حكومة جوبا تدعوا المجتمع الدولي لتصنيف فصيل مشار كجماعة "إرهابية"

اذهب الى الأسفل

10102016

مُساهمة 

حكومة جوبا تدعوا المجتمع الدولي لتصنيف فصيل مشار كجماعة "إرهابية"





أصدر الجيش الشعبي لدولة جنوب السودان بياناً الأحد بغرض حشد الدعم الإقليمي لتصنيف فصيل التمرد الذي يقوده نائب الرئيس السابق للبلاد رياك مشار كجماعة "إرهابية".
وقال المتحدث باسم الجيش الشعبي الحكومي في جوبا العميد لول رواي كوانغ إن 21 شخصا قتلوا بعد أن هاجم المتمردون عدد من المركبات التجارية على طول الطريق الممتد بين ياي وجوبا في منطقة غانجي صباح السبت.
وأضاف كوانج في تصريحات لراديو جنوب السودان" أود أن أؤكد أن هذا الحادث المؤسف وقع صباح السبت عندما تمت مهاجمة سيارة تحمل مواطنين كانوا في طريقهم إلى جوبا، لقد تعرضوا لكمين نصبته المعارضة في منطقة غانجي وقُتل 21 شخصا وأصيب نحو 20 آخرين".
وأكد المسؤول العسكري أن مشار ليس لديه برنامج وليست لديه رؤية، " نحن دائما نقول للمجتمع الدولي أنه لن يكون هناك سلام بسبب مشار ، أنه فقط يفكر في العودة للسلطة على حساب معاناة شعب جنوب السودان، أنه رجل عنف"، داعياً منظمة إيقاد والترويكا، وأصدقاء جنوب السودان لإعلان قوات رياك مشار "كإرهابيين"
و أكد الناجون من الهجوم أن عدد من الركاب قتلوا بعد أن تعرضت السيارة المسافرة إلى جوبا من ياي لهجوم بالقرب من منطقة ينيا، مشيرين أن المهاجمين يرتدون الأقنعة عندما هاجموا السيارة.
وروى أحد الناجين لـ"سودان تربيون" قفز عدد قليل من الركاب من السيارة وركضوا إلى الغابة، بعد ذلك بدأ المسلحون بشكل منهجي فصل الركاب على أساس عرقي عن طريق سؤالهم عما إذا كان هناك أفراد من قبيلة الدينكا، قبيلة التي ينتمي إليها الرئيس سلفاكير"
وأوضح شهود العيان أن من بين القتلى أربعة أطفال أحضرت جثثهم إلى جوبا وأن العديد من الجثث لم يتم انتشالها ولم يتم بعد التأكد من العدد الدقيق للأشخاص الذين لقوا حتفهم من بين 200 راكب.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى