تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

بالمنطق - صلاح الدين عووضة‏ - بياض وسواد!!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

12102016

مُساهمة 

بالمنطق - صلاح الدين عووضة‏ - بياض وسواد!!





*والبياض هنا هو السمك الذي يحمل هذا الاسم..
*أما السواد فهو صفة للواقع الغذائي الذي نعيشه هذه الأيام..
*وهو قد يكون استمد لونه- وطعمه- من واقعنا )العام(..
*ففضلاً عن فاكهة )المجاري( و)سرطنة( المعلبات ظهر سمك )الرصاص(..
*والفاكهة هذه نعني بها المستوردة من مصر..
*والمعلبات نعني بها القديمة- منتهية الصلاحية- ذات الديباجات الجديدة..
*أما السمك فهو البياض المحتوي على مادة الرصاص..
*وأصل الحكاية يرويها لنا بمداد الأسى زميلنا النابه صديق رمضان..
*وهو الذي سبق أن أشدنا به في تحقيق حلايب..
*وهذه الشاكلة من التحقيقات )الواقعية( هو ما تحتاج إليه صحافتنا بشدة..
*حتى وإن كان واقعاً )أسود( مثل رصاص )البياض(..
*وليست تحقيقات سياسية- ملها الناس- عن مخرجات وتفاهمات واختراقات..
*رغم إن واقعنا السياسي في مثل سواد ليل امرئ القيس..
*ثم مثله كذلك في )كأن نجومه بكل مغار الفتل شُدت( بجبال بلادنا كافة..
*وأصل الحكاية اتهامات متبادلة بين طرفين..
*فلما اختلف الطرفان ظهر المسروق من صحة المواطن إن صدق التحليل..
*وهو تحليل معملي طالبت به إدارة الثروة السمكية..
*والجهة التي يتبع لها السمك الخاضع للتحليل هي الشركة الوطنية للأسماك..
*والتحليل- حسب الثروة السمكية- أظهر مادة الرصاص..
*ووفقاً لإفادة الشركة لم يظهر الرصاص إلا في عينة من بين ثلاث..
*وتقول إن هذا ما أوضحته في المحكمة المختصة..
*ولكنها تشكك في أي العينات هي التي تخصها وفقاً لاتهام الإدارة السمكية..
*وتتهم بدورها الثروة السمكية من زاوية الاستهداف..
*ويزداد الموقف )سواداً( ليتخبط المواطن المسكين في ظلام الغموض..
*ويسأل نفسه- وما من إجابة قاطعة- )يعني آكل أم لا ؟(..
*وحتى إن أراد أن يأكل؛ فهل ما يأكله هو )الهامور( أم شيء آخر؟..
*ويتضح أنه شيء آخر وفقاً لإفادة الشركة نفسها..
*فهي تعترف بأنها )تركت( الهامور- لارتفاع تكلفته- واستجلبت البياض..
*ولكنها )تركت( أيضاً- فيما يبدو- ديباجة الهامور ذاتها..
*ولا ندري إن كانت )تركت( السعر- كذلك- أم استبدلته بالجديد..
*فالهامور- كما هو معروف - أعلى سعراً..
*وتبرير الشركة هو )والله نحن شعب تقليدي وتعودنا على الهامور(..
*وما )تعودنا( عليه كثير في ظل واقع بلون )الرصاص(..
*وتعودنا على أن كل ما ينتسب إلى )الوطن( يحتاج إلى )تحليل معملي(..
*وتعودنا على كثرة اللون )الرمادي( في زماننا هذا..
*وتعودنا على عبارة جداتنا )السواد والرماد !!(.
الصيحة



ـــــــــــــــــــــــ




Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى