عرض سماكداون اليوم الاربعاء 12/10/2016 التقرير والنتائج وألاحداث

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

19102016

مُساهمة 

عرض سماكداون اليوم الاربعاء 12/10/2016 التقرير والنتائج وألاحداث





#الحديبة_نيوز
بدأ البث التلفزيوني لعرض سماكداون هذا الأسبوع بمشاهد من عرض نو ميرسي 2016 الكبير أول أمس، وتحديدا للفوز الكبير الذي حققه النجم وبطل القارّات الجديد دولف زيجلر على خصمه ذا ميز، بالإضافة لحفاظ النجم المخضرم أي جي ستايلز على لقب WWE للوزن الثقيل وتفوقه على جون سينا ودين أمبروز في المواجهة الكبرى.
دخل دولف زيجلر إلى الصالة وحظي بترحيب كبير من الجماهير التي هتفت له “أنت تستحق اللقب”، وبدأ حديثه شاكرا للجماهير وأنه تمكن من تحقيق اللقب معهم، وقال إنه كان يخاف من فكرة ابتعاده عن سماكداون بعدما وضع مسيرته على المحك وكان مستعدا للتضحية بكل شيء من أجل الحصول على فرصة أخيرة لخطف لقب القارّات.
وأضاف زيجلر أنه ولأول مرة في مسيرته الطويلة مع WWE التي بدأت قبل اثني عشر عاما شعر بالشك بقدراته على الاستمرار، وأن عواطفه أخذت تتلاعب به بشكل كبير على غير العادة، لكنّه وبدعم من الجماهير التي وقفت وراءه دائما تمكن من خطف اللقب وتحقيق الإنجاز الكبير رغما عن ذا ميز وزوجته ماريس وفريق السابق سبيريت سكود.
قاطع ذا ميز حديث دولف زيجلر بدخوله إلى الحلبة برفقة زوجته ماريس وقد ارتدى كلاهما ملابس رسمية ونظارات سوداء، وقف ميز وزوجته دون أن يتحدث كلمة واحدة وأخذ يحدق بالأرض، وعندما أراد زيجلر الحديث معه طلب منه الصمت لأنه يقف حدادا على وفاة حزام القارّات الذي فقد عراقته بعد أن أصبح بين يدي زيجلر.
وأضاف ذا ميز أن الحزام المتوفى قد فقد بريقه الذي استمر لمدة 188 يوما كان بحوزته، وأخذ يتبجح بذلك وأنه جمع المجد من أطرافه عندما ارتبط بحزام القارّات وبزوجته الجميلة ماريس، ورغم أن فتاته لا زالت معه لكنه يريد استعادة الذهب الممثل ببطولة القارّات، رد زيجلر ساخرا منه وطلب إعادة لقطات من عرض نو ميرسي تظهر تثبيته له وبكاءه بعد خسارة النزال,
ضحك دولف زيجلر من موقف ذا ميز وسأله ماذا كان يدور بذهنه عندما كان يبكي هناك في العرض الكبير، غضب ميز من سخرية زيجلر وقال إن الجماهير ودانيال براين يظنون أن الحزام سيصبح أفضل بيده، لكنهم مخطئون تماما، وأنه فريق زيجلر السابق لا يرغبون ببقاء اللقب بحوزته، وأنه سيعمل على استعادته معهم، وطلب من اثنين من أعضاء فريق السابق الدخول إلى الحلبة.

ـــــــــــــــــــــــــــــ

النزال الأول: 2 ضد 1
دولف زيحلر -يهزم- فريق سبيريت سكود
تمكن دولف زيجلر من خطف الفوز بعد أن تألق ضد الثنائي، لكنّه تعرَض لهجوم مباغت من خصمه ذا ميز الذي دخل إلى الحلبة بعدما غضب من فوز زيجلر ومشاهدته لذلك من طاولة المعلقين هو وزوجته، أراد ميز الاستمرار بهجومه لكن أبطال الزوجي في سماكداون هيث سلاتر والوحش راينو أفسدا انتقامه بدخولهما لأنقاذ زيجلر، مما اضطره للانسحاب برفقة فريق سبيريت سكود.
ظهر النجم شين مكمان والمدير العام لسماكداون دانيال براين في غرفة الإدارة خلف الكواليس وتحدث كلاهما عن عرض سيرفايفر سيريز 2016 الذي سيقام الشهر القادم ويدخل عامه الثلاثين منذ انطلاقته في WWE، وقال مكمان إنه يخطط برفقة شريكه في الإدارة لتقديم أكبر عرض لسيرفايفر سيريز في تاريخ الاتحاد.
واقترح مكمان وبراين ثلاث مواجهات إقصاء تقليدية يكون فيها نجوم سماكداون ضد نجوم الرو، بحيث تكون الأولى بين خمسة مصارعين من الرو ضد خمسة سماكداون والثانية تجمع خمس فرق من كلا العرضين، أما الثالثة فتكون خمسة مصارعات من العرض الأحمر ضد خمسة من العرض الأزرق، وأن تكون جميعها على طريقة الإقصاء، وأكد شين ودانيال أنهما بانتظار إجابة المسؤولين في الرو على ذلك التحدي.
عُرضت بعد ذلك مقابلة أجرتها المذيعة رينيه يونغ مع النجمة نكي بيلا قبل انطلاق عرض الرو حول فوزها على منافستها كارميلا في عرض نو ميرسي أول أمس، وبعد أن تحدث بيلا عن نفسها وانتهاء المقابلة تعرّضت بطلة الديفاز السابقة لهجوم عنيف من المصارعة الشابة كارميلا التي هددتها بإنهاء مسيرتها.

ـــــــــــــــــــــــــــــ

النزال الثاني
نايومي -تهزم- كارميلا
تمكنت النجمة نايومي من خطف الفوز بعد بعد ظهور صديقتها نكي بيلا التي شتت انتباه كارميلا وأتاحت لها تثبيتها، حاول عدد من الحكام إبعاد نكي عن الحلبة لكنها تمكنت من الدخول ومطاردة كارميلا التي بدأت تركض هربا منها، وكادت أن تمسك بها لولا هروبها لخلف الكواليس من بين الجماهير.
أجرت المذيعة تشارلي مقابلة مع النجمة أليكسا بليس خلف الكواليس حول المواجهة السابقة، وسخرت من المصارعة نايومي التي فازت عليها أيضا خلال عرض الأسبوع الماضي، وقللت من قدرتها على هزيمتها مرّة أخرى، ظهر المدير العام دانيال براين وطلب من المذيعة مغادرة المكان وأعلن عن مواجهة جديدة تجمع بليس ونايومي الأسبوع القادم.

ـــــــــــــــــــــــــــــ

النزال الثالث
جيمي أوسو -ضد- تشاد غيبل
حظي المصارع جيمي أوسو بمساعدة من شريكه جاي أوسو الذي قام بالضغط عليه من خارج الحبال أثناء محاولة تثبيته لتشاد جيبل الذي لم يتمكن من التملص دون أن يشاهد الحكم ذلك التدخل. ظهر بعد ذلك النجم زاك رايدر يتحدث لشريكه المتحمس موجو راولي حول مسيرة الفريق ومشاركاته القادمة، وقبل أن يكتمل الحديث ظهر كونور وفيكتور لتحديهما في مواجهة داخل الحلبة.
دخل بطل WWE للوزن الثقيل أي جي ستايلز إلى الحلبة وعرضت لقطات من المواجهة الكبرى التي جمعته بالنجمين جون سينا ودين أمبروز، وبدأ ستايلز حديثه بعبارة “البطل هنا” التي كان يستخدمها سينا، وقال أي جي إنه من الرائع أن يفوز على اثنين من خصومه في ليلة واحدة، وأنه أكد على أفضليته على جون ودين وأنه من يستحق اللقب.
أخذ ستايلز بطلب من الجماهير الهتاف له لأنه البطل، ثم طلب منهم الهتاف لجون سينا لكنّ الهتافات كانت منقسمة كما هي العادة، ثم سألهم عن ردة فعلهم تجاه دين أمبروز وكانت الهتافات له قوية للغاية، ثم عاد ستايلز للتركيز على فوزه المزدوج على سينا وأمبروز في ليلة واحدة وطلب من خصمه الجديد ومنافسه على اللقب الذي اختارته الإدارة أن يظهر الآن.
فوجئ أي جي ستابلز بظهور دين أمبروز ودخوله إلى الحلبة وأخذ يطلب منه المغادرة لأنه انتهى من المواجهة معه خلال العروض الماضية ولا يحق له طلب فرصة جديدة، رد أمبروز بأنه الأحق في مطاردة اللقب ولا يستطيع أي مصارع خلف الكواليس تجاوزه في ذلك الأمر، لكن ستايلز كان له رأي اخر وتمكن من الهروب قائلا بأن منافسه ليس من مصارعي سماكداون.
طلب ستايلز من خصمه القادم الدخول إلى الحلبة وتبين أنه المصارع النحيل جيمس إلسورث الذي ظهر في عروض WWE أكثر من مرة، وبعد وصوله إلى الحلبة أخذ أي جي يثني عليه وقال إنه سيمنحه فرصة لمواجهته تعويضا عمّا حصل له سابقا، وجاءت ردة فعل أمبروز طريفة عندما أخذ يتفقد ذراع إلسورث ويلمسها.
وبعد نقاش بين الطرفين أصر أي جي ستايلز على موقفه وأراد أمبروز مشاهدة النزال من طاولة المعلقين لكن خصمه طلب منه الرحيل لعدم وجود علاقة له بالأمر وطلب منه العودة خلف الكواليس لأخذ قسط من الراحة، ظهر بعد ذلك المدير العام دانيال براين لحسم الموقف وقال إنه المسؤول عن سماكداون ومن يحدد المواجهات التي ستجري هناك.
وقال براين إن ستايلز لا يمتلك الحق في تحديد أي مواجهة حتى وإن كان البطل، وأضاف أنه أحد أكبر المعجبين بالمصارع النحيل جيمس إلسورث وأنه قد قرّر منحه تلك الفرصة لمواجهة ستايلز، وأن المواجهة ستبدأ بشكل فوري، وأعلن براين كذلك بأن دين أمبروز لن يشاهد المواجهة من جانب الحلبة لأنه سيكون الحكم الخاص لها، فرح أمبروز بذلك القرار وأخذ يخلع قميص الحكم الذي كان متواجدا في الحلبة. وحذّره براين من الاعتداء على الحكم.

ـــــــــــــــــــــــــــــ

النزال الرابع: الحكم الخاص دين أمبروز
جيمس إلسورث -يهزم- أي جي ستايلز
استمتع دين أمبروز بتعذيب خصمه أي جي ستايلز أثناء المواجهة وخصوصا كلّما اقترب من تثبيت جيمس إلسورث، فكان يتحدث بالهاتف تارة وينزل للحديث مع معجبيه بجانب الحلبة تارة أخرى، وفي نهاية المطاف قرّر أمبروز منح الفوز للمصارع النحيل، وقام بالهجوم عليه منفذا ضربته القاضية ديرتي دييدز مرتين بعد فشل محاولته الأولى، وقام بوضع إلسورث وفوق ستايلز والعد عليه، وهو ما أشعل المدرجات بالهتاف لهما.
ظهر “الأفعى” راندي أورتن يسير خلف الكواليس إلى أن التقى بشريكه في هذا العرض الوحش كين، وأخذ يتحدث له عن عداوته مع براي وايت وأنه سئم من العيش في عالمه، وتساءل إن كان قادرا على جذب وايت لعالمه الخاص، حيث لا يوجد سوى الألم والفوضى والمعاناة الدائمة، وافق حديث أورتن وصارحه بأنه يمر بحالة صعبة بسبب تلك العداوة.
ظهر أي جي ستايلز بعد ذلك في غرفة الإدارة يصرخ على المدير العامل دانيال براين بسب ما فعله دين أمبروز معه في الحلبة خلال المواجهة، تدخل شين مكمان وطلب من ستايلز أن يتوقف عن الصراخ لأنه من أراد تلك المواجهة وأن يمتنع تماما عن لوم براين، وتحدث معه بلهجة حادة قائلا إن الحقيقة تقول إن “الاستثنائي” أي جي ستايلز قد خسر أمام إلسورث، وسأله إن كان كلامه واضحا بالنسبة له، كتم ستايلز غضبه وأخذ يحدق بمكمان وبراين وغادر الغرفة.
دخل براي وايت إلى الحلبة برفقة شريكه لوك هارير الذي بدأ الحديث بطريقة غامضة حول العالم الذي يعيشه الآن، ثم سلّم الميكرفون لوايت الذي أخذ يتحدث عن عالمه الخاص الثقوب السوداء التي ستبتلعه في ذلك العالم، وأضاف براي أنه أخضر وحشه الخاص، وطلب من راندي أورتن إحضار الوحش لمواجهته هو الاخر.

ـــــــــــــــــــــــــــــ

النزال الخامس
فريق براي وايت ولوك هاربر -يهزم- فريق راندي أورتن والوحش كين
فقد راندي أورتن تركيزه عندما خيّم الظلام على الصالة أثناء تواجده وسط الحلبة، وبعد عودة الإضاءة وجد لوك هاربر يقف مكان شريكه الوحش كين الذي اختفى تماما، وهو ما أتاح لبراي وايت الفرصة لمباغتة أورتن وتنفيذ ضربته القاضية “سيستر أبيجال” التي مكنته من تثبيت خصمه، وانتهى العرض عل مشهد جلوس وايت عند مدخل الصالة مرددا عبارته الشهيرة “اتبعوا الصقور” بينما كان راندي يعاني للوقوف فوق أرض الحلبة.
انتهت نتائج عرض سماكداون الأخير والأحداث بالكامل

____________
اضغط اعجبني واحصل علي الاخبار بسرعة وبسهولة دون جهد

.
سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنه عرشه و مداد كلماته(3 مرات)

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى