رمية تماس – بابكر مختار – الهلال يعبر مطب النمور!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

24102016

مُساهمة 

رمية تماس – بابكر مختار – الهلال يعبر مطب النمور!




*كانت متوقعة!
*الى حد كبير!
*الهلال يعبر مطب النمور ويضرب موعدا في النهائي!
*نعم..لم تكن مستعصية وليست ببعيدة ان يتخطى الازرق عقبة النمور خصوصا وان رفاق كاريكا كانوا اكثر عزما واصرارا علي مواصلة رحلة الانتصارات واسعاد الجمهور الهلالي العريض الذي ظل يشكل الدعم والسند طوال اسابيع التنافس المحلي على صعيدي بطولتي الاتحاد الممتاز وكاس السودان!
*نعم..كان متوقعا ان يكسب الازرق اللقاء ويفوز ببطاقة التاهل لنهائي كاس السودان التاريخي بحاضرة الجزيرة ودمدني حيث تنتظره قاعدته العريضة والتي تشكل كل الولاية الجميلة عدا قلة قليلة تفرقت بين اندية القمة في ودمدني وبقية فرق الممتاز بما فيها المريخ!
*الاداء عموما جاء طيبا ومقنعا الي حد وكما توقعنا فقد ظهر النمور بصورة مغايرة تماما عما كان الحال عليه في مباراة المريخ في الدوري الممتاز والتي كانت ستدخل الفريق الشنداوي التاريخ من اوسع الابواب، حيث كان الفرصة متاحة للانقضاض علي المريخ المنهك والمتهالك وكسب الناقط داخل الرد كاسل ومن ثم فتح باب العبور لاحتلال الوصافة!
*نعم..الاهلي الذي قاتل بقوة وشراسة امس وبحث عن الفوز والعبور الي نهائي ارض المحنة لو لعب بنصف هذا المستوى والاصرار امام المريخ لكرر شريط فوز هلال عروس الرمال العريض ولقذف بالاحمر الي وصافته في ترتيب روليت الدوري ولدخل التاريخ وسجل لاعبوه اسماءهم باحرف من نور!
*عموما المستفيد الاول من قوة الاندفاع البدني التي ظهر بها النمور في لقاء الامس هو الهلال ممثلا في لاعبيه الشباب الذين اثبتوا افضليتهم وعلو كعبهم واستفادتهم من منافسة الدوري رغم قلتها في عهد المدرب الروماني ايلي بلاتشي ورغم بعض السلبيات والهنات الصغيرة التي لابد من تواجدها في مثل هذه المباريات التي تشهد اندفاعا بدنيا قويا، الا ان مجمل اللقاء جاء جيدا من الطرفين واستفاد الازرق كثيرا من فارق الاعداد البدني والنفسي والفني الي جانب الخبرة التي لعبت دورا مهما في ترجيح كفة الازرق واستفادة لاعبيه من جملة الفرص والسوانح التي لاحت على مدار الشوطين!
*المباراة جسدت الصراع والقتال وروح التنافس الشريف واثبتت ان الهلال يفوز ويكسب بعرق لاعبيه وقتاليتهم العالية والرغبة في اسعاد الجمهور وان يكون الهلال صاحب الكعب الاعلى على الساحة المحلية وفي مختلف المنافسات الرسمية ولا ينتظر هبات او ايادي بيضاء او قرارات مكتبية ليحصد الانتصارات ويجني النقاط!
*الحق يقال ان شوط اللعب الاول لم يكن ولابد من جانب الفريقين حيث غابت اللمسة الواحدة وضاعت سيطرة الهلال النسبية ادراج الريح بسبب غياب خط الوسط الذي يجيد وضع الكرة علي الارض، ولم نشهد تمريرات وصناعة حقيقية للهجمات سوى من بعض المحاولات الفردية رغم ان الهلال اهدر اكثر من سانحة للتقدم خلال هذا الشوط وغاب الدور الفاعل لنزار حامد علي مستوى الربط بين الدفاع والهجوم، ولم نشهد طلعات للاعب المحور ابوعاقلة المعروف بطلعاته الهجومية كما لم تكن الاطراف فاعلة بالشكل الكافي ربما الحسنة الوحيدة في مقدمة الهلال وخط وسطه طلعات النيجيري عزيز شابولا الذي تكمن الخطورة الهلالية عندما تصل الكرة بين قدميه علي مشارف منطقة الخصم الدفاعية!
*الشوط الاول باثره لم يكن فيه الكثير سوى هدف النيجيري عزيز شابولا بمجهود فردي رائع وبرؤية احترافية وضع اللاعب الكرة في اقصي يسار الحارس جاهد محجوب لتعلن عن هدف تقدم للازرق انتهى عليه الشوط الاول!
*الشوط الثاني لم يكن صراحة بافضل من سابقه حيث تواصل الاداء الرتيب وغابت الجمل التكتيكية وانخفض الاداء اكثر رغم التبديلات التي اجراها الطاقم الفني للازرق في المقابل لم يقدم الاهلاوية الكثير رغم الجرأة الهجومية ومحاولات الوصول لشباك الكاميروني مكسيم فودوجو، واهدر رماة الازرق عددا مقدرا من السوانح لتعيش الجماهير علي اعصابها قبل ان ينهي كاريكا المباراة بهدف ثاني فيه الكثير من الاصرار كفر به عن اهداره نفسه اكثر من سانحة..ونعود باذن الله.
اخر الرميات
*سجل الاعصار الزيمبابوي حضورا مخجلا في اللقاء ولم يقدم الكثير واضاع اكثر من سانحة مع الاعتراف بان الكرات التي وصلته من جمل تكتيكية تكاد تكون في حكم العدم!
*انتصر الهلال بخبرة لاعبيه وروح الاصرار الا في غياب الكرة المنظمة والممرحلة وخط الوسط والاطراف الفاعلة!
*الكثير من العمل ينتظر الجهاز الفني للهلال في يومين قبل التحول الي حاضرة الجزيرة ودمدني لمنازلة الطرف الثاني في نهائي الكاس!
*بويا عاد بصورة جيدة وكذا الحال لاطهر الطاهر في طرفي الازرق الايمن والايسر خصوصا في الشق الدفاعي!
*الاهلي يقدم افضل مستوياته امام الهلال ويكون في حكم العدم عندما ينازل الاحمر!
*عبر الهلال للنهائي ولكنه لم يكن مقنعا بما يكفي!
*تفوقت قناة الملاعب علي نفسها في نقل المباراة بصورة احيت الامل في القدرت والامكانيات السودانية وعلي الاتحاد السوداني ان يعيد النظر في مسالة حصرية الدوري الممتاز وكاس السودان الموسم المقبل!
*تعالوا بكره!



ـــــــــــــــــــــــ




Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى