الشارع الرياضي - محمد أحمد دسوقي - التعاقد مع سالمون جابسون ضربة معلم

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

07112016

مُساهمة 

الشارع الرياضي - محمد أحمد دسوقي - التعاقد مع سالمون جابسون ضربة معلم




× إنقسم أهل الهلال بين مؤيد ومعارض لضم الهلال للاعبي المريخ سالمون جابسون وابراهيم محجوب الشهير بابراهومة.. المؤيدين يتحدثون عن إمكانيات اللاعبين الكبيرة خصوصا ابراهومة الذي يتحدث الكثير من الزملاء عن سنه الصغيرة مؤكدين أن الهلال قد كسب لاعباً مميزاً سيضيف الكثير للفريق في المستقبل.. أما المعارضين لفكرة التعاقد مع الثنائي فإنهم يقولون أن جابسون لاعب معطوب وقد لا يفيد الهلال مع وجود أصوات أخرى ضد التعاقد مع لاعبي المريخ من ناحية المبدأ لأن التعاقدات بهذه الطريقة في رأيهم تعتبر مكايدات للمريخ لا أكثر وهناك آراء ايضا تتحدث عن تكدُس اللاعبين في خط الوسط وعدم حوجة الهلال للاعبين في هذا الخط وإنما في خط الهجوم.
× نحترم كافة الآراء التي إنتقدت إتفاق نادي الهلال مع الثنائي جابسون وإبراهومة ولكننا نقول لأصحاب هذه الآراء نحن نعيش في زمن الإحتراف.. والإحتراف لا يعترف بالولاء والإنتماء بعد ما باتت الرغبة الطاغية عند أي لاعب هي جمع أكبر قدر من المال يُؤمن مستقبله به بعد إعتزال كرة القدم.. فالمال هو المتحكم الرئيسي في علاقة اللاعب مع ناديه وإذا حكّمنا العقول بعيداً عن العاطفة فإن سنرى أن لاعب المريخ من حقه أن ينتقل للهلال ولاعب الهلال من حقه أن ينضم للمريخ.. مع ملاحظة أن تسجيل جابسون وابراهومة يختلف مثلا عن الطريقة التي سجل بها الهلال شيبوب والطريقة التي سجل المريخ بها بكري المدينة.. فالمريخ تماطل في الإتفاق مع سالمون بحجة ضرورة خضوعه للكشف الطبي فقرر اللاعب صرف النظر عن المريخ.. اما ابراهومة فقد إستغنى عنه المريخ عن قصد أو بطريقة هفوة لا يهم.. المهم هو ان ابراهومة تم شطبه من المريخ فإستغل الهلال الظرف وقام بتسجيله بسرعة.
× ظروف الحياة تغيرت واللاعب مثل الموظف لديه التزامات وعليه واجبات تجاه عائلته وهو مُلزم بها.. لهذا يجب أن لا نلوم أي لاعب ينتقل من الهلال إلى المريخ أو العكس فهو يريد أن يستفيد من الموهبة التي يمتلكها. على المستوى الشخصي أرى أن إتفاق نادي الهلال مع ابراهومة يصب في مصلحة النادي لأن هذا اللاعب يمتلك موهبة كبيرة وكلنا يعرف أن المواهب في هذا الزمن أصبحت قليلة ولا ننسى أنه لاعب شاب وسيدعم مشروع هلال المستقبل الذي يعتمد على اللاعبين الشباب أمثال وليد علاء الدين وولاء الدين والشعلة وصهيب الثعلب وأطهر الطاهر.
× أما سالمون جابسون فهو ضربة معلم إذا ثبت فعلا أنه غير مصاب كما يردد أهل المريخ.. جابسون يمكنه أن يلعب كإرتكاز ويمكنه ايضا ان يلعب في قلب الدفاع.. وبخصوص الحديث عن تكدس اللاعبين في خط الوسط فأقول أن هذا الأمر نعمة وليس نقمة فالهلال يلعب في عدد كبير من البطولات ويحتاج إلى دكة بدلاء قوية.. فالأندية الكبيرة التي تفوز بالبطولات خصوصا البطولات القارية تفوز بها بفضل الكثير من العوامل من بينها وجود إحتياطي لا يقل جودة وقوة من اللاعب الأساسي.. والآن بعد تأمين خط الوسط يمكن للهلال ان يفتح ملف الهجوم الهام فالهلال يحتاج إلى مهاجمين كبار يتناسبوا مع الطموحات الأفريقية.
× على عكس السنوات الماضية نجح الهلال في التفوق على المريخ في الكثير من الصفقات.. ولاء الدين في العام الماضي والآن يوسف أبو ستة.. ولا ننسى ضربة شيبوب التي تعتبر ضربة خاصة ومختلفة.. وهذا يعني أنه إذا كان المريخ بإمكانياته المالية الكبيرة سابقا قد جعل الهلال يشرب كأس المر في ملف التسجيلات فإنه آن الاوان ليشرب من نفس الكأس وبنفس السلاح وهو سلاح المال الذي يمتلكه في هذه الفترة الهلال وليس المريخ.



ـــــــــــــــــــــــ




Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى