بالمنطق - صلاح الدين عووضة - في ضيافة )أول وأول( الجزء الثاني...

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

11112016

مُساهمة 

بالمنطق - صلاح الدين عووضة - في ضيافة )أول وأول( الجزء الثاني...




*أول شعور حقيقي بالخطر؟
- كنت طفلاً صغيراً ، ورأيت لأول مرة جرافة كبيرة )كراكة( ،فجريت نحو المنزل مفزوعاً وتخيلتها وحشاً بعينين مخيفتين هما بكرتا الجنزير أعلى الرافعة ، وصرت أهلوس بها في منامي زمناً ،وبعد ان كبرت شاهدت فيلماً عن )كراكات( تتقمصها أرواح شريرة، وتحركها لتستهدف بها العاملين في موقع العمل.
*أول قرار إيقاف عن العمل الصحفي؟
- أيام عملي نائباً لرئيس تحرير )الحرية( التي اندمجت مع )الصحافي الدولي( في )الصحافة( ،وكان الإيقاف لمدة شهر.
*أول اعتقال؟
- في مجال الصحافة كان بسبب ما جاء في باب )وقالت العصفورة( بصحيفة )صوت الأمة( التي كنت رئيس تحريرها، وظن الأخ جمال الوالي أنه يعنيه هو ،وهذه سانحة لأقول له بعد كل هذه السنوات : أنت لم تكن المعني يا جمال ، أما الاعتقال نفسه فقد كان بسبب ما قيل إنه تجاهل مني لطلب الحضور إلى المحكمة في حين أنني لم أتلق طلباً أصلاً ولا إخطاراً ، وكان أمر الاعتقال صادراً من القاضي التجاري وليس القاضي المختص الذي كان ينظر في قضيتنا ، وعلمت متأخراً من جمال الوالي أنه لم يكن على علم بذلك.
*أول يوم بعد الإفراج؟
- كنت مندهشاً : لماذا صودرت منا- أنا وزميلي معتصم محمود- شطائر السمك واللحمة التي أحضرها لنا بعض زملائنا وسمح لنا فقط بشطائر الفول والطعمية؟ ومن الذي التهم الشطائر الأولى؟؟!.
*أول قرار ستتخذه لو تم تعيينك رئيس تحرير صحيفة؟
-كنت رئيس تحرير مرتين من قبل ، الدستور وصوت الأمة ، ولكني اتخذت قراراً بألا أشغل هذا المنصب مرة أخرى ، ومن اهم الأسباب أنني سأخسر مالياً وصحياً ونفسياً ،أما إذا قبلت فأول قراراتي أن تخلو الصحيفة من الأعمدة النسوية ذات البوح العاطفي الجهير والأخطاء اللغوية الفاحشة كما نرى الآن في بعض صحفنا.
*أول أجر تسلمته من العمل الصحفي؟
- كان مبلغ )25( جنيهاً للقطعة ، وهو للعلم كان كبيراً وقتذاك.
*أول فنان دغدغ مشاعرك؟ وأغنية حبيبة إلى نفسك؟
- العميد أحمد المصطفى ،وكنت طفلاً لم أدخل المدرسة بعد ، والأغنية هي الوسيم ، وكنت أرى ملامح جدتي لأمي روضة ساتي فقير عبرها ، لماذا؟ لست أدري ، ربما لأني سمعتها مرة تشيد بأحمد المصطفى رغم إن مخزونها من لغة الضاد لم يكن يسمح لها بفهم أغنياته.
*أول عربة امتلكتها؟
- فلكس واجن ، وإلى الآن أحب هذه العربات جداً.
*أول حزب سياسي انضممت له؟
- حزب الأمة ، وانسلخت عنه، ليكون أول وآخر حزب في حياتي ، وذلك على غرار )آخر حب وأول(.
*أول قرار ندمت على اتخاذه؟
- قرار زواجي الأول ، لأنني كنت صغيراً وتخرجت حديثاً في الجامعة ، وما كنت متهيئاً نفسياً وفكرياً وعاطفياً لمثل هذه التجربة ، والغريبة إلى الآن أحس أحياناً أنني كذلك ، فإنا لم أنضج رغم كل )نار( السنوات الطويلة الهادئة، مجرد طفل كبير ، وأتحمل وحدي مسؤولية فشل هذه التجربة.
* أول مرة فكرت في اعتزال العمل الصحفي؟
- حين شعرت مرة بأن كثيرين من رفاقي في خندق المناداة بالديمقراطية هم أشد أذى لشخصي من الإنقاذ ، بل إن الإنقاذ- و رغم كل استهدافها لي- تبدو لي أحياناً رحيمة بي مقارنة بهؤلاء، وربما المعارضة هي سبب بقاء الإنقاذ كل هذا الوقت.
*أول طفل في حياتك؟
- عبير ، وهي ثمرة زواجي المبكر الذي أشرت إليه ، وما زلت أذكر صيحات زملائي في النادي لحظة نزولي أرض الملعب ) أبو بت ،أبو بت ( ، علماً بأن أبو بت هذا كان لقب مدافع شهير في المريخ ، وكنت اتقبل هذه المداعبات ضاحكاً ، ولكني غضبت بعد ذلك عندما عرفت أن هناك مشروباً مسكراً مشهوراً في ذلكم الوقت اسمه )أبو بنت(.
*كلمة أخيرة؟
- الشكر أجزله لصيحفة )التيار( المتميزة شكلاً ومضموناً ، ولرئيس تحريرها الطموح أخي عثمان ميرغني ، ولك أنت أيها الرائع نوح السراج.

____________
اضغط اعجبني واحصل علي الاخبار بسرعة وبسهولة دون جهد

.
سبحان الله و بحمده عدد خلقه و رضا نفسه و زنه عرشه و مداد كلماته(3 مرات)

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى