المواضيع الأخيرة
» عناوين الصحف السودانية الصادرة اليوم الخميس 21 يونيو 2018
الخميس 21 يونيو 2018 - 9:07 من طرف Admin

» عناوين الصحف الرياضية الصادرة اليوم الخميس 21 يونيو 2018
الخميس 21 يونيو 2018 - 9:07 من طرف Admin

» الصراخ يبدأ - اخر الليل ‏‏‏‏إسحق احمد فضل الله
الأحد 15 أبريل 2018 - 20:59 من طرف Admin

» ورونا شطارتكم !
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» العودة لهذه البدائل
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:40 من طرف Admin

» عُذرا أيها الحمير !!
الأحد 15 أبريل 2018 - 11:39 من طرف Admin

» ‏‏‏‏أكثر من عبور.. افتتاح جسر النيل الأزرق
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

» شكرا أخوات بصمة
الجمعة 13 أبريل 2018 - 21:31 من طرف Admin

تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language
شارك
احدث الملفات بالموقع

أنت الفشل ! - سهير عبد الرحيم

اذهب الى الأسفل

16112016

مُساهمة 

أنت الفشل ! - سهير عبد الرحيم




قال لي الصديق محمد عبد القادر رئيس تحرير الغراء الرأي العام )يا ريت يا سهير لو تزوري مستشفى الشعب، أنا متأكد أنك ح تخرجي بسلسة مقالات حزينة جدا؛ لأن المآسي في هذا المستشفى لا يمكن أن يتخيلها عقلك أبدا(.
منذ حديث محمد كنت أعتزم زيارة المستشفى، وتخصيص وقت كاف لرصد مشاهدات من أرض الواقع، وهو ما لم يحدث حتى الآن باستثناء زيارة واحدة قمت بها إلى قسم الصدرية، وكنت في عجلة من أمري.
في تلك الزيارة كان أحد الأصدقاء يستشفي في قسم )الصدرية(، ما حدث أنني أثناء الزيارة وضعت طرحتي على أنفي لمقاومة روائح الحمامات، وكنت أحمل ذيل الفستان باليد الأخرى؛ اتقاء للمياه الآسنة، والنفايات، والسوائل اللزجة المتناثرة حتى على السلالم، التي كانت تزكم الأنوف، قذارة، وذباب، وروائح كريهة، وبيئة لا تصلح أن تكون مكبا للنفايات فضلا عن أن تكون مستشفى.
منذ ذلك اليوم شعرت أن كتابة مقالات من ذلك المكان يحتاج أولا أن أخضع إلى عدد من التطعيمات؛ للوقاية من الأمراض المستوطنة هناك، وارتداء زي مثل زي رواد الفضاء، وعقب ذلك أبدأ في كتابة مقالاتي، والشاهد-الحمد لله- أنني في كل زياراتي وطوافي على المستشفيات لم يحدث أن زرت مستشفيات حكومية إلا لماما، وسرعان ما أغادر عقب اكتشافي أن ذلك المشفى مقبرة، وليس مكانا للاستشفاء، تدهور مريع في كل شيء، وفقر في كل التفاصيل- العناية الصحية، والبيئة، ومباني تلك المستشفيات.
خلال الأيام الماضية عشت تجربة مع أحد المستشفيات الخاصة.. حينها يمكنك أن تتيقن لو عندك مال فيمكنك أن تتلقى علاجا، وإذا لم تملك المال فستذهب إلى مزبلة مستشفيات الحكومة.. في ذلك المستشفى.. أولا ومع بسم الله الرحمن الرحيم تدفع عشرين مليون جنيه بالقديم- طبعا- )خلونا بالله نتكلم بتعريف الجنيه القديم عشان الألف بتاع الحكومة ده ما وقع لي كلو كلو(.. عقب أن يتم استلام مريضك ومعاهو العشرين مليونا في اليوم الثاني مباشرة، وإذا كان مريضك في قسم العناية المكثفة تدفع خمسين مليون طقة واحدة.. الكلام ده كله مافيهو عملية ولا جراحة ولا زراعة كبد ولا قيامة رابطة.. بس العناية الواحدة دي ناس الدربات وقياس الضغط والفحوصات والتفاصيل الروتينية.
والحقيقة إن تجهيزات المستشفى تستحق الإنفاق.. أقل شيء مستوى النظافة فيها.. والنظافة دي بي سببها.
خارج السور:
إذا وجدت مستشفى نظيفا في السودان فاسأل عن جنسية عمال النظافة.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى