قصيدة "النهاية المره" للشاعر حسـن أحمد حسـن

إرسال مساهمة في موضوع

اذهب الى الأسفل

قصيدة "النهاية المره" للشاعر حسـن أحمد حسـن

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 21:41

دايماً الاقدار تفرق بين قلوب مليانة ريدة
قصة حلوة من البداية والنهايات ماسعيدة
)ايمن( الطالب المثالي يبقي عنوان للقصيدة
كان بريد الحلوة ) نجوى( وفي الدواخل ضامي ريدة
نجوي بت ست القبائل البنية الجد فريدة
كان تشيل لي ايمن معزة وريدو ساكن في وريدا
الصحاب بي ريدو عرفو وباركو الخطوةالاكيدة
وأصلو ايمن كان مفكر من أبوها هو يطلب ايدا
ويبقى كمل للدراسة فرحة فوق افراح يزيدا
ينتهي العام الدراسي والاجازة تكون حصيدة
نجوى قالت دار تسافر للبلد بي اشواق جديدة
جاها ايمن شان وداعا وبلت الدمعات خديدة
تاني كيف يعرف خبارا وكيف يصل لي ايمن بريدا
ماالطيوف لغة التواصل للمسافات البعيدة
أيمن الليل بيهو طال النجوم كانت شهيدة
مانساها في لحظة ساكت في قليبو هي دي الوحيدة
المهم أيام ومرت والشهور ترزح في قيدا
والاجازة المرة خلصت من بعد أيام عديدة
أيمن المسكين يهاتي النجيمات البعيدة
وفي الصباح الدار يشوفا شان يبارك ليها عيدا
وفي المكان الكان محدد وشاهد الريدة الوليدة
تاهت أجمل امنياتو في النعي الكاتبا الجريدة
نجوى مــاتت في الاجازة صدمة كانت جد شديدة
هسي ده المسكين مودر ولسه يهتف بي نشيدا
نجوى وينك انتي ياخي وليه خطاك فاتت بعيدة

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى