المواضيع الأخيرة
» جلب الحبيب بصورته فقط 00201210598112
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 19:21 من طرف دكتور محمود

» شيخ روحانى يجلب الحبيب 00201210598112
الجمعة 17 نوفمبر 2017 - 1:45 من طرف دكتور محمود

» عناوين صحف الهلال اليوم الاحد 5/11/2017
الأحد 5 نوفمبر 2017 - 8:47 من طرف Admin

» عناوين صحف المريخ اليوم الاحد 5/11/2017
الأحد 5 نوفمبر 2017 - 8:47 من طرف Admin

» عناوين الصحف السودانية اليوم الاحد 5/11/2017
الأحد 5 نوفمبر 2017 - 8:45 من طرف Admin

» عناوين الصحف السودانية اليوم الخميس 14/9/2017
الخميس 14 سبتمبر 2017 - 8:20 من طرف Admin

» عناوين صحف الهلال اليوم الخميس 14/9/2017
الخميس 14 سبتمبر 2017 - 8:19 من طرف Admin

» عناوين صحف المريخ اليوم الخميس 14/9/2017
الخميس 14 سبتمبر 2017 - 8:19 من طرف Admin

احدث الملفات بالموقع
تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language
شارك

بشفافية - حيدر المكاشفي - الثورة لا تراجع ولا تتراجع

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

28112016

مُساهمة 

بشفافية - حيدر المكاشفي - الثورة لا تراجع ولا تتراجع





#الحديبة_نيوز
عفوا على تحريف الشعار المايوي المعروف ) الثورة تراجع ولا تتراجع ( ، وسبب تحريفنا لهذا الشعار أن البعض كتب فرحا ومستبشرا عن تراجع الحكومة عن الأرقام الفلكية التي بلغتها أسعار الأدوية بعد تحرير دولار الدواء ، وأن أسعارا جديدة مناسبة ومعقولة باتت في متناول اليد بإلغاء تسعيرة ) العكد ( والعكوف على وضع تسعيرة جديدة ، ورغم أن هذه خطوة معقولة الا أننا لا نرى فيها سوى جزء يسير من الحل وليست كل الحل ، ولكن قبل أن نعرض لرأينا ورؤيتنا دعونا نحكي لكم طرفا من نوادر شعار ) الثورة تراجع ولا تتراجع ( ، الذي كثيرا ما استخدمته مايو للتراجع عن كثير من القرارات الخاطئة والقوانين المعيبة ، ومما يروى عن ذلك ، أن الرئيس الراحل نميري -رحمه الله- أصدر مرة قراراً بمصادرة أملاك السيد المرحوم الصادق أبو عاقلة رجل البر والاحسان ــ رحمه الله ــ ولم يجد الذين صاغوا ورفعوا ذلك القرار للرئيس نميري لإذاعته سببا للمصادرة ، فأضاف نميري من عنده ) ويكفى أنه الصادق أبوعاقلة (. ولكم أن تتصوروا اصدار قرار مصيري بالنسبة لإنسان يصدر بحجة ) ويكفي أنه الصادق أبوعاقلة (. ولكن عند استخدام شعار ) الثورة تُراجع ولا تتراجع ( تم انصاف السيد الصادق أبو عاقلة وتعويضه عن أملاكه المصادرة …
حسنا .. قد تكون أسعار بعض الأدوية عادت الى وضعها القديم لأنها أصلا قديمة وسابقة لقرار التحرير ولم يكن هناك أي مبرر لارتفاع أسعارها وأن أسعار ) العكد ( قد بالغ فيها ، ولكن ماذا سيكون عليه حال ذات الأدوية في حال استيرادها بسعر الدولار المحرر؟. تلميذ الابتدائي سيجيب على ذلك بالقول قطعا لن تكون أسعارها هي ذات أسعار ما قبل التحرير ، هذا خلافا لـ ) المحررات ( الأخرى المرفوع عنها الدعم من وقود وخلافه التي رفعت من سعر أية سلعة وخدمة ، المؤكد أن هذه الزيادات التي طالت كل شئ تقريبا ستلقي بتبعتها الثقيلة على الدواء فيزداد ثقله ، اذن والحال هذا واذا كان ذلك كذلك فأين التراجع والمراجعة هنا؟ ، الشاهد أن المشكلة لا تزال قائمة وتحتاج لمزيد من التدابير والترتيبات التي تجعل الدواء متاحا لأضعف الشرائح ، وأنجز هذه التدابير وأوضحها أثرا هو التراجع والعودة لدعم دولار الدواء مع ضبط واحكام المراقبة والمتابعة ، ومبلغ المائتي مليون دولار التي كان يدعم بها الدواء بحسب افادة وزير المالية ، يعد مبلغا زهيدا بل الأحرى تافها مقارنا بالخدمة الانسانية الحيوية والحساسة التي لا غنى عنها ولا بديل لها سوى انتظار الأجل المخصص لها هذا المبلغ

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى