تابعونا عبر فيس بوك

قوقل ‏+‏ ‏
Use the English Language

شمس المشارق- مؤمن الغالي - بكري.. ليت إنا بقدر الشقاء نقتسم )2(

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

30112016

مُساهمة 

شمس المشارق- مؤمن الغالي - بكري.. ليت إنا بقدر الشقاء نقتسم )2(





سعادة الفريق أول بكري النائب الأول لرئيس الجمهورية..
واليوم سيدي دعنا نطوي المساحات ونحرق المراحل ونقفز بالزانة حتى نصل ونرقى مكانتك الشاهقة.. ولا عجب ولا دهشة.. في أن يخاطب مواطن أغبش .. أو أحد أفراد الرعية الراعي.. ولا دهشة أن يقف مطالباً أو آمراً أحد “الحرافيش” من هو في موقع الحكم والمسؤولية ولهذا تنشأ وتقوم الحكومات.. ولا خير فينا إن لم نقلها ولا خير فيكم إن لم تسمعوها.. ولا خير فينا إن لم نتحدث ونتكلم بأشد الكلمات فصاحة وإبانه ولا خير فيكم إن لم تستجيبوا إلى نبض المواطن وصوت بل أنين الوطن.
وعليه سيدي نحن “المنهوبة” أموالنا نطلب منك الآن وفوراً وحالاً وبلا إبطاء صرف النظر مؤقتاً عن الملف المهم والضروري والخطير ملف إصلاح الدولة والتفرغ تماماً لاسترجاع وملاحقة آخر “مليم” ومحاولة استرداد آخر “تعريفة” هربت وتسربت من أموال الدولة، والتي هي أموال الشعب إلى جيوب تجردت تماماً من الشرف ومزقت في تعمد وإهمال بطاقة المواطن الشريف الصالح.
سيدي.. أعلنت الحكومة على أعلى مستوياتها إن الوطن اقتصادياً على حافة الهاوية، وبمعنى أدق على حافة “الإفلاس” وحتى نطفئ النيران فلتكن مهمتك التي لا تقبل التأجيل هي استرداد ما تيسر من تلك الأموال إلى خزانة الدولة.. وأعلم سيدي إنه ولمدى سنوات بل عقود ظللنا نحن الشعب السوداني وعبر الصحف نسمع ونقرأ عن حوادث وأخبار قصص تتعلق “بالنهب المصلح” لا تحدث حتى في جمهوريات الموز في “الكاريبي” بل لم نقرأ مثلها حتى في العصور التي طمرتها الرمال عندما كان الحاكم أو الأمير لا يفعل شيئاً غير أن يلتفت إلى سادن الأموال ثم يقول أعطه ألف دينار.
سيدي.. وحتى لا نطيل عليك دعنا نفصل ونعلن في غير خوف ولا وجل مستوحين فقط رقابة ضمائرنا والخالق.. أحداثاً بالاسم والرسم.. حتى لا يكون حديثنا كالقراءات في حصة إنشاء، وحتى لا يكون ألغازاً وعتمة وقصصاً خيالية تُروى وتُحكى.
ونبدأ سيدي بقضية اسمها “خط هيثرو” ونسأل أولاً.. هل فعلاً وحقيقة إن هناك خطاً تملكه الدولة اسمه خط هيثرو.. هل هي قصة خيالية وفصل “بايخ” من مسرحية من تأليف وإخراج كارهين للنظام .. أم هي واقعة حقيقية تدور أحداثها في المملكة المتحدة وتحديداً في عاصمتها “لندن” وأكثر دقة في مطارها الدولي في هيثرو.
إذا كان الأمر كذلك لماذا كل ذاك التعتيم وكل ذلك “اللف والدوران” سيدي النائب الأول..
إذا كان الأمر حقيقة وواقعاً بشعاً وأليماً نرجو من سيادتكم التحرك الفاعل والسريع لحسم هذه القضية.. الموضوع في منتهى اليسر سؤال “للانجليزي” ليس بسفر مسؤول.. بل بـ “جواب” يسأل الخواجات من الذي اشترى “الخط” ومن الذي “باع” الخط.. وبعد يوم أو يومين أو ثلاثة أيام سنعرف الحقيقة وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
بكره نواصل



ـــــــــــــــــــــــ


.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى