تفاقم العنف في الجامعات السودانية

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

08052015

مُساهمة 

تفاقم العنف في الجامعات السودانية




تفاقم العنف في الجامعات السودانية

لم تعد الجامعات السودانية ساحة لتلقي العلم واكتساب المعارف فقط، بل باتت مكانا للعنف الطلابي والموت أحيانا.
فقد لقي أكثر من 10 طلاب حتفهم منذ عام 2012 وحتى الآن، وكان آخرهم الطالب محمد عوض، المنتمي لحزب المؤتمر الوطني، الذي قتل الأسبوع الماضي. واتهم طلاب ينتمون لمتمردي دارفور بقتله.
ودفعت الحادثة الأخيرة ناشطين وأحزاب معارضة لقيادة حملة، هدفها التضامن مع أبناء دارفور في الجامعات، نتيجة لما سموه حملات مضادة غير رسمية من طلاب الحزب الحاكم.
ويرفض الطلاب ما يجرى من عنف، وإن اتفقوا أن النشاط حق يكفله القانون.
ويصف عدد من الطلاب العنف في الجامعات بأنه انعكاس لما يجرى في الشارع من خلافات بين القوى السياسية، بل ويفرغ النشاط السياسي من محتواه، الأكاديمي والفكري.
ويعتبر البعض أن سيطرة الأجندة الحزبية على ساحات الجامعات باتت مهددا حقيقيا لسير العملية التعليمية في كثير من الجامعات السودانية.

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى