وزارة العلوم والاتصالات تعلن قرب مرحلة الجيل الرابع

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

17052015

مُساهمة 

وزارة العلوم والاتصالات تعلن قرب مرحلة الجيل الرابع






مهلة الوزارة للشركات تنتهي 30 يونيو المقبل
أعلنت وزارة العلوم والاتصالات، يوم السبت، أنها تمضي بخطى حثيثة ومجهودات متميزة بالتنسيق مع شركات الاتصالات، نحو الانتقال إلى مرحلة الجيل الرابع بتجهيزات جيدة، تتناسب وشعار اليوم العالمي للاتصالات تحت شعار "تكنلوجيا المعلومات والاتصالات قوة دافعة للابتكار".
وأوضحت وزيرة العلوم والاتصالات، الدكتورة تهاني عبد الله، أنهم في الوزارة يطمئنون المواطنين بأنهم في وضع جيد، على الرغم من أن هناك تدنياً طفيفاً في جودة الخدمات المقدمة للمستهلك.
وقالت إن هذا التدني سببه الزيادة الواضحة جداً في أعداد المشتركين الذين قاربوا الـ30 مليون مشترك، مشيرة إلى أن زيادة عدد المشتركين يؤدي إلى الازدحام في تلقي الخدمة.
وأضافت الوزيرة لدى مخاطبتها يوم السبت، منتدى نظمته جمعية حماية المستهلك، بمناسبة اليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات، أن الهيئة القومية للاتصالات والشركات تؤكد سعيها لتوسيع الشبكة ورفع مستوى الخدمات.
وطالبت الوزيرة جمعية حماية المستهلك، بتبصير المواطنين في استخدامهم للإنترنت وفي جميع الخدمات، مؤكدة جاهزية الشركات لتقديم خدماتها في كل الظروف، وقالت إن الوزارة منحت الشركات وقتاً ولم تتركه مفتوحاً بل محدداً بيوم 30 يونيو المقبل، للانتقال لمرحلة الجيل الرابع.
تطوير القانون
"
الوزيرة نبّهت إلى محاولات الاحتيال على المواطن، ودعت الأخير للمحافظة على حقوقه وسلامة معلوماته. وتطرقت الوزيرة إلى مشروع للنفايات الذي يسير بخطوات إيجابية
"
وأكدت أن الوزارة كونت لجنة لأول مرة لوضع سياسات للاتصالات وتبادل المعلومات والبريد السوداني، وهذه اللجنة كُونت من خيرة علماء وخبراء السودان وشارفت على الانتهاء من وضع السياسات لترفعها للوزارة، ومن ثم لمجلس الوزراء وإجازتها من البرلمان .
وقالت الوزيرة إن الهيئة لها قانون لكنه يحتاج لتطوير وتحسين، وأشارت إلى أن إضافة البريد للهيئة القومية للاتصالات زاد من الأعباء، وأوضحت أن قانون تنظيم الهيئة والبريد أمام وزير العدل، ومن ثم إلى مجلس الوزراء والبرلمان للإجازة، ونبّهت الوزيرة إلى محاولات الاحتيال على المواطن، ودعت الأخير للمحافظة على حقوقه وسلامة معلوماته. وتطرقت الوزيرة إلى مشروع للنفايات الذي يسير بخطوات إيجابية، وإلى شبكة البحث العلمي الذي يعتبر من أكبر المشاريع السودانية .

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى