مرثية هاشم -الشاعر المعز عوض

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

15022011

مُساهمة 

مرثية هاشم -الشاعر المعز عوض




مرثية هاشم -الشاعر المعز عوض
#مرثية_هاشم - #الشاعر #المعز_عوض
الدنيا كانت باقي عيد
والناس
مِتل شمش الله تدخل
في البيوت
والشُفع البتجارو
حباة المطر
من غير تشاور الغيم ... تخُش ..
وهاشمك ولا قاعد معاك
الناس تبارك عيدا
تتمني الفرح لي كلِ زول
والدمعه والأحزان تطش
وهاشمك ولا قاعد معاك
من الضُهُر
ما شُفتي تاني حِدا الفريق
ما ودَّعتي زي عادْتِك
وِكت ما ينوي يلعب
أو تمِش
خطواتو في نص الطريق
مالك
ولا بخَّرتي
لا حصَّنتي من شر العيون
ماكْ عارفه كيف
خلق الله عينيهُن سيوف
لا بتفرُز العدو لا الصديق
وولدِك
- تبارك ربِّك السوَّاهو ضو -
ياهو نوَّارة الفريق
هاشم رسول الشُفع الفي الحله
مُصلاية الصلاح
بصرِك ..
إذا ما الدنيا قدامك بقت
ليلاً عميق
سمْعِك
وكِت يتطارشك
عمرِك .... ويكون
وكتين تكوني براك رفيق
داخره عكاز الكُبُر
فرشك ... غطاك
سبحة صلاتك ومسجدك
مطرك ... نضارك
هيبتك
صيفك ... شتاك
فارسك ، عديلك ومنقِذك
وجعِك ... دواك
ياهو البِتِب يوم فرحَتِك
ياهو البِقُش
دمعات بكاك
ساقي العطاشي الفي البلد
الدُخْـــــــري
طفاي الحريق ....
كل الجُهال ينجمُّوا
يشحدوا في إله النوم
يغشيهُن نعاس
ما الواطه صيف
والرمْضَه تأكل في العصب
والدنيا حر
وهاشم
ولا هجست خطاو
سايقه المشيئه علي البحر
سايق معاهو أخو الكبير
مو كبير عمُر
ولا الكُبُر اليخلي الزول
يفرِّق
بين بُكا الساقيه
وأنين التور
ولا الكُبُر البمجَّد
فكرة الضلْمَه
ويفصِّل للشموس النور
ولا الكُبُر اليفرِّق
بين معاني الذات
وقول إنسان
وكلمة زول ،
برا الكُبُر البِكون
وسط الهجير الضل
ويباجْحَك
لم تشْرَق
من نبيذ الفرحه
والقول اللذيذ المُر
كُبراً
قدر مسْحَة ضراع تربالي
لي ضرع الجبين
الكلو ثانيه يدُر
وكبراً قدُر
ما يلقي فرصة
إنو يصبح قدوه أو
يبقالو عز الصيف مطر ...
البيت بعيــــد
وأحسن
أحسن عشان ضيق الوكت ،
يتوضُّوا منَّك يابحر
إذنك عشان
نتوضي منك يابحر
إذنك نشيلك
في جلِدنا ونمشي بيك
إذنك نمُرْقَك من ضفافك
ونحتفل
بي قدْلَتََك وسط البيوت
إذنك ندخِّلك الجوامع ونبتهل
لي الله يحفظ زُرْقَتَك
إذنك نبوسك يابحر
نرجع ن...ك في الشُدر
في كلِ غيمه بتنبهِل
إذنك عشان
نلفي المصلين في العصُر
إذنك نوادعك ونرتحِل ....
.... تاري البحر
ما كان معاي
واقف يغازل
هاشم اللاهسه واقف منتظر
إذنك أسوق هاشم وأمِش
إذنك نمِش
إذنك .... نفــوت ...
ولسه بيغازل فِي البحر
والغيره جفَلَت
في جوايا إتجاوزت
كل الخطوط
: إذنك أدُقَّك يابحر
خيرلك تلم أدبك عليك
خيرﻠ .......
لكن وصِل
تحذيري في آخــر رمَق
تاريو خطف هاشم
سرق
من بين نهاراتنا الشمس
تاري إصطفاو موجو البخيل
تاري البحر
مازيِّ ما عارفنُّو
طيَّب وودحلال
تاريو أناني وإبنِ كلب ..
: هوي ياعباد
هيييي ياضفاف
هوي ياعباد
هوي ياوطن
يايمه هوووووي
ﻫ ا ش م غِرِق
سرقو البحر شان يصطفيو
ماظنُّو داير يقهَرِك
بس دار يشوف
دمعات عيونك
شان يشيلا يسيبا موج ,,
وكاْنِّي التقول
أنا كُت بناضم في حجر
سرحت بعيــــــد
جفَلَت بِشيش
حدرَتني لامن خُفتها
وبي غادي إتخجَّ الفريق
والناس تكورك من طرف
لا اتنهنهت
لا خلَّت المايق همَر
سكتت
ولا قلَدت حريمنا البِصرُخن
لا ولْولَت .... لا اتجزَّعت
سكتت .. ولا جابت خبر ,,
وهو ده يقين شنو اﻠ
خلاكِ يمه ولا عليك
زي التقول
رسَّلتي ماشالو البحر !!؟
مالك
ولا سكْلَبتي
لا صدَّقتي هاشم مابجيك
زي التقول
وراكِ إنو بحيكي صاد ؟؟!
ورجّفت شويتين .... صنقَرت
قعَدت تفتش
ريحتو في خشم البيوت
وإتلعثَمَت
: ﻫ
ها
هاﺸ
هاشم .... بِعوم
.... متأكده
ورُّوا الجنيَّات كيف يعوم
وكم ورَّا ابوهو وعلَّمو
وراهو كيف
بالكتَّه يتحاشي الغرق
وراهو كيف
يتحدي بي عومة الضّهَر
موج الخطر
ورَّا التِبِطْبِط وجرَّة النفس العميق
صالَح أبــــوو
مابينو مابين البحر
وأبرم معاو كمين عهود
إتعاهدو الإتنين
يصونو حياة بعض
ومعنُّو هاشم كان صغير ،
لكنُو عاد
حافظ تمام كل الوعود
وإتضاحكو
وإتصافو زييييــن
ومن يومو داك
هاشم بحب موج البحر
قيفو الأمين
رملو الدُقاق
ريحة الجروف
شوف المراكب والشراع
المُشرَع الفوق والتحت
سرب النوارس كُت تطير
بابور جناينا الصغار
صوت الضفادع حين تفيق
شغب السمك
جمب الضفاف
غضب البحار وكتين تضيق ..
ياداب عرفتَّ نا
سر محبَّتو قبل يفوت
بي كم شهر
نفس التسامح والكرم
نفس النصاع الفي البحر
ياهو النصاع الفي عيون هاشم
وكت يترسّفن دهشه وفرح
نفس التأثر بالغيوم
الغيمه كل ماتزيدو موج
وتعكر مياهو تزيد عدد ،
هاشم بزيد بالغيمه حِنْ
ودايماً يحِن
للمطره زي ما ليو تحِن
أنا بفتكر غايتو المطر
في الحله بنزِل شانو هو
زي مابظن
هاشم بعيش شان المطر ،
هاشم حريف
وبعرف براو كيفن يعوم
خُش ياخي نوم
هاشم بِجي
هاﺸ
هاشم بِعوم
ولابدْ بعيش
لابد يقوم
هاﺸ ....
هاﺸ ....
وإتلخبط القول بالبكا
والحله غرقت في الدموع
هاشم صحيح شالو البحر
معنُّو ما سعلو المسيكين
ساي بدور يتوضا فيو
لكن براهو بدا الختا
بحرِ ابن كلب
موج ود حرام ,,,
في الحله ما فضَّل نفر
كل العباد إنخمُّوا لا تال البحر
وكلهم
ما بين مُكضِّب وما مُصدِق
إنو مات
: هاشم هو ما صاحب البحر
أجِي الزول بيكتُل
صاحبو كيف !!!
نسوان علي شُفع هناك
الكل بعاين للبحر
إلا هاشمك وحَّدو
الكان بعاين
جوَّه عينيهو القدر
والدهشه والخوف والحزن
ساكنات عيونك لسه زي
ما ساكنه في عينين أبو
ومليون تسآؤُل وإحتمال
- إمكن يكون
يندسَّ مننا ،
شان ما نذاكرلو الدروس ,
- هِي دروس شنو
والناس مؤجزه من زمن !!
- إمكن يكون
بيهاظرو ساي
أنا عارفه جنُّو جري ولِعِب
شيطان خلاص
هسه تلاقيو
جوَّه بيضحك ومنطرب
- نان النساوين في شنو
والرجال .. ما بِدُّوا للزول الدرب !!
- الدنيا عيد
وإمكن
إمكن بدوروا يهنُّوا بالعيد البحر
- هَي عيد شنو
عيد شنو وفي الحله
مما الناس تصلي ،
العيد بفوت !!!!
- إمكن يكون
إمكن ... يكون
إمكن ...
يكون ..
إمكن ﻴ.......
... طيِّب
بكون هاشم ...... غِرق !!؟
يعني تاني ....... ولا بِجي ؟؟!!!
وهسَّع ,,,,, نصُد
لي بيوتنا ساي !!!!!!!!!
من وين يجيبولِك جواب
والناس تفتِش
لسه فيو ؟
معنُّو كان واضح عديل
ولدك غرق ،
ولدك غرق ...
لكن منو القادر يصدِّق
إنو فعلاَ هسه مات
وهو الكان
قبل ساعتين ينطَّط
في الفريق ,,,,
يا الله هل
ممكن تموت شمسك
بدون ما يشوفا زول !
أو هل صباحك بتخنق
قبال يوافينا الشروق !!
يا الله هل
عادي الملائكه
زيَّها وزي أيِّ زول
ممكن توت !!!
فيزية شنو اليا الله
جزَبت روحو لي روح البحر !
وهو ده موت شنو
الفي الحله
ما أختار غيرو هو !!!!؟
ويا موت تقول
محتاج شديــــد
لي انو اْموت
إيه يضيرك لو يعيش ؟
وكان يحصل إيه
لو ذاتو ما فات البحر ,,
ياريتو لو
ما كان في طرف حلتنا نيل
ياريتو هاشم كان كفر
وما اتوضَّي يوم
أذَّن أذانك يا عصُر
ياريتو لو
ما سبتو يمرق من جواي
ياريتو مافات الفريق
ياريتو لو
ياريتو لو
ياريتو ﻠ.......
أُفففف يابحر
...
أستغفر الله العظيم
يالله ما معترضه تب
لكنو كان
قدرك صعب
وشمسك هديك
سحَبت شعاعاتا ومشت
والدنيا فاتت للمغيب
وما باقي غير آخر شعاع
راسم ملامحو علي المياه
كاْنو التقول
ما دار يفوت
أو ذاتو حردان منها
والنيل ولا علي بالو شي
ساكت مصنقِع للسما
مبطوح تكنُّو هو ما كتل
والقيف تحسَّبو دار يقول
لكن بخاف غضب البحر
ما هو وكتين اليهيج
لا بعرف عدوهو من البِكون
لي موجو أكتر من صديق
بحر إبن ِكلب
موج ود حرام
وموتاً بلا يعرف
يبشتن في البيوت ،
بعرف شنو !!
لابد تراهو مع القدر
منصلبطين كل الخلوق
لا براعو لي وجع القلوب
لا فجعة اللُّمات ولا
بيحنُّو ، لا يوم برحمو
:هوي يا أمرخام
ماطول عميرك صابره ساي
شِن شقَّ قلبك واللَّمُو !!
- يا خيه ماتْجيبيلي
سيرة ها الصبر
كضاب أكان بنفع
ورا هاشم يقين
وكضاب أكان بجدي الصبر
إنشاء الله كل الحله تغرق
في شبر
إنشاء الله كل الناس تموت
في شان نشوف
حا يمشي وين تاني القدر
وآ حسرتك ....
فاتك يقينك وعِزوتِك
وآ وجعتك
ماتت شموسك وجزْوَتِك
وآ غربة البيت بي وراو
وآ غرْبَتِك
وآ عزة القبر اللي جاو
وآ ذلَّتِك
يومين ،، ولا هدْهَدتي
لا نام في خُداك
يومين ، ولا جالِك
ولا عارفاهو هسَّع
أمسَي وين
:ياربي هسه بكون شِرِب
لبن المغارب ... قبل ينوم !!
ياربي هسه بكون لعب
مع ياتو زول
والدنيا موج !!!
هسَّع بكون إتغدا كيف
وكيفن فطر !!!!؟
... شقيش أقبِّل وشي دونك
وامشي وين
والحله كان سألتني منك
شن أسّوْ
وأنا إيه أقول ؟؟!!
حيشانا كيفن
يا ضني الروح أقنِعا
وإنت البراكَ علي مجيك عوَّدتها
وأديتا إحساس الوصول !!
وياسين أبوك ،
كيفن يفوت المدرسه
ويدخل بياتْ وش الفصول !!
وبي ياتو عين
ممكن يعاين للكَنَب
شان يفقدك !
وكيفن يدرس تاني زول !!!!
مِسخت عليهو المدرسه
ومِسخت علينا الحله
مسَّختَ المواسم والفصول
يومين ولا قادر تجي
لا دار تبرِّد جوفي ساي
لا دار تصُب
لا دار تطمِّن
أرضنا النِشفت وراك
بي قُربِ ميعاد الهطول
ونفس البحر
الردَّ يونس بي قفَا ،
الليله مالو إتلبَّبك !!؟
مالك سكت فيك الكلام
زي الكأنو قبل ده ما بتخبِر نضِم
لا دار ترُد
لا دار تقول !!!!؟
كدي يعني ترحل
دون إذن !
وجاتك نفِس كيفن
تبيِّت دون تورينا الخبر !!
وأغراكَ بي أيه البحر
علشان تفضِّل
حُضنو يا محبوب عليّْ
وتسيبني للأسي والذهول !!!
قصَّرتَ في حقَّك متين
علشان تفوتني بلا سبب ؟
وأنا ياتو مره كسَرتَ خاطرك
شان تقوم
تكسِّر بِخاطري
تودِّي شمسي علي الإفول ؟؟!!
وإتْ يا بحـــــر
شان يعني
إتوحَّمْتَ بي طينتك
وَكِت جيت أسألك
تديني من نفَسَك نفَسْ
او تسلِّف رحمي منك سنبله ،
جيت ترُد دينك وتاخد
روح وليدي كمان رِبَا !!؟
ما عافيه ليك يانيل جناي
وما تنفعك
إنشاء الله روحو
ان كُتَّ دايره تنفعك
يتسلبط عليك
رملك .. يخونك ويدفنك
وتسيبك القيفه وتفوت
يا تبلَعَك واطاتنا جُبْ
زي ما بلعتو بلا سبب
وزيِّ ما خليت دموعنا
وراو تصُب ،
إنشاء الله تنشَف في الدرب
لا تلقي ترجع منبعك
لا يحتويك تاني المصب
خيرلك تمُرْقو وتجدَعو
أدينا ياهو خلاص كفاك
وزي ما لفظْ يونس زمان ،
الليله يا نيل ألفُظو ....
وسكت البحر قداما
زي الكان بفتِّش عن كلام
وإتمغَّي صلَّح رقْدَتُو
وإختار بدل نصرو الذليل
أصدق حروف الإنهزام
وجدَعو البحر
ندمان وآسف ومنكسِر
زي زول بيجدع
من عظيم أفكارو راي ...
- كدَي يابحر !!!!!!
نديهو ليك
بي دم وروح
وتجيبو راجع جتَّه ساي !؟!؟
حارسين ضفافَك من متين
وآخر المطاف
تسقينا من حنضل أساك
ودايرنا نرضي وندفنو ؟؟؟!
ما يندفن هاشم إذن
ما لم تدِفنوهو البحر
وما تشيلوا فاتحة موتو ساي
ما لم يموت
هــــذا البحـــر

حمزه عوض


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

مرثية هاشم -الشاعر المعز عوض :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى