عبد العزيز الدوسري "الرئيس الذهبي" للاتفاق السعودي يترك منصبه بعد 38 عاما

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

26082015

مُساهمة 

عبد العزيز الدوسري "الرئيس الذهبي" للاتفاق السعودي يترك منصبه بعد 38 عاما




عبد العزيز الدوسري "الرئيس الذهبي" للاتفاق السعودي يترك منصبه بعد 38 عاما

قرر عبد العزيز الدوسري، أقدم رؤوساء الأندية في العالم والمنتهية ولايته، ترك منصبه كرئيس لنادي "الاتفاق السعودي"، لينهي مسيرة حافلة بالإنجازات استمرت 38 عاما.
قرر رئيس نادي الاتفاق السعودي، عبد العزيز الدوسري، عدم خوض الانتخابات المقبلة لينهي مسيرة حافلة بالإنجازات استمرت 38 عاما في رئاسة النادي.
ويعد الدوسري من أقدم رؤساء الأندية في العالم حاليا بعدما خلف رئيس نادي ريال مدريد السابق، سانتياغو برنابيو، والذي بقي في منصبه 35 عاما من 1943 حتى 1978.
والدوسري هو الأصغر بين رؤساء الأندية السعودية والعالمية عندما تولى الرئاسة، حيث كان وقتها في العشرينات من عمره. ويطلق عليه "الرئيس الذهبي" لنادي الاتفاق، وهو أول لقب يطلق على رئيس نادي سعودي بهذا الوصف، كونه ساهم إبان رئاسته في تحقيق البطولات المحلية والخارجية.
ويحسب للدوسري أن "الاتفاق" حقق أغلب إنجازاته في عهده حيث توج بـ11 لقبا من إجمالي ألقابه الـ13، وأبرز الإنجازات التي حققها معه إحراز لقب الدوري الممتاز مرتين عامي 1982 و1986، كما أصبح "الاتفاق" بقيادته أول فريق سعودي يحقق لقب الدوري بدون خسارة.
كما يحسب للدوسري أنه أعاد أيقونة التدريب وشيخ المدربين السعوديين خليل الزياني إلى "الاتفاق" الذي أشرف عليه عامي 1976 و1977 قبل مجيء الدوسري، ليعود مرة أخرى لتدريب الفريق مع قدوم الأخير، لتبدأ رحلة النادي مع الإنجازات والبطولات، ما مهد الطريق أمامه لتدريب المنتخب السعودي الذي حقق معه كأس آسيا في سنغافوره عام 1984 في أول إنجاز للكرة السعودية على الصعيد الآسيوي.
ومن ثم تأهل بالأخضر السعودي إلى أولمبياد لوس أنجلس في نفس العام وأصبح أول مدرب سعودي يحقق هذه النتائج سواء مع منتخب بلاده أو على صعيد الأندية، وأطلق النقاد حينها على الدوسري والزياني بأنهما ثنائي نجاح الكرة السعودية في حقبة الثمانينات.
وأصبح "الاتفاق" أول فريق سعودي يحقق كأس الخليج وذلك في ظل رئاسة الدوسري، وكذلك الأمر بالنسبة لكأس الأندية العربية التي فاز بها مرتين في عام 1985 حيث أصبح أول فريق سعودي يتوج بهذا الإنجاز العربي، وعام 1988 تحت قيادة الزياني.
وجاء قرار الدوسري بعدم الترشح لولاية رئاسية جديدة احتجاجا على تجاوزات اللجنة المشرفة على العملية الانتخابية في النادي على حد وصفه، مشيرا إلى أن الأعداد الكبيرة المسجلة والتي تجاوزت السبعة آلاف صوت أغلبها لا تمثل "نادي الاتفاق".

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى