زفة ألوان .. يس علي يس .. من حيث انتهى سيحة..!!

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09092015

مُساهمة 

زفة ألوان .. يس علي يس .. من حيث انتهى سيحة..!!




زفة ألوان
يس علي يس
من حيث انتهى سيحة..!!

· لأن الصدى منبراً للرأي، سوقاً للبيان ومربداً، فقد منحت الخبير الجميل فيصل سيحة “حق الرد” على ما أثرناه في هذه المساحة عن دعوتنا للتلفزيون القومي بإيقاف فقرة الإمبراطور لأنها باتت تغذي روح التعصب وتنمي إحساس الظلم لدى الجماهير، وشهدنا الوقفة الاحتجاجية الناتجة من “الإمبراطور” لجماهير المريخ أمام مبنى الأكاديمية حتى قبل أن يجف المداد الذي كتبنا به هذه الزاوية ونحن نرى أثر الفقرة تلوح بوادره بما لا يبشر بالخير، بل وينبيء بكارثة لا يعلم أحد مدها ومداها..!!
· كانت فكرتنا واضحة خلال الزاوية بعنوان “الإمبراطور .. الفتنة نائمة” وقد شهدنا بأم أعيننا حجم الغبائن التي تولدت عقب إفتاء الخبير سيحة بأن المريخ مظلوم وأن الهلال ظالم، وإذا أراد سيحة تشبيها للحالة فإنه وجد بحيرة من البنزين قذف فيها عود ثقاب لذلك فإن الناتج لن يكون “مكيف نسمة” وإنما حريق لا يبقي ولا يذر، ولا يفرق بين هذا وذاك، وخوفنا هذا من حدوث مثل هكذا انفجار جعلنا نطالب بإيقاف الفقرة ووضع حد لهذه “الهبابات” التي تقيد النيران أكثر وأكثر..!!
· ربما كان فيصل سيحة يقرأ زاويتنا هذه باستمرار، ولعله أكثر قناعة بأن صاحبها يترك العيش لخبازه، ولم يحدث أن هاجمت قراراً أو رأياً اتخذه سيحة في فقرته الملغومة تلك لأنني أدرك أنه أكثر معرفة مني بالحالات التحكيمية، وما يدعم قولنا هذا هو ما ذكره سيحة نفسه بأنني أشدت بالبرنامج من قبل ودافعت عنه في وجه المتشنجين الذين يرتدون النظارات الحمراء والزرقاء في متابعة البرنامج، وهي شهادة تبرئ ذمتنا من الغرض في دعوة الإيقاف؛ ولو كان سيحة يرانا متعصبين مشتطين فإننا نحترم رأيه، ولكننا نطالبه بهجوم واحد وجهته له الزاوية بناءً على انتماء أزرق أعتز به..!!
· ذكر سيحة في معرض رده أن هذه الفقرة أصبحت منبراً تثقيفياً للجماهير التي باتت تتمسك بها وتطالب حتى بزيادة زمنها في البرنامج، وبالرغم من أن سيحة ورضا معاً تجاهلا سؤالنا المباشر لهما “هل تعيد النقاط إلى الخاسر؟؟، هل تسحب النقاط من المنتصر؟؟، وهل يرعوي الحكم الذي “شلتو حالو” بقراءتكم لأدائه على الملأ ؟؟”، وسنضطر إلى الإجابة على أسئلتنا بالقول إنها لن تغير واقعاً، ولا تعيد نقاطاً لأي فريق، بل ستبذر بذور الكراهية لأبناء فيصل سيحة في الملاعب وسيؤلب عليهم سيحة الجماهير بما يجعلهم يترصدون الحكام وربما يعتدون عليهم بناء على قرارات الفقرة التي تقول إن الحكم “ظلم الهلال أو المريخ”، فهل يتحمل سيحة ورضا وزر إصابة أحد الحكام؟؟
· قال سيحة إنه يعمل متطوعاً في التلفزيون ولا ينال حظاً من المال، وهذه جزئية لم أتطرق لها مطلقاً، ثم طفق يتحدث عن صحفي يتقاضى ثلاثين ألفا شهرياً ثم قذف سؤاله لشخصي “هل تعمل بدون مقابل مادي؟”، وأقول لسيحة لست عاطل موهبة أو “فاضي شغلة” أو باحث عن شهرة وخلق جدليات لأعمل متطوعاً أو بلا مقابل، ولعله سؤال خارج نص الموضوع أجبنا عليه لأننا لا نتجاوز سؤالاً..!!
· سيحة الذي يهرع إلى الصحف مدافعاً عن نفسه وفقرته، يحمل في طي هذا الحراك تناقضاً عجيباً، فهو في الإمبراطور ينتقد الحكام “وما يخلي ليهم جنبة يرقدوا عليها”، ويصف هذا بضعف اللياقة الذهنية وذاك بالتشتت، والآخر باهتزاز الشخصية، ثم لا يرد عليه أحد من الحكام، لأنه يعرف أن حكامنا مثل رجال الـ”سي آي إيه” غير مسموح لهم بالحديث أو الرد أو التعقيب، وحين نتكفل نحن بانتقاد “الإمبراطور” نفاجأ في اليوم التالي بالرد السريع، فلماذا لا يتحمل سيحة نقداً مثل الذي يوجهه للحكام..؟؟
· ختاماً أقول لسيحة بأنني أسعى لوقف البرنامج من منطلق المصلحة العامة وحفاظاً على سلامة الجمهور من هذا الشحن الإمبراطوري، ومازالت دعوتي قائمة للتلفزيون القومي ليكون بقامة المسئولية ويتصدى لهذه الفتنة القاتلة..!!
· ولن تقف دعوتنا أبداً..!!
· هذا مع فائق الاحترام والتقدير لشخص الخبير سيحة..!!
· أقم صلاتك تستقم حياتك..!!
· صلّ قبل أن يصلى عليك..!!
· ولا شيء سوى اللون الأزرق..!!

Admin


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى